أخبار عاجلة
مسلسل #الاختيار2 يجرد إخوان مصر من سلاح المظلومية

يافع نيوز – فن

تصدر هاشتاغ #الاختيار2 الترند المصري على مواقع التواصل الاجتماعي بعد عرض الحلقة الخامسة من المسلسل.

 

وأعادت الحلقة التي جمعت بين مشاهد تمثيلية وأخرى حقيقية تقديم أحداث فض اعتصام أنصار الرئيس السابق محمد مرسي من الإخوان المسلمين بميدان رابعة العدوية قبل قرابة ثماني سنوات.

 

ووصف مغردون الحلقة بـ”التاريخية”؛ إذ فضحت أكاذيب جماعة الإخوان وكشفت مخططاتهم لإسقاط مصر.

 

ووثقت الحلقة لحظات مخيفة عاشتها مصر في يوم فض اعتصام رابعة في 14 أغسطس من عام 2013، وقد شهدت الموقعة أعمال عنف وتبادلا لإطلاق النار أدى إلى سقوط آلاف الضحايا بين قتيل وجريح. وأظهرت بعض لقطات الفيديو إطلاق عناصر تنظيم الإخوان النار على أفراد الشرطة المصرية.

 

واستعاد مصريون على مواقع التواصل ذكريات الخوف والقلق من تحول البلاد إلى ساحة للحرب الأهلية لولا تدخل القوات المسلحة وجهاز الشرطة.

 

وفككت الحلقة المظلومية الإخوانية التي ظلت الجماعة ترددها طوال السنوات الماضية. وأكد مغردون “أهمية كشف زيف رواية جماعة الإخوان، أو أي ‏جماعة أخرى تحمل الفكر المتطرف”، وأوضحوا “ضرورة مواجهتهم ومحاربة فكرهم وكشف أكاذيبهم أمام الجميع”. وأشاد مغردون بـ”الدراما الوطنية” التي “تسجل وتكتب جزءا من التاريخ الحديث والمعاصر”.

 

وقال مغردون إن المسلسل “وثق أحداثا مثيرة في إطار المواجهة الفكرية مع تيارات الإسلام السياسي”.

يذكر أن المسلسل من تأليف هاني سرحان وإخراج بيتر ميمي وإنتاج شركة سينرجي المملوكة للمجموعة “المتحدة للخدمات الإعلامية”، وهو من بطولة كريم عبدالعزيز وأحمد مكي وإياد نصار وبشرى وآخرين.

 

وشارك دبلوماسيون وإعلاميون وفنانون بتعليقات عبر هاشتاع #الاختيار2 تضمّنت إشادات بأحداث الحلقة الخامسة من المسلسل.

 

وأكد السفير حسام زكي، الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية، أنه “لا يمكن لأي مصري وطني محب لبلده وهو يشاهد حلقة اليوم من “الاختيار 2” إلا أن يتساءل ولو في صمت ماذا لو لم يخرج الشعب في 30 يونيو؟”. وتساءل زكي على فيسبوك “وماذا لو لم يستجب الجيش لمطالب الشعب؟ وماذا لو تم ترك الاعتصامات تتفاقم وتنتشر؟ ماذا لو كانت الضغوط الدولية أسفرت عن عودة مرسي للحكم؟ وماذا لو لم تكن الشرطة قد عادت لتقف على قدميها بعد ضربة 2011؟”. وأردف “الإجابات مرعبة، الحمد لله…”.

 

وحصد المسلسل إشادات واسعة بموازاة تحريك جماعة الإخوان أذرعها الإلكتروينة والإعلامية كي تتصدى للنجاح الواسع الذي حققته الحلقة. وانبرى إعلاميون وسياسيون إخوان ومواقع إلكترونية لوصف المسلسل بـ”المهزلة”، واستخدموا عبارة “إلى مزبلة التاريخ” ونشر بعضهم صورا مما قالوا إنه مذبحة، في محاولة لرفع هاشتاغ مذبحة رابعة إلى الترند وهو ما لم ينجحوا فيه في ظل الإشادات الواسعة من المصريين بالحلقة التي أسقطت مظلومية الإخوان.

واعتبر آخر:

 

Aelhawary@

 

اليوم هو يوم تدمير مظلومية الإخوان ولطميات اعتصام #رابعة.

 

يذكر أن الجملة الأكثر تداولا في تغريدات المصريين أن الحلقة أسقطت مظلومية الإخوان. ووصف مغردون الحلقة بـ”فض مظومية رابعة”. وأعادوا نشر لقطات من المسلسل وأشادوا في تعليقاتهم بعرض الحلقة دون فواصل إعلانية لمنح المشاهد القدرة على التركيز على أحداث المسلسل بصورة جيدة، بينما نشر آخرون صورا لأبطال المسلسل ومقتبسات من كلمات على ألسنتهم.

وكتب صحافي:

 

yehia5yehia@

 

ميزة توثيق ما حدث في مسلسل “الاختيار2” هي أنه يعد قتلا لفكرة التصالح مع جماعة فجرت وحرقت مصر، ودعوة إلى العمل على إبادتها في كل دول العالم لتظل مطاردة منبوذة إلى آخر يوم في حياتها.

 

وألقى مسلسل “الاختيار2” الضوء على اقتحام عناصر إخوانية مركزَ شرطة كرداسة تزامنًا مع فض اعتصامي رابعة والنهضة المسلحين، وذلك بعد أن حاول ضباط وأفراد مركز شرطة كرداسة فض التجمهر، إلا أن الإخوان أطلقوا الأعيرة النارية واستخدموا سلاح “أر.بي.جي” أثناء اقتحام المركز. وتعرض رجال الشرطة إلى مذبحة حيث بلغ عدد ضحايا المجزرة 14 رجل شرطة مثل بجثث بعضهم.

 

ونال النجم أشرف عبدالباقي الذي قام بدور مأمور قسم شرطة كرداسة العميد محمد جبر الذي قتل ومثل بجثته استحسان الآلاف من المغردين.

وخلال الحلقة ظهرت سامية شنن، إحدى المتهمات في واقعة الهجوم على مركز شرطة كرداسة، التي سقت نائب المأمور المحتضر العقيد عامر عبدالمقصود “ماء نار”.

 

وفي سياق آخر أثارت شخصيات المسلسل ردود فعل كثيرة وتساؤلات عن الأسماء الحقيقية، خاصة أنّ بعضها شخصيات حقيقية ولكن تمّ تغيير الأسماء، وذلك حسب ما تمّت الإشارة إليه في بداية عرض المسلسل لأسباب أمنية.

اترك تعليقك

آخر الأخبار
+30
°
C
H: +30°
L: +29°
Aden
الجمعة, 07 مايو
أنظر إلى التنبؤ لسبعة أيام
السبت الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس
+31° +31° +31° +30° +30° +32°
+29° +29° +29° +29° +29° +30°