fbpx
محرك البحث
أخر الأخبار
إعلان
إعلان
كيف دخل النفط عالم الخيال بـ37 دولارا تحت الصفر؟

يافع نيوز – اقتصاد

هناك أحداث تحدث مرة واحدة في حياة الإنسان وقد لا تتكرر وهذا ما ينطبق على ما شهدته سوق النفط يوم “الإثنين الأسود” الذي تغلب بمراحل على “الثلاثاء الأسود” الذي شهده عام 1986.

تحولت العقود الآجلة للنفط الأمريكي لأقرب استحقاق أثناء التعاملات الإثنين إلى سلبية للمرة الأولى في التاريخ مع امتلاء مستودعات تخزين الخام وهو ما يثبط المشترين، بينما ألقت بيانات اقتصادية ضعيفة من ألمانيا

واليابان شكوكا على موعد تعافي استهلاك الوقود وفقا لما أوردته “رويترز”.

ومع نضوب الطلب الفعلي على النفط ظهرت تخمة عالمية في المعروض بينما لا يزال مليارات الأشخاص حول العالم يلزمون منازلهم لإبطاء انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وهبطت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط للتسليم في مايو (أيار) 55.90 دولارا، أو 306 في المائة إلى مادون الصفر، “سالب 37.63” دولارا للبرميل بحلول الساعة السادسة و34 دقيقة بتوقيت غرينتش.

وتراجعت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت 9.2 في المائة إلى 25.43 دولارا للبرميل.

وفي الوقت الذي انهارت فيه أسعار خام غرب تكساس الوسيط في نيويورك تماسكت أسعار برنت عند مستوى 25 دولارا ليصل الفرق بين الخامين 61 دولارا، وهو فرق لا يقاس بالمال وحسب، بل بالزمن، فخام برنت في العام 2020 وغرب تكساس في زمن خيالي ثلاثي الأبعاد.
لا مساحات للتخزين

والتفسير الواقعي للحادثة الخيالية بسيط، أوشكت عقود خام غرب تكساس لشهر مايو على الانتهاء، وأصبح الذي يحملونها لا يملكون أماكن لتسليمها وتخزينها نظراً لإمتلاء المخازن في مايو فحاولوا التخلص منها لأي أحد ولهذا أصبحوا مستعدين لدفع 37 دولاراً للمشتري حتى يأخذ النفط منهم.

وتسعى الولايات المتحدة الأمريكية إلى التفاعل مع الحدث، ولهذا أعلن الرئيس الأميركي عن شراء 75 مليون برميل لتخزينها في المخازن الاستراتيجية التابعة للدولة، وقد يساعد هذا في عودة الأسعار إلى عكس اتجاهها والارتفاع لكن هذا ليس بالحل الدائم إذ سوف تمتلى المخزونات بعد فترة كذلك ولا يبقى مجالا للشراء، مما يجعل البحث عن حلول جذرية وذات أمد أطول هو القرار الأفضل.

وعكست ردة فعل العديد من المحللين صدمة الحدث، وهناك اتفاق واضح على أن ضعف التخزين هو السبب، ويقول مات سميث من مركز “كليبر داتا” إنه “عقد لمادة لا يريد أحد شراءها”، وفقا لوكالة الصحافة الفرنسية التي أوردت في تقرير لها أن هذا التدهور غير المسبوق يأتي نتيجة لتداعيات فيروس كورونا الذي دمّر الاقتصاد العالمي عبر إجبار مليارات الأشخاص على ملازمة منازلهم لوقف التفشي.

واعتبر سميث أنّ تراجع الأسعار إلى ما دون الصفر “ردّ فعل على قلّة إمكانات التخزين قبل انقضاء مهلة عقود مايو يوم الثلاثاء، مرجحا أنّه بمجرد انقضاء تلك المهلة ستعود الأسعار إلى فوق مستوى الصفر.

وكانت أوبك أعلنت الأسبوع الماضي التوصّل لاتفاق بين المنظمة وشركائها لخفض الإنتاج بنحو عشرة مليارات برميل يومياً اعتباراً من مايو.

وقال جون كيلداف من مركز “أغين كابيتال” إنّ “الطلب على البنزين ووقود الديزل معدوم”، مضيفاً “لقد تبخّر”.

وسوم :
شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق
ابحث في الموقع
حالة الطقس عدن
+28
°
C
H: +29°
L: +27°
Aden
الأربعاء, 28 تشرين الأول
أنظر إلى التنبؤ لسبعة أيام
الخميس الجمعة السبت الأحد الاثنين الثلاثاء
+29° +29° +29° +29° +28° +28°
+27° +27° +28° +27° +27° +26°
تويتر
إعلان
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه:
window.dataLayer = window.dataLayer || []; function gtag(){dataLayer.push(arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-34464396-2');