يا يافع الشموخ ويا ضالع الصمود.. هل تسمعونني ؟

عبدالرحمن سالم الخضر

كثيرا ما كتبنا عن ” يافع” وأشدنا بمواقف رجالها في كل المراحل وأهمها مواقفهم التاريخية في الفترة الاخيرة التي وصل فيها الظلم والقتل والتشريد الى كل مناطق ومحافظات الجنوب عامة.

كانت مواقف يافع واهلها مواقف وطنية وأكدنا مرارا ان أهل يافع هم من يتصدر المشهد الايجابي تجاه الجنوب وقضية أبنائه العادلة، وقلنا هذا في أكثر من مناسبة وليس لأي غرض شخصي أو مثلما أصبح الكثيرون يعملون وفقا للحصول عليه او كالذين يقولون كلمة باطل لتنال من الحق لأغراض شعبنا يعرفها.

وكاد ان يعرف كل من يمارسها …كما أشدنا كثيرا بمواقف أهلنا في الضالع ” قلعة الصمود” ولا يمكن لأي وطني جنوبي ان يتنكر للدور الوطني البطولي الذين سطروه أبناء الضالع في تصديهم لقوات العدوان التي مارست أبشغ صنوف إرهاب الدولة تجاه الضالع التي قصفت فيها المدارس والمنازل بمن فيها صغيرا وكبيرا وشيوخ ونساء ! إلا ان الضالع استطاعت الصمود والانتصار للحق ليس للضالع فقط ولكن للجنوب عامة.

ولم ولا يمكن لنا ان نتنانسى مواقف أبناء محافظة ابين تلك المواقف التي سجلها التاريخ بأحرف من نور فكم تكالبوا على أبين وكم وجهوا كل صنوف اسلحة الدمار الى كل مدينة وقرية في ابين … وكم قاوموا أبطال ابين تلك الحروب المصدره وكم قدموا من تضحيات عظيمة لا يمكن حصرها في كلمات بسيطة.

ولا يمكن حصر الشهداء والجرحى الذين قدمتهم أبين كما لاتزال تقدم التضحيات الجسام ! ولازالت تحت المجهر من قبل أعداء الجنوب الذين يدركوا جيدا أن ابين هي بوابة وقلب الجنوب التي يشكل أي أمن او استقرار فيها خطرا كبيرا يفقدوا فيه حتى ألامل بالتفكير ثانية با حتلال الجنوب !.

وبالتاكيد دائما وابدا على الخط شبوة التاريخ التي في كل مراحل النضال الوطني يتسابقون أبنائها للدفاع والذود عن الجنوب في معارك الشرف سوا كانت في عدن اوابين او الضالع او لحج الابية وغيرها من مناطق الجنوب !

لن ننسى دور ابائها الوطني المشرف المتعاظم يوما بعد يوم … وفي المهرة وحضرموت ولحج وفي كل شبر من الجنوب وطنيين شرفاء وجنود مجهولون يدافعون عن الوطن والقضية بصمت دون انتظار شكر من أحد. هكذا هو الوطن الجريح الجنوب الذي نرى اليوم مؤامرات خطيرة وقذرة تحاك ضده يتفنن في صناعتها اعداء معروفين ! أصبحوا يروا في ان التصادم بين أبناء الجنوب هو المخرج والمنقذ لهم وفيه الامل الكبير ان يؤمن ضعف وقوة الجنوب وتشتت أهله حتى يسهل لهم اعادة احتلال هذا الوطن واستعباد أهله الى يوم الدين!

ومن هنا اننا نتوجه نداءات وأشارات التحذير لكل أبناء ” يافع الشموخ” والضالع ألابية.  وكل أبناء الجنوب عامة نتوجه لهم ونقول لهم أحذروا مخططات خطيرة يدعمونها ويقومون بالادوار فيها من حيث لا تعلمون لكي يجروا الجميع إلى المواجهة والصراع الداخلي الذين سيكيفونه مناطقيا وان قدر الله وحصل فسيظيفون سيناريوهاته الضامنة بقائه واستمراره حتى يصبح الجميع في وضع ان يقبل فقط ان يعيش في حدوده الضيقة التي سيندم ولكن بعد ان لا ينفع ندم ” سيندم ان حدوده الصغيرة الضيقة ” قد افقدته حدود وطن مترامي ألاطرافوحتى ان أتت الصحوة لدى الجميع بعد فوات الاوان للأسف أنها ستكون عديمة الجدوى والفائدة وسيردد الجميع كما نردد اليوم البيت الشعري القائل ( يستاهل البرد من ضيع دفاه ).

فأحذروا..

يا ابنا الجنوب عامة وأبنا الضالع ويافع خاصة أحذروا من ما يحاك ضدكم وتجاه وطنكم وكونوا يدا واحدة وارفعوا شعار  ( الوطن فوق الجميع ).

ولنحاسب كل مخطئ وفقا لجرمه وفي هو فقط ! مهما يكن منصبه او تبع أي حزب يعمل فلنحاسبه بجرمه بعيدا عن أي ربط سياسي.

مؤكد سيجر الجميع الى ما يخطط له ألاعداء ! سيجركم إلى ما جعلنا نوجه هذا لكم وأثقون كل الثقة من أنكم جميعا ستقفوا ضد كل من ينادي او يستغل أي حادث وتوظيفه لجعل الجميع أعداء لبعضهم البعض ! واثقون من أنكم ستجعلوا الوطن ومصلحتة فوق كل الخلافات ! كما نثق من أنكم جميعا تدركوا أن ألاخطار لا زالت محدقة.

ومن أننا جميعا وحيثما كنا في الجنوب محتاجون وفي امس الحاجة إلى وحدة الصف والكلمة الجنوبية لتجتمع في نضالها الوطني العادل من أجل الوصول إلى الحق الذي قدم الجميع في سبيله تضحيات جسام.

وربما يتطلب الامر في المستقبل تقديم مزيدا من التضحيات الجسام.

وفقكم الله وحفظكم جميعا ونسأل الله ان يرد كيد الاعداء في نحورهم

وتقبلوا فائق تحياتي إينما كنتم وتواجدكم

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: