رئيس الوزراء يترأس إجتماعاً مشتركاً للحكومة والمكتب التنفيذي بسقطرى | يافع نيوز
أخر تحديث : 06/12/2016 - 01:03 توقيت مكة - 16:03 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
رئيس الوزراء يترأس إجتماعاً مشتركاً للحكومة والمكتب التنفيذي بسقطرى
رئيس الوزراء يترأس إجتماعاً مشتركاً للحكومة والمكتب التنفيذي بسقطرى

يافع نيوز/ سبأ.

 

ترأس رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر ،اليوم، اجتماعاً للحكومة والمكتب التنفيذي والأجهزة الأمنية والعسكرية بمحافظة ارخبيل سقطرى.

 

ونقل رئيس الوزراء تحيات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية..مستمعاً من محافظ المحافظة اللواء سالم السقطري و مدراء المكاتب التنفيذية المختصين ومدراء المديريات والقيادات الأمنية و العسكرية إلى وضع المحافظة وأهم المعانات التي تواجه أبناء الارخبيل في القطاعات الخدمية والحيوية وخاصة جزيرتي عبد الكوري و سمحة التي تفتقر للعديد من مقومات الحياة و أهمها المياه والصحة والتعليم والاتصال و النقل إلى الأضرار التي لحقت بالارخبيل جرا اعصاري”تشابالا”و”ميج” اللذين ضربا المحافظة وما تسببا به من اضرار في البنى التحتية.

 

واكد رئيس الوزراء أن القيادة السياسية والحكومة تولي محافظة سقطرى اهتماماً كبيراً للنهوض بها إلى مكانتها التي تليق بها لتتجاوز مختلف الظروف التي واجهتها خلال الفترة السابقة بسبب انقلاب مليشيا الحوثي وصالح على الشرعية وفرضها الحصار على الشعب اليمني.

 

واشار الى أن الحكومة تعمل بكل الإمكانيات المتاحة على تجاوز هذا الأزمة وتوفير ما يمكن رغم صعوبة الامكانيات وشحة الموارد.

 

وقال الدكتور بن دغر” سيتم عقد اجتماع لمجلس الوزراء لمناقشة احتياجات المواطنين وحل المشاكل و توفير الاحتياجات الضرورية والاساسية خلال الفترة القليلة القادمة،وهناك مشاريع استراتيجية للمحافظة سوف يتم البدء باعداد الدراسات اللازمة لها مثل توفير الكهرباء وتوسيع الميناء واعادة الاعتبار لمطار سقطرى وفتح خطوط دولية مباشرة الى الجزيرة لاهمية سقطرى وما تتمتع به من مقومات تواكب أهميتهما الإستراتيجية وكذا باعتبارهم البوابة الرئيسية في ربط ارخبيل سقطرى للعالم الخارجي”.

 

واكد رئيس الوزراء ان الدولة الاتحادية هي الحل الامثل لبناء دولة النظام والقانون وتجاوز الصعوبات والعراقيل الراهنة، ون السلام في اليمن لن يتحقق الا من خلال الالتزام بالمبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية ،ومخرجات الحوار الوطني الشامل ،وقرار مجلس الأمن الدولي رقم ٢٢١٦ ..لافتاً الى انه لم تكن هناك حلول طالما هناك مليشيا تمتلك السلاح وتسيطر على العاصمة صنعاء.

 

 

 

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.