الهيئة القيادة للاشتراكي في الجنوب:ننشد دولة جديدة يتشارك في بناء معالم مستقبلها جميع الجنوبيين | يافع نيوز
أخر تحديث : 07/12/2016 - 07:23 توقيت مكة - 22:23 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
الهيئة القيادة للاشتراكي في الجنوب:ننشد دولة جديدة يتشارك في بناء معالم مستقبلها جميع الجنوبيين
الهيئة القيادة للاشتراكي في الجنوب:ننشد دولة جديدة يتشارك في بناء معالم مستقبلها جميع الجنوبيين

يافع نيوز/خاص.

 

قالت الهيئة القيادية للحزب الاشتراكي في الجنوب إن الجنوب الجديد الذي ننشده ونسعى لبناءه ينبغي أن يتسع لجميع أبناءه ليكونوا جميعاً شركاء في رسم معالم مستقبله مجسدين روح الوئام والتوافق الوطني الجنوبي على قاعدة نهج التصالح والتسامح والتضامن وبما يؤمن ترسيخ دعائم العدل والمساواة والتنمية بين مواطنيه مهما اختلفت أو تباينت أفكارهم و رؤاهم السياسية وانتماءاتهم الحزبية أو الجغرافية.

 

وإضافة في بيان أصدرته بالتزامن الذكرى ال(53) لثورة 14 أكتوبر المجيد أننا ننشد جنوب يرفض بشكل مطلق ثقافة الإقصاء والإلغاء والتهميش ويهيل التراب على صراعات الماضي ويعزز من تماسك النسيج السياسي والاجتماعي الجنوبي بصورةٍ لم يسبق لها مثيل وبناء مستقبل جديد يليق بإنسانية الإنسان الجنوبي في عالم اليوم.

 

وتقدمت الهيئة بالشكر والتقدير لدول التحالف العربي وفي المقدمة منها المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة الشقيقتين على مواقفهم المبدئية في نصرة شعبنا وتقديم العون والمساعدة له في أحلك الظروف وأصعبها وتؤكد على أهمية العمل وبشكلٍ موحد من أجل مكافحة الإرهاب والتطرف وتعزيز العلاقات القائمة على قاعدة المصالح المشتركة والمنافع المتبادلة وإرساء دعائم الأمن والاستقرار في المنطقة

 

وفينا يلي نص البيان…

 

بيان الهيئة القيادية للحزب الاشتراكي في الجنوب بمناسبة الذكرى ال(53) لثورة 14 أكتوبر المجيد

 

*********

 

ياجماهير شعبنا الأبية في عموم الساحة الجنوبية الحرة نحييكم بمناسبة الذكرى ال( 53) لثورة 14 أكتوبر المجيدة التي أشعلت فتيلها الجبهة القومية وبمشاركة فصائل العمل الوطني الجنوبية وبدعم ومشاركة شعبية غير مسبوقة لجماهير شعبنا وقواه الحية في عموم الجنوب من المهرة حتى باب المندب .

لقد اجترح شعبنا الأبي في الجنوب مآثر كفاحية خالدة عمدت بالدم والتضحيات الجسام وتوجت بنيل الاستقلال الوطني الناجز وغير المنقوص في 30 نوفمبر 1967م .

ونحن نحتفل بهذه المناسبة الوطنية الكبيرة مع جماهير شعبنا يتعين علينا اليوم استحضار ما حققته ثورة أكتوبر المجيدة من إنجازاتٍ عظيمةٍ تمثلت أبرزها في بناء دولةٍ وطنيةٍ مهابة( دولة النظام والقانون والمؤسسات) ومن أبرز إنجازاتها

– توفير الأمن والنظام والقانون، وحق التعليم والخدمات الطبية المجانيتين لعامة الناس، والتحرر من الأمية، والقضاء على البطالة ، وتحسين الظروف المعيشية للمواطنين دون استثناء ، وعدم التفريط بحبة رمل من ترابنا الوطني .

إننا في الوقت الذي نعدد فيه أبرز منجزات الثورة الأكتوبرية من الواجب علينا جميعاً أن نتساءل أين نحن اليوم من أهداف ثورة أكتوبر ومنجزاتها العظيمة وكيف جرى الإجهاز عليها منذ اجتياح الجنوب في حرب صيف 1994م وما تلالها من سياسات تدميرية ممنهجة لكل هذه المنجزات وغزو ثاني في ربيع 2015 ومايعانية شعبنا اليوم من ويلات ومآسي تلك الحروب والأعمال التخريبية و تعكير أمنه واستقراره والإضرار بمعيشتة .

غير إن شعبنا الأبي في الجنوب لم يستكين أويستسلم لأعداء الحياة الذين ارتكبوا ابشع الجرائم بحقه ، وتصدى لمشروعهم الإجرامي بإرادة قوية وصمود أسطوري تجلت مظاهره في النضال السلمي الذي بلغ ذروته في يوليو 2007م بإشهار الحراك السلمي الجنوبي ( ثورة الكرامة الوطنية ) واتساع نطاقها على امتداد الساحة الوطنية الجنوبية كلها ونعتز أيما اعتزاز بمشاركة أعضاء حزبنا وأنصاره في مسيرة الحراك السلمي منذ انطلاقته حتى اليوم .

وفي هذا السياق تؤكد الهيئة القياديه للحزب الاشتراكي في الجنوب على أهمية تظافر جهود المكونات الجنوبية بتعبيراتها السياسية والاجتماعية والعمل بروح تكاملية موحدة في الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد وما يتعرض له الوطن من مخاطر وتحديات كبيرة ، ووجوب التوافق على تشكيل كيان سياسي جنوبي يضطلع بمسؤولياته الوطنية التاريخية والاستعداد الكامل لإستحقاقات الفترة القادمة .

كما تجدد الهيئة القياديه للحزب الاشتراكي في الجنوب مواقفها المعلنة وفي أكثر من مناسبة عن دعمها الكامل لإرادة شعبنا في الجنوب وحقه في تقرير مصيره واستعادة دولته بإرادته الوطنية الحرة وإعاده بناءها وبمشاركة مختلف ألوان الطيف السياسي والاجتماعي الجنوبي .

يا جماهير شعبنا المناضلة

في غمرة احتفالاتنا بهذه المناسبة المجيدة نتوجه بالدعوة إلى جماهير شعبنا وجميع أعضاء حزبنا وأنصاره إلى المشاركة الفعالة في المهرجان الجماهيري المهيب في ساحة الحرية بخور مكسر وبما يليق وينسجم وعظمة هذه المناسبة المجيدة وتعبيرًا عن مشاعر الوفاء والعرفان للشهداء الأبرار وتجديد العهد على مواصلة مسيرة شعبنا النضالية وحراكه السلمي من أجل تقريب يوم الخلاص الوطني وتحقيق كامل أهدافه الوطنية السامية والنبيلة .

إن الهيئة القياديه للحزب الاشتراكي في الجنوب تؤكد على أهمية مؤازرة جهود السلطة المحلية في المحافظات الجنوبية ومساعدتها في تذليل الصعوبات والمشاكل التي تواجهها وعلى نحو يمكنها من الوفاء بالتزاماتها تجاه المواطنين ورفع معاناتهم وتوفير متطلبات الحياة الأساسية ومحاربة الفساد وتجفيف منابعه وتعزيز الأمن والاستقرار والسكينة العامة .

 

إن الجنوب الجديد الذي ننشده ونسعى لبناءه ينبغي أن يتسع لجميع أبناءه ليكونوا جميعاً شركاء في رسم معالم مستقبله مجسدين روح الوئام والتوافق الوطني الجنوبي على قاعدة نهج التصالح والتسامح والتضامن وبما يؤمن ترسيخ دعائم العدل والمساواة والتنمية بين مواطنيه مهما اختلفت أو تباينت أفكارهم و رؤاهم السياسية وانتماءاتهم الحزبية أو الجغرافية ويرفض بشكل مطلق ثقافة الإقصاء والإلغاء والتهميش ويهيل التراب على صراعات الماضي ويعزز من تماسك النسيج السياسي والاجتماعي الجنوبي بصورةٍ لم يسبق لها مثيل وبناء مستقبل جديد يليق بإنسانية الإنسان الجنوبي في عالم اليوم .

 

كما تتوجه الهيئة القيادية في بيانها هذا بالشكر والتقدير لدول التحالف العربي وفي المقدمة منها المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة الشقيقتين على مواقفهم المبدئية في نصرة شعبنا وتقديم العون والمساعدة له في أحلك الظروف وأصعبها وتؤكد على أهمية العمل وبشكلٍ موحد من أجل مكافحة الإرهاب والتطرف وتعزيز العلاقات القائمة على قاعدة المصالح المشتركة والمنافع المتبادلة وإرساء دعائم الأمن والاستقرار في المنطقة .

 

عاشت الذكرى الثالثة والخمسين لثورة 14 أكتوبر المجيدة .

المجد والخلود للشهداء .

الشفاء للجرحى .

عاش شعب الجنوب حراً كريماً أبياً.

 

صادر عن:

الهيئة القيادية للحزب الاشتراكي في الجنوب

الاربعاء 12 أكتوبر 2016م.

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.