محرك البحث
أخر الأخبار
إعلان
إعلان
“يافع نيوز” ينشر قصة اعتقال ” نسر بلغاري ” عثر عليه بمحافظة تعز وفي أحد قدميه جهاز تحديد المواقع عبر الاقمار الاصطناعية

 

يافع نيوز – خاص:

في قصة غريبة من الحرب اليمنية، اثارت قصة نسر ” احد انواع الطيور ” الكثير من الغرابة، حيث لم يكشف عن القصة من قبل للنسر ” البلغاري” الذي عثر عليه بمحافظة تعز  اليمنية  في نوفمبر 2018، ومربوط بأحد قدميه جهاز “GPS” لتحديد المواقع عبر الاقمار الاصطناعية.

وتابع “يافع نيوز ” قصة النسر البلغاري ” نيلسون ” الذي نشر خبره اليوم 18 ابريل 2019، موقع ” BBC NEWS EN”  وعثر على النسر بتعز ومربوط على قدمه اليسرى جهاز التعقب، فتم تقييده ونقله الى احد معسكرات الجيش، والذي اعتقد حينها انه ” جاسوس “، والنسر  نيلسون بحسب ” بي بي سي ” هو طائر كبير ، نسر  ” غريفون نادر “.

 

ويقول موقع ” بي بي سي انجليزي ” كان نيلسون في زاوية ضيقة ومشهده حزين في زنزانته ، مقيدًا ، ومن الواضح أنه ضعيف وبائس، حيث تم تقييد ” نيلسون” قبل الرجال الذين يعتقدون أنه كان جاسوسا عندما تم القبض عليه ، عثروا على متتبع للأقمار الصناعية متصل بساقه ، وذلك لكون الجهاز يعد أكثر تطوراً من الكثير من المعدات التي كانت بحوزتهم في تعز واعتقدوا أن النسر كان في مهمة لنقل الأسرار العسكرية إلى المتمردين الحوثيين ، المجموعة التي تسيطر على العاصمة اليمنية صنعاء. .

نيلسون المصورة داخل حقيبة. يتم تغذية النسر كل ساعة لمحاولة بناء قوته

 

ويضيف الموقع، أن رجال الجيش اليمني بتعز  قرروا  أن “نيلسون”  جاسوساً وكان ينقل الأسرار العسكرية، واصفاً رجال الجيش بتعز بقوله: وفي أي حرب ، من الأخبار السيئة أن يتم اتهامك بالتجسس في اليمن ، وهو مكان معزول ومغبر ، يمكن للشكوك أن تسابق مجموعات من الرجال المسلحين وتصلب العقول. حتى لو كنت نسر.

 

وقال الموقع، أن النسر نيلسون تعرض لكسور الريش الجناح وإصابة قديمة في عنقه، وهو ” يزن 4.8 كيلوجرام (10.5 رطل) ”  ومن اجل أن يقلع ويطير يجب أن يكون 5 كجم على الأقل، حيث  انه يقوم بتجريف قدميه ويظهر الجلد الموجود في كاحله الأيسر سحجات من التقييد الذي تعرض له.

وفي قصة وصول ” النسر  البلغاري الى اليمن ” يقول موقع ” بي بي سي انجليزي ” أنه في الواقع ، تم إرفاق تعقب مع Nelson لأسباب بريئة ومحافظة على البيئة ، لمراقبة المكان الذي طار فيه ، والتحقق مما إذا كان لا يزال على قيد الحياة، وكان واحداً من 14 نسرًا تم إعطاؤهم أجهزة تتبع وبطاقات الجناح في بلغاريا ، حيث بدأت رحلة نيلسون.

ولحسن الحظ بالنسبة لنيلسون ، لديه أصدقاء في بلغاريا ، كانت مجموعة للمحافظة على البيئة ، وهي صندوق تعقب الحيوانات البرية والنباتات (FWFF) ، تتابع تقدم نيلسون وهو يتجه جنوبًا عبر المملكة العربية السعودية، ولم يكونوا قلقين بشأن رحلته، غالبًا ما تطير نسور غريفون الذكور الصغيرة مسافات شاسعة قبل العودة إلى المنزل.

لكن في نوفمبر 2018 ، فقدوا الاتصال بنيلسون بعد عبوره الحدود إلى اليمن، ولم يكن نيلسون جاسوسًا ، لكن هذا الزائر البلغاري الغريب كان يبني شبكة من المتعاطفين الذين رأوه وهو يرفرف حول تعز ، وهي بلدة متضررة بشدة ولديها مشاكل شديدة لدرجة أن مساعدة الطائر ، ربما تفترض ، كانت أولوية منخفضة.

ويضيف موقع ” بي بي سي ” في خبره الذي ترجمه ” يافع نيوز”: كان رقم الهاتف البلغاري على علامات نيلسون، حيث أرسل اليمنيون الصور التي ساعدت في الحصول على هوية إيجابية، ويقول علماء الأمم المتحدة في أنصار حماية البيئة في بلغاريا يعجبون أن الكثير من اليمنيين ، المحاصرين في حرب أصبحت ، وهي أخطر حالة طوارئ إنسانية في العالم ، قلقون بشأن الطيور.

وقالت نادية فانجيلوفا من FWFF في رسالة بالبريد الإلكتروني إنهم “أناس رائعون” يهتمون ببقاء الطائر ، على الرغم من الوضع العسكري الذي يواجهونه في اليمن، لكنها أضافت أنهم يعلمون أن مساعدة نيلسون ستكون صعبة في بلد يكافح من أجل البقاء في الحرب والكوليرا والجوع.

الصورة يعتقد خاطفو نيلسون أن جهاز التتبع الخاص به كان يستخدم لنقل الأسرار العسكرية إلى حركة الحوثي المتمردة. بي بي سي

ويضيف ” بي بي سي ” واجهت المحاولات المحلية لمساعدة نيلسون مشكلة عندما لفت انتباه ميليشيا محلية الطائر الكبير مع متتبع الأقمار الصناعية، واستولوا على نيلسون ، واقتادوه إلى قاعدة في تعز بقيادة رجل يحمل اسم الجنرال سالم.

وصلت أخبار محنة نيلسون إلى منظمة غير حكومية تسمى One World Actors Animal Rescue.

وقام رجل حكيم وحازم يدعى “هشام الحوت” برحلة خطيرة من صنعاء إلى تعز. قام بالضغط على الجنرال سالم لإطلاق سراح نيلسون ، وسمح له بإطعام النسر أثناء انتظار قراره.

وفي بلغاريا ، ضغط دعاة الحفاظ على البيئة على السفارة اليمنية ، ونشر آخرون في فرنسا وأيرلندا كلمة نيلسون.

واضاف ” بي بي سي ” تم إقناع اليمنيين بأن تعقب نيلسون لم يكن هناك للتجسس عليهم وأطلق سراحه. وقام السيد Hoot الذي لا يعرف الكل بنقل نيلسون إلى صنعاء ، حيث فحص طبيب بيطري النسر.

ويتم تغذية النسر باللحوم والماء كل ساعة لمحاولة بناءه. في غضون ستة إلى ثمانية أسابيع ، إذا سارت الأمور على ما يرام ، فسيكون قويًا بما يكفي لإطلاق سراحه لبدء الهجرة الطويلة إلى بلغاريا.

هشام الحوت ، في الصورة وهو يحمل نلسون ، ضغط من أجل إطلاق سراح النسر

 

*القصة منشوره بتصرف من:

النص الاصلي للقصة

وسوم :
شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
إعلان
إعلان
ابحث في الموقع
الطقس في عدن
الطقس في عدن
31°
Sunny
05:4818:16 +03
FriSatSun
min 29°C
34/28°C
33/28°C
تويتر
فيسبوك
أعلى المواضيع
إعلان
%d مدونون معجبون بهذه:
https://www.googletagmanager.com/gtag/js?id=UA-34464396-2 window.dataLayer = window.dataLayer || []; function gtag(){dataLayer.push(arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-34464396-2');