قلعة القارة في يافع تاريخ وحضارة في مهب عبث الطبيعة والإنسان – تقرير مصور-
شارك الخبر
صورة للقلعة من الجهة الغربية

 

يافع نيوز / خاص

تعد قلعة القارة في يافع محافظة أبين جنوب اليمن من أهم الآثار التاريخية في جنوب اليمن  لما تحتله من مكانه رمزيه عند كل أبناء يافع ولما تحويه من موروث تاريخي وحضاري قديم حيث كانت عاصمة لسلاطين يافع حتى ستينيات القرن الماضي وكانت ايضاً مركز لحكم يافع وإدارة شؤونه . قلعة القارة هي عبارة عن جبل مرتفع قمته عبارة عن مساحة كبير مسطحه محاطة بالحجر الجيري الأبيض و يبلغ ارتفاعها 600 متر تقريباً وفي قمة الجبل توجد مساحة مسطحه تحوي قصور ومنازل سكنيه ومســاجد وقبب كانت تستخدم مقابر لدفن المــــوتى وسدود وبرك لحفـــظ المياة ، ويوجد مدخل وحيد للقلعة فقط يسمى ” سدة القارة ” . تعرضت قلعة القارة لقصف جوي أثناء الاحتلال البريطاني للجنوب والحق هذا القصف أضرار بالغه بقصور وبيوت سلاطين يافع وبعض الآثار القديمة الموجودة في القلعة، وضلت قلعة القارة عامرة بالسكان حتى بعد مغادرة سلاطين يافع لها أبان الحكم الشمولي في ستينيات القرن الماضي ، إلا انه وفي الاونه الأخيرة وبسبب الجفاف الذي تعرضت له يافع والتطور الحضاري الذي شهدته مدينة رصد وجعار بداء سكان القارة بالخروج منها والاستقرار في مدينة رصد التي تقع أسفل قلعة القارة والبعض الأخر غادر إلى جعار أو عدن ولم يتبقى بها سوى أسرتين فقط . وبسبب ترك الأهالي للقلعة أصبحت عرضة للتخريب والدمار من قبل عوامل التعرية الطبيعية و ضعاف النفوس من البشر حيث تعرضت العديد من المباني والقصور لتشققات وانهيارات بسبب عوامل التعرية والنهب والتخريب من قبل ضعاف النفوس، المتحف القديم الذي كان يحوي على آثار نادرة تم نهبه، وحتى المدفع الذي تم إهدائه لسلطان يافع من قبل حاكم عدن البريطاني بداية القرن الماضي تم نهبه وبيعه بمثن بخس ” حديد تشليح” ، حتى الأموات في قبورهم لم يسلموا من عمليات العبث من قبل الطامعين حيث اخبرنا بعض السكان ممن لازالوا يعيشون في القارة إن هناك بعض ضعاف النفوس يأتون لنبش القبور بحجة البحث عن الكنوز . الغريب في الأمر إن كنز اثري وتاريخي وسياحي ورمز من رموز يافع يتعرض للإهمال بل وللتخريب المتعمد ومع ذلك الكل أصبح يتخذ موقف المتفرج فقط ، وكأن الأمر لا يعني احد سوء كان ذلك سلاطين يافع الذين تقع عليهم مسؤولية تاريخية في الحفاظ على قلعتهم الحصينة أو المواطن اليافعي العادي الذي تعتبر القارة رمز يفخر فيه ويحافظ عليه . لن نعول على الدولة أن تعمل شي لا نها لم تهتم بما هو أهم من ذلك ، و لكن نعول على عقلا يافع من سلاطين ومشائخ واكاديمين وإعلاميين ورجال مال وأعمال أن يلتفتوا إلى تاريخهم وحضارتهم وماضيهم الذي هو جزء من حاضرهم ومستقبلهم يجب ان نعي المسؤولية التي تقع على عاتقنا وخصوصا ان نحن نرى دول تصنع لنفسها تاريخ وتمجده وتعظمه، بينما نحن نملك التاريخ وندمره ونقضي عليه بأيدينا . نعدكم في يافع نيوز ان نحن سنتابع الموضوع ونتواصل مع المجلس المحلي و مشائخ وسلاطين يافع ومع المواطنين وسيكون هناك تقرير مفصل قريباً ، وبإذن الله تعالى لن نكتفي بالتركيز على القارة سيكون لنا تقارير عن آثار يافعية تم إهمالها وتتعرض لتخريب والتدمير بل هناك مدن أثرية قديمه مجهولة تتعرض للنهب والسرقة والإهمال ولم يهتم بها احد على الإطلاق، وسنعمل قصار جهدنا لما فيه خدمة مناطقنا .. يافع نيوز تناشد سلاطين يافع ومشائخها ورجال الإعمال وأهل الخير والمغتربين بضرورة الاهتمام بتاريخهم وتراثهم لان هذا التاريخ هو ارث الآباء والأجداد والواجب يحتم علينا الحفاظ عليه وصيانته حتى يبقى ارث للأبناء وحتى نحافظ على مكتسبات الأجداد . وهذا تقرير مصور للقلعة من الداخل والخارج

 

صورة للقلعة من الجهة الغربية

القارة من الجهة الغربية

              منازل قديمه

قباب اثرية قديمه تتعرض للتخريب والاهمال

عقود في مسجد قديم

سد قديم وبجواره مقبرة تتعرض للنبش

منزل قديم

قباب اثريه ومنازل قديمه

منزل جميل مبني على لطراز اليافعي الحميري القديم

منزل سلطان يافع الذي استهدفه الطيران البريطاني

مسجد وفيه مأذنه قديمه تحوي عقود رائعه

منزل بالطراز اليافعي الجميل

أخبار ذات صله

2 comments

  1. نعم هذة اثار تاريخية موجودة وموصلة علا مر السنين ولاكن للاسف هناك تجاهل مقصود لطمس تاريخ يافع ونرجو من سكان هذا الصرح الغضيم المحافضة علية بكل ما يستطيعون

  2. مشكور الاخ ياسر على هذا الموضوع و الصور الجميله من القلعه

اترك تعليقك

+30
°
C
H: +30°
L: +29°
Aden
الجمعة, 07 مايو
أنظر إلى التنبؤ لسبعة أيام
السبت الأحد الاثنين الثلاثاء الأربعاء الخميس
+31° +31° +31° +30° +30° +32°
+29° +29° +29° +29° +29° +30°