fbpx
محرك البحث
أخر الأخبار
إعلان
إعلان
الفعاليات العسكرية والأمنية والمقاومة بالحواشب تنعي العميد “يسري العمري”

يافع نيوز – لحج – محمد مرشد عقابي
قال تعالى : (مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً).
صدق الله العظيم.
نعت الفعاليات العسكرية والأمنية والمقاومة الجنوبية بمديرية المسيمير الحواشب محافظة لحج في بيان مشترك القائد البطل العميد يسري عبيد حازم العمري الحوشبي قائد اللواء العاشر صاعقة الذي استشهد اليوم السبت متأثراً بإصابته في المعارك التي شهدتها جبهة الشيخ سالم بمحافظة أبين يوم الجمعة 19-6-2020م.
وجاء في البيان : في لحظة أليمة وموجعة خسر الجنوب يومنا هذا قائداً جسوراً وبطلاً مغواراً من ابطاله الأشداء الميامين، اولئك الرجال الأفذاذ الذين قلما تجود بهم الأيام او يتكررون، ذلكم هو القائد والمحارب الفدائي المغوار العميد يسري عبيد حازم العمري “أبو عيدروس” قائد اللواء العاشر صاعقة وقائد محور الحواشب القتالي، هذا المناضل الوطني الجسور والثائر الهمام الذي قاد بشجاعة وإقدام وبسالة لا نظير لها ملاحم بطولية في معركة الحسم وإجتثاث الإرهاب في منطقة الشيخ سالم “جبهة شقرة” محور أبين القتالي محققاً إنتصارات كبيرة ومشهودة ومنكلاً بالأعداء في هذه الجبهة وغيرها من الجبهات التي ذاد فيها عن حياض الأرض الجنوبية.
اننا اليوم نقف امام فاجعة كبيرة ومؤلمة على الحواشب خاصة والجنوب بشكل عام، والمصاب جلل برحيل القائد الفذ “أبو عيدروس” هذا القائد الذي لم يكل ولم يمل وهو يصول ويجول متقدماً صفوف الأبطال من المقاومة والجيش الجنوبي منذ الشرارة الأولى لإنطلاق ركب المواجهة ضد جحافل الغزاة اليمنيين عام 2015م، فقد كان مقاتلاً باسلاً، جندياً وقائداً في آن واحد متنقلاً من جبهة الى أخرى من جبهات العزة والكرامة مواجهاً عصابات الشر ومليشيات البغي والعدوان اليمنية الدموية والإرهابية في الحواشب ولحج وكرش والصبيحة وعدن وأبين، إجترح هذا البطل المقدام صنائع بطولية ومآثر عظيمة سيسجلها التاريخ باسمه وبإسم رفاقه وزملاء السلاح باحرف من نور تضيئ للأجيال دروب الحرية والعزة والمجد.
رحل القائد “أبو عيدروس” شهيداً واقفاً شامخاً شموخ جبال الحواشب الأبيه مسقط راسه وهو في موقع الدفاع عن العزة والكرامة والحرية، غادرنا هذا القائد ونحن في ذروة الإحتياج اليه لوقوف بلدنا اليوم امام تحولات ومهام جديدة تتمخض من رحم الإنتصارات المتتالية في مختلف الجبهات والتي تتطلب وجود امثاله من الرجال الأوفياء والمخلصين الذين صقلتهم المهمات الصعبة والعسيرة ليمتلكوا خبرة تطويع المستحيل بإرادة صلبة مجسدين على ارض الواقع معاني صناعة النصر وحماية المكتسب والإرث الثوري.
رحل العميد “يسري العمري” بعد ان لقن اعداء الجنوب والأمة والحياة دروساً لا تنسى في البطولة والشجاعة مخلفاً ورائه الألاف من الأبطال الميامين الذين توشحوا بسجاياه وتطبعوا بقيمه ومبادئه وثوابته الوطنية والثورية والنضالية ليس فقط في في اللواء الذي تولى مهمة تأسيسه وبنائه وقاده في تنفيذ كل ما اوكل اليه من مهام بنجاح وتفوق بل في مختلف وحدات وتشكيلات المؤسسة العسكرية والأمنية والمقاومة الجنوبية الباسلة.
ان خسارة الحواشب والجنوب برحيل هذا البطل الشجاع العميد يسري الحوشبي كبيرة جداً، فهو ذلك الرجل الذي اقترن اسمه بجبهات القتال مدافعاً عن الجنوب، هو المقاوم والقائد الذي عرفته ميادين وساحات المعارك الكبرى منذ العام 2015م ضد المليشيات الإنقلابية الحوثية الإيرانية ومن بعدها عصابات الإرهاب اليمنية ليحتفظ ببريق القائد المقدام منذ ذلك الحين، ليستشهد وهو في مواقع العزة والشرف والبطولة مقبلاً غير مدبر في ساحات الوغأ في جبهة الشيخ سالم بمحافظة أبين بعدما نكل بالأعداء وأذاقهم كؤوس المنايا السود وحرر وطهر بمعية الأبطال الحواشب مساحات واسعة في هذه الجبهة، وتجاه هذا الحدث يحتم علينا جميعاً في مختلف الوحدات العسكرية والأمنية وجميع شرائح المجتمع الجنوبي ان نرفع وتيرة اليقظة والجهوزية الجاهزية وان نرص الصفوف وان ننبذ كل اسباب الفرقة والخلاف وان نوجه كل إمكانياتنا وجهودنا نحو استكمال المواجهة المصيرية مع العدو وأفشال كل مخططاته الإرهابيه التي يسعى من خلالها زعزعة الأمن والإستقرار لإبناء الجنوب، ونعاهد الله ونعاهد الشهيد القائد بان دمائه لن تذهب هدراً واننا على دربه ودرب شهداء الجنوب سائرون ولن تزيدنا الجرائم الوحشية التي ترتكبها العصابات اليمنية المارقة إلا ثباتاً وقوة وصلابة وعزيمة لمواصلة مشوار الكفاح وإستكمال تحقيق الأهداف السامية التي ضحى لأجلها شرفاء الجنوب بأرواحهم ودمائهم، ولن نستكين حتى تحرير وتطهير كل شبر من أراض الجنوب تقع تحت رجس المليشيات اليمنية وخلاياها الإرهابية المتطرفة التي تعيث في الأرض الفساد.
اننا ونحن نتقدم بخالص عبارات العزاء وعظيم المواساة الى أسرة الشهيد القائد البطل “أبو عيدروس” وفي مقدمتهم شقيقه البطل (حسني عبيد حازم العمري الحوشبي” والى بقية أهل وأقارب الشهيد فاننا نعزي انفسنا وابناء شعبنا الجنوبي العظيم الثائر وقيادتنا السياسية ممثلة بفخامة الأخ الرئيس عيدروس الزبيدي القائد الأعلى للقوات المسلحة الجنوبية والأمن بهذا المصاب الكبير، كما نعزي كل ابناء حواشب الشموخ والبطولة ومصنع الأبطال الذين رووا بدمائهم الزكية السخية كل رقعة من ثرى أرضنا الطاهر في مختلف جبهات القتال.
تغمد الله الشهيد البطل القائد العميد “يسري العمري” بواسع الرحمة والمغفرة، وأسكنه فيسح جناته، والهمنا جميعاً الصبر والسلوان.
إنا لله وإنا اليه راجعون.
وسوم :
شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق
ابحث في الموقع
الطقس في عدن
الطقس في عدن
26°
Clear
05:5417:32 +03
WedThuFri
31/25°C
31/25°C
31/26°C
تويتر
فيسبوك
إعلان
%d مدونون معجبون بهذه:
window.dataLayer = window.dataLayer || []; function gtag(){dataLayer.push(arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-34464396-2');