fbpx
الرئيس الزُبيدي يؤكد دعمه لجهود تطبيع الأوضاع بمديرية مودية
شارك الخبر

 

يافع نيوز – عدن.

أكد الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي، دعمه ومساندته لجهود السلطة المحلية بمديرية مودية بمحافظة أبين لتطبيع الأوضاع بالمديرية.
جاء ذلك لدى لقائه اليوم الإثنين، مدير عام مديرية مودية سمير الحيد، بحضور رئيس تنفيذية انتقالي المحافظة حسن غيثان، وقائد اللواء الثالث دعم وإسناد العميد نبيل المشوشي، حيث استمع الرئيس الزُبيدي من الحيد إلى شرح تفصيلي عن الأوضاع العامة في مودية، وما تبذله قيادة السلطة المحلية من جهود لتوفير الخدمات الأساسية للمواطنين، وجملة الصعوبات والتحديات التي تواجهها في هذا الجانب.
وتطرق اللقاء إلى الأوضاع العسكرية والأمنية والنتائج التي حققتها عملية سهام الشرق في تعزيز السكينة العامة للمواطنين، وحفظ أمن واستقرار المديرية، وفي هذا الشأن أثنى الرئيس الزُبيدي على ما قدمه أبناء مودية بمختلف شرائحهم من دعم وإسناد للعملية وجهود لإنجاحها، مشيرا إلى أن ذلك يعكس حرصهم البالغ على ترسيخ الأمن والاستقرار، ويؤكد أن مودية، ومحافظة أبين خاصة، والجنوب عامة، بيئة طاردة للإرهاب والعناصر الشاذة عن الصف.
وشدد الرئيس القائد في ختام اللقاء على أهمية تعزيز الصفوف بين أبناء مودية، ونبذ أي محاولات لشق الصف، داعيا في هذا الشأن قيادة السلطة المحلية لتنسيق جهودها مع قيادتي المجلس الانتقالي في المحافظة والمديرية والشخصيات والوجاهات الاجتماعية، بما يحفظ للمديرية أمنها واستقرارها، ويحفظ السكينة العامة للمواطنين، ويؤمن المكتسبات التي تحققت بفضل تضحيات الشهداء الأبطال.
حضر اللقاء عماد محمد أحمد مدير مكتب نائب رئيس مجلس القيادة الرئاسي.

أخبار ذات صله