الوفد الحكومي يناقش الدعم الاقتصادي والتنموي مع المسؤولين الأمريكيين | يافع نيوز
أخر تحديث : 10/12/2016 - 11:21 توقيت مكة - 02:21 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
الوفد الحكومي يناقش الدعم الاقتصادي والتنموي مع المسؤولين الأمريكيين
الوفد الحكومي يناقش الدعم الاقتصادي والتنموي مع المسؤولين الأمريكيين

يافع نيوز – سبانت:

عقد الوفد الحكومي المشارك في الاجتماعات السنوية للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي ،برئاسة وزير التخطيط والتعاون الدولي الدكتور محمد الميتمي ،سلسلة لقاءات مع المسئولين الأمريكيين في العاصمة الامريكية واشنطن، وبحث معهم سبل دعم اليمن سياسيا واقتصاديا وتنمويا.

والتقى الوفد في البيت الأبيض مع مستشار خاص للرئيس الامريكي بشأن اليمن وشمال افريقيا، ايريك برلوفسكي، ومساعدة خاصة للرئيس الامريكي للشؤون الاقتصادية – وكرستينا سيقال نولز.

وعقد الوفد اجتماعا موسعا بوزارة الخارجية بمساعدة وزير الخارجية الامريكية آن باترسون، والتقى بمبني وزارة الخزانة الامريكية بنائب مساعد وزير الخزانة الامريكية ايريك ماير، والقائمة بأعمال الوكالة الامريكية للتنمية بايج الكساندر، وتركزت اللقاءات.

وأكد وزير التخطيط والتعاون الدولي ، على ضرورة تقديم الدعم الانساني والتنموي لبلادنا، وعلى اهمية مواصلة كافة المؤسسات الامريكية ذات العلاقة بالعمل المشترك مع الحكومة اليمنية لإعادة برمجة الاموال المرصودة لليمن من اجل تلبية احتياجاته الاقتصادية والتنموية والإنسانية.

وجدد الوزير الميتمي، التزام الحكومة اليمنية بإحلال السلام المستند على المرجعيات الأساسية، وعلى المبادرة الخليجية واليتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني والقرارات الدولية ذات الصِّلة وبالأخص القرار الدولي 2216.

وأشار إلى أن الوفد الحكومي قدم تنازلات خلال مشاورات جنيف والكويت، والتي اطلع عليها المجتمع الدولي، لكنها كانت تواجه برفض تام وتصعيد سياسي وعسكري من قبل مليشيا الحوثي وصالح الانقلابية، ما شكل تحديا لإرادة اليمنيين والمجتمع الدولي وضرب لكل جهود السلام المرجوة.

من جانبه قدم محافظ البنك المركزي منصر القعيطي شرحاً حول الاشكاليات التي كان يواجها البنك المركزي في صنعاء، موضحا أن قرار نقل المقر الرئيسي وإدارة العمليات للبنك المركزي الى العاصمة المؤقتة عدن، كان يهدف للحفاظ على الاستقرار المالي والنقدي ومنع الاقتصاد اليمني من الانهيار، بعد ما استنزفت المليشيا الاحتياطي النقدي من العملة المحلية والأجنبية.

وأوضح القعيطي أن البنك واجه صعوبات كبيرة اثرت على استقلاليتها، في ظل سيطرة المليشيا على العاصمة صنعاء، مما تسبب في تدهور القطاع المصرفي والمالي، وضعف ثقة المؤسسات المصرفية والجمهور في البنك المركزي، ما تسبب في عدم قدرته على الإيفاء بالتزاماته المحلية والدولية ونتج عنه انعكاسات سلبية على الوضع الاقتصادي والانساني في اليمن.

واكد التزام البنك المركزي بقيادته الجديدة على العمل بحيادية واستقلالية وعلى الإيفاء بكل الالتزامات تجاه كل أبناء الوطن في كل المحافظات وتجاه التزاماته الدولية.

من جانبهم أكد المسئولون الامريكيون التزام الإدارة الامريكية بدعم اليمن سياسيا واقتصادياً وإنسانيا، وحثهم المجتمع الدولي للإيفاء بالتزاماته تجاه اليمن في كافة المجالات، وجددوا دعم بلادهم للقيادة الشرعية ولجهود السلام المستندة للمرجعيات الاساسية المتوافق عليها وطنيا واقليميا ودوليا.

شارك في اللقاءات من الجانب اليمني سفير اليمن بواشنطن، الدكتور احمد عِوَض بن مبارك، ونائب محافظ البنك المركزي عباس الباشا، والمسئول الاقتصادي والتجاري في السفارة عبدالرحمن الارياني.

شاركـنـا !

التعليقات مغلقة.
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.