fbpx
لحج .. صلح قبلي ينهي قضية قتل في ردفان
شارك الخبر

 

يافع نيوز – لحج.

 نجحت جهود بذلتها لجنة الصلح القبلي برئاسة الشيخ القبلي بركان محمد صالح المحلئي شيخ مشايخ المحلئي وعضوية د. عادل صالح عبدالحق و د. خضر احمد عسكر والشيخ محمد ثابت بن عامر و المحامي عبدالعزيز راجح و والشيخ محمود علي محمود لحل قضية قتل حصلت عام ١٩٩٦م في قرية الذنبة وادي ذي ردم مديرية حبيل جبر ردفان محافظة لحج بين أسرة القاتل محمد صالح ناجي وأوليا دم القتيل علي حسن الزومحي .

واحتشدت صباح اليوم السبت الـ 22 من يونيو 2024م جموع المشاركين في مراسيم الصلح القبلي من مشائخ وشخصيات أجتماعية وسياسية تمثل مختلف مديريات ومحافظات الجنوب ومسؤولين في السلطة والمجلس الانتقالي وقيادات عسكرية وأمنية وأكاديميين  ونشطاء منظمات المجتمع المدني يتقدمها إلى جانب لجنة الصلح العميد مختار علي مثنى النوبي قائد محور كرش أبين قائد اللواء الخامس دعم وإسناد والعميد زكي عبدالقوي العبدلي قائد اللواء 20  والعميد سيف سالم قاسم مستشار د. عادل صالح عبدالحق عميد كلية ردفان الجامعية ونائبية د. عبود عبد ناصر و د. منصور عبدالنبي والاستاذ علي جابر أمين عام كلية ردفان والدكتور نصر معبد رئيس قسم الفيزياء والعقيد خالد ناصر محمد والاستاذ فكري محمد صالح مدير عام حبيل جبر ردفان والاستاذ فضل عبدالله احمد مدير عام الحبيلين ردفان والمناضل فيصل جبران عبد رئيس انتقالي حبيل جبر و د. خضر احمد عسكر عضو المجلس الاستشاري  والاستاذ أشيد هيثم عضو الجمعية الوطنية للمجلس الانتقالي والعقيد صلاح سالم بكير قائد حماية مينا الحاويات وأعضاء القيادة المحلية لانتقالي محافظة لحج الأستاذين عبدالحميد الحيدري وقحطان محمد صالح والمحامي عبدالعزيز راجح والمحامي عبود راشد والأمين الشرعي علي ناصر زوقري والاستاذ عبدالحميد شعيله مدير مكتب التربية والتعليم بمديرية حبيل جبر والقائد عبدالحافظ زوقري مدير أمن حبيل جبر و د. هيثم مقبل عوض عن مكتب الصحة حبيل جبر ومن المشايخ و الشخصيات الاجتماعية الشيخ محمد فضل الداعري والشيخ شاكر محمود شيخ العبدلي والقماري والشيخ توفيق العلوي شيخ مشايخ العلوي والشيخ محمد صالح المزاحمي شيخ المزاحمي والشيخ يحيى حمران شيخ الداعري والشيخ بدر احمد مقبل والشيخ مطيع ثابت سعد والشيخ باسل عسكر شيخ البدوي والشيخ مطيع المسعودي والشيخ محمد عميس الحوشبي والشيخ عبدالرحمن الحالمي والشيخ صالح حسين العيسئي والشيخ عبدالحميد السيد  الشيخ جلال عركل والناشط السياسي صلاح حيدرة والشخصية الاجتماعية علي علي صالح المطري والشخصية التربوية الاستاذ فضل عبدالله عبدالقوي، في نقيل الربوة موقع انطلاق موكب الصلح القبلي.

وعقب ذلك انطلق الموكب في تمام الساعة الـ 11 قبل الظهر إلى قرية الذنبة وادي ذي ردم متجهآ صوب منزل القتيل علي حسن عبدالله الزومحي وعند وصول الموكب كان في استقبالهم هناك أولياء دم القتيل يتقدمهم اللواء الركن عبدالكريم قاسم الزومحي مدير الكلية الحربية وجلال علي حسن الزومحي ورامي محمد المشرقي وأثناء الاستقبال تقدم رئيس لجنة الصلح القبلي الشيخ بركان محمد صالح المحلئي وفقآ للعرف القبلي طالبآ من أولياء الدم العفو عن القاتل لوجه الله تعالى.. فيما اعلن بعد ذلك نجل المرحوم الزومحي ، جلال علي حسن عن أولياء الدم العفو عن القاتل محمد صالح ناجي عفوآ لوجه الله تعالى مرحبآ  بالحاضرين جميعآ مشايخ وشخصيات أجتماعية ومسؤولين وكل من حضر دارهم، وبعد قيام أولياء الدم بواجب الضيافة أتجه الجميع إلى مجلس أوليا الدم بحضرة كلآ من اللواء عبدالكريم الزومحي واللواء محسن سالم عسكر  والعميد مختار النوبي لتبادل الأحاديث والاراء فيما يهم الوطن الجنوبي وما ينبغي على الجميع فعلة لتجنيب الوطن والمواطن شر الفتنة وصانعيها.

 وفي اللقاء تحدث الشيخ بركان المحلئي بكلمة عبر من خلالها عن روح التعاون وحُسن التعامل الذي وجدته اللجنة من قبل أوليا الدم  الذي ان دل على شيء فإنما يدل على نُبل وأخلاق وشجاعة وكرم الأسرة الذي ينتمي إليها القتيل، شاكرآ في الوقت ذاته كل الخيرين الذين كان لهم الدور الكبير في انجاح مساعي اللجنة. فيما تحدث الدكتور عادل صالح عبدالحق بكلمة رحب من خلالها بالحاضرين. مثمنآ دور الجنة الصلح وكل من تعاون وقدم الدعم لإنجاح هذا العمل الانساني.

أخبار ذات صله