fbpx
عاجل : إفلاس البنوك التجارية في صنعاء والمودعين ينظمون وقفة احتجاجية للمطالبة بأموالهم
شارك الخبر

 

يافع نيوز – خاص

امتنعت عدة بنوك تجارية في صنعاء عن صرف أموال المودعين بالعملتين الأجنبية والمحلية، بحجة عدم توفر السيولة.

وأكد متعاملون ومصادر مصرفية يمنية أن معظم البنوك التجارية في مناطق سيطرة الحوثيين باتت على وشك الإفلاس، بعد أن استولت الجماعة على أموالها، ومن ثم إصدار قرار بمنع الأرباح في التعاملات البنكية بحجة مكافحة الربا، وذكروا أن هذه البنوك أصبحت عاجزة عن دفع أي مبلغ بسيط للمودعين.

وتستمر في العاصمة اليمنية صنعاء الوقفات الاحتجاجية أمام بعض البنوك التجارية للمطالبة بسحب أموالهم.

وذكر شهود عيان أن العشرات من المودعين ينظمون بشكل شبه يومي وقفات احتجاجية أمام مقر بنك اليمن الدولي في شارع الزبيري وسط العاصمة صنعاء.

وكان البنك يصرف لمن لديهم مبالغ مالية مودعة قبل الحرب مبالغ تتراوح بين 20 و30 ألف ريال، دون توضيح سبب ذلك، سوى إعلان معلق على بوابة البنك يشير إلى أنه تم إيقاف السحب من الحسابات القديمة بالتنسيق مع البنك المركزي.

 

يأتي ذلك مع قرب انتهاء المهلة التي منحها البنك المركزي في عدن لكل البنوك لنقل مراكزها الرئيسية إلى المدينة التي تتخذها الحكومة عاصمة للبلاد، حيث توعد البنك المركزي في عدن باتخاذ عقوبات على البنوك المخالفة.

 

أخبار ذات صله