fbpx
الفرقة الخامسة عمالقة تدعو قبائل شبوة بوحريب عدم السماح لحزب الإصلاح بزعزعة السكينة العامة
شارك الخبر

 

يافع نيوز – اعلام الفرقة الخامسة مدرع

في ظل البطولات التي يُسطّرها العمالقة في محافظة شبوة ، من دحر العدو الحوثي ، والتصدي لمشروعه البغيض ، ومحاربة كافة أشكال الفوضى ، وزعرعة الأمن ، تقوم بعض الجماعات المنتسبة للإصلاح – كذباً وزوراً – بنسج الدسائس ، وحياكة المؤمرات ، وافتعال المكائد في المناطق المحرَّرة ، وبثِّ الفُرقة بين أبناء اليمن الواحد ، وإثارة النعرات الجاهلية ، وتفكيك النسيج الإجتماعي ، وتشويه العمالقة ببثِٰ الشائعات الكاذبة ، والمعلومات المغلوطة لأجل تحقيق مصالح ضيقة ، تصبُّ في مصلحة الحزب والجماعة .

وقالت الفرقة الخامسة في تصريحات لها : يأتي هذا الشغب من حزب الإصلاح نكايةً بقوات العمالقة الجنوبية ، وبالأخص الفرقة الخامسة عمالقة ، التي تقوم بدور جبَّار على كافة الأصعدة في محافظة شبوة ، ومديرية حريب ( مأرب ) ، حيث تقوم بتقوية أواصر الأخوة بين أبنائها ، وزرع المحبة والسلام بين مكوناتها الإجتماعية ، واستئصال جذور الفتنة والعصبية بين أفرادها ، ومعالجة المشاكل العصيبة بحكمة وعقلانية .

وعلى السياق ذاته دعت الفرقة الخامسة عمالقة جميع العقال من القبائل ، والشخصيات المحترمة بمحافظة شبوة بكافة توجهاتها عدم السماح لجماعة حزب الإصلاح ببثِّ سمومها في الناس ، وزعزعة السكينة العامة ، والسعي لنقض مساعي الصلح المبرم بين القبائل ، والتجمع المشبوه في المحافل من مساجد وغيرها ، والنيل من التحالف العربي ، والتقليل من أهميته في القضية اليمنية .

وأشارت الفرقة الخامسة إلى أن حزب الإصلاح وجماعته سعى إلى تشويه رموز المقاومة الجنوبية حيث وصفها بالعمالة الخارجية، ونعتها ا بالجبن والخور .

وقالت الفرقة الخامسة في تصريح لها إن حزب الإصلاح وراء دمار البلاد ، والوصول بها إلى تردي الأوضاع سياسياً واقتصادياً .

داعية إلى أن جماعة حزب الإصلاح يقوم في إحياء بعض التراث الجاهلي القديم من تمجيد الأقيال ، والحطِّ من بعض المسلّمات العقدية .

أخبار ذات صله