fbpx
محرك البحث
أخر الأخبار
إعلان
إعلان
“النية تكفي”.. سخرية على “تويتر” من مزاعم غزو قطر

يافع نيوز – متابعات

فند مغردون بالأدلة والبراهين، بينهم مسؤولون وكتاب ومحللون من عدة دول عربية، أكاذيب وزير دفاع نظام الحمدين، خالد العطية، بشأن خطة مزعومة لغزو قطر على مرحلتين قبل 3 أعوام.

 

وأكدوا أن تلك التصريحات تأتي ضمن محاولات ادعاء المظلومية التي تمارسها قطر، وتستهدف تبرير الوجود الإيراني والتركي الذي ينتهك سيادتها جهارا نهارا.

 

وأوضحوا أنها تأتي أيضا ضمن محاولات قطر لإشغال الرأي العام عن مؤامراتها المستمرة ضد الدول العربية المقاطعة لها والتي تتكشف تباعا، وكان أحدثها ما كشفه تسريب جديد قبل أسبوع عن تآمرها ضد السعودية.

وصاحب الردود على مزاعم قطر بشأن خطة غزوها، موجة سخرية كبيرة من قبل المغردين، لافتين إلى أن النية وحدها تكفي لغزو هذه الإمارة الصغيرة.

وكان خالد بن محمد العطية وزير الدولة لشؤون الدفاع في قطر، زعم في تصريحات لقناة “الجزيرة” أن الدول المقاطعة لبلاده خططت لغزوها على مرحلتين، هما: مرحلة ما أسماه “الحصار”، والتأثير على الشارع القطري، ثم المرحلة الثانية وهي الغزو.

كذب وهذيان متكرر

ورد الشيخ خالد بن ‏أحمد آل خليفة مستشار ملك البحرين للشؤون الدبلوماسية على هذه التصريحات، واصفا إياها بأنها “كذب وهذيان متكرر”.

ودعا الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة، الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي نايف الحجرف، إلى وضع حد للممارسات قطر.

وغرد قائلا : “ألا يتوجب على الأمين العام لمجلس التعاون أن يسعى لوضع حد لهذا الكذب والهذيان المتكرر؟”.

بدوره فند الأمير السعودي سطام بن خالد آل سعود، أكاذيب وزير دفاع قطر، معتبرا أنها تأتي من “باب ادعاء المظلومية”.

وغرد قائلا: “تكرار الحديث عن أن الدول المقاطعة لقطر كانت تخطط لغزوها أصبحت مكشوفة ولا تنطلي على أحد”.

وأردف:” ليس من المنطقي أن تكون المرحلة الأولى هي المقاطعة التي ستضع قطر تحت المجهر والمتابعة الإعلامية، وتكون المرحلة الثانية الغزو، فهذا الكلام لا يدخل بعقل إنسان عاقل، لكن هي فقط محاولات لادعاء المظلومية”.

في السياق نفسه، اعتبرت الكاتبة الأردنية نورا المطيري، أن الهدف من الأكاذيب القطرية تبرير الوجود الإيراني والتركي في قطر.

 

وقالت المطيري: “هذا العطية نفسه الذي كان يقف خلف ضابط تركي صغير في ليبيا الشهر الماضي”.

وأردفت: “قطر تريد تبرير الوجود الإيراني والتركي الذي ينتهك سيادتها جهارا نهارا.. ولا تجد ذريعة غير نكتة أن دول المقاطعة تخطط لغزوها..!”.

وتابعت: “قد تنجح قطر والجزيرة في صناعة ونشر الأكاذيب ولكنها عاجزة أن تجد شخصا عاقلا يصدقها”.

بدوره، قال الكاتب والمحلل السياسي الإماراتي ماجد الرئيسي إن: “أسطوانة نية غزو قطر المشروخة لا تليق بوزير دفاع أن يرددها بقدر ما أن تكون مجرد هراء في صحف ومواقع صفراء يديرها بوهلالة (في إشارة إلى ياسر أبو هلالة مديرة قناة الجزيرة السابق)”.

وكان وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، الدكتور أنور بن محمد قرقاش، نفى أكثر من مرة مزاعم غزو قطر.

ورد في مقابلة سابقة على شبكة CNN الأمريكية في يناير/ كانون الثاني 2018 عن إمكانية تطور الأزمة الخليجية إلى مواجهة عسكرية، بالنفي القاطع حيث قال: “لا، بالتأكيد لا”.

ونفي أيضاً في تغريدات له في 16 ديسمبر/كانون الثاني 2018 ما تردد بأن المنطقة في أزمة قطر لم تكن بعيدة عن تدخل عسكري، وبين أن هذه التصريحات “غير صحيحة وتجانب الواقع”.

وأكد أن “قرار الدول الأربع اتخذ بناء على دعم قطر للتطرف والتدخل في شؤونهم”.

وبين أن “الإجراءات التي اتخذتها الدول الأربع، كانت لدرء التدخلات القطرية سيادية وسياسية وتهدف لتغيير التوجه القطري المخرب”، وتابع: “ندرك أن الدوحة ستعود إلى رشدها ومحيطها الخليجي في الوقت المناسب “.

وكانت الدول الداعية لمكافحة الإرهاب (السعودية والإمارات والبحرين ومصر) أعلنت في 5 يونيو/ حزيران 2017 مقاطعة قطر لدعمها الإرهاب.

تهكم وسخرية

الكثير من المغردين العرب ردوا على وزير دفاع قطر بالتهكم والسخرية.

وتهكم الكاتب والمحلل السياسي السعودي مبارك آل عاتي على أكاذيب الوزير القطري وقناة الفتنة “الجزيرة”، وغرد قائلا :”غزو قطر !!! لو قلت هجمة مرتدة يمكن “.

وتابع :”ابن عطية أول من يعلم الحكمة السعودية وثقلها الدولي، ولو أرادت تأديبكم عسكريا لطوعت العواصم الكبرى لقرارها، ولكنها تؤمن أن التغيير في الدوحة حتمي وقادم على يد الشعب القطري الشقيق وحكماء آل ثاني الكرام”.

الكاتب السعودي سعود الريس، سخر بدوره من تصريحات وزير دفاع قطر، وغرد قائلا : “ويستمر الكذب، وكأن غزو قطر كان بحاجة لمخطط أو لـ”حصار” كما يدعون”.

التغطية على مؤامرات قطر

من جهته وصف الإعلامي السعودي حسين الغاوي مزاعم قطر بالمزيفة، وأن تصحيحها يكون بالحديث عن المؤامرات القطرية المستمرة الموثقة بالدلائل

وقبل أسبوع، كشف تسريب صوتي جديد تفاصيل مؤامرة قديمة لتنظيم الحمدين الحاكم في قطر، بالتواطؤ مع الرئيس الليبي السابق معمر القذافي، ضد دول الخليج العربي خاصة المملكة العربية السعودية.

تفاصيل المؤامرة تظهر مساعي معمر القذافي ومعه أمير قطر السابق حمد بن خليفة ورئيس وزرائه حينها حمد بن جاسم لإحداث فوضى انشقاقات وتخريب عبر قبيلة عتيبة العربية ذات الجذور التاريخية في الجزيرة العربية في المملكة العربية السعودية.

ومؤخرا أظهرت تسريبات صوتية أطلق عليها إعلاميا “تسريبات خيمة القذافي” مشروعا قطريا ليبيا كبيرا للتخريب والفوضى ضد السعودية والدول العربية، لضرب أنظمة الحكم وإشاعة الفوضى، واتضح من خلالها حجم المؤامرة التي كان يحيكها قائدا المشروع التخريبي؛ حمد بن خليفة وحمد بن جاسم ومعهما معمر القذافي.

وسوم :
شاركنا الخبر

أترك تعليق
ابحث في الموقع
حالة الطقس عدن
+28
°
C
H: +29°
L: +27°
Aden
الأربعاء, 28 تشرين الأول
أنظر إلى التنبؤ لسبعة أيام
الخميس الجمعة السبت الأحد الاثنين الثلاثاء
+29° +29° +29° +29° +28° +28°
+27° +27° +28° +27° +27° +26°
تويتر
إعلان
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه:
window.dataLayer = window.dataLayer || []; function gtag(){dataLayer.push(arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-34464396-2');