مدير كهرباء عدن: إضراب موضفي المصافي يتسبب في زيادة ساعات الانقطاعات الكهربائية | يافع نيوز
أخر تحديث : 10/12/2016 - 11:38 توقيت مكة - 02:38 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
مدير كهرباء عدن: إضراب موضفي المصافي يتسبب في زيادة ساعات الانقطاعات الكهربائية
مدير كهرباء عدن: إضراب موضفي المصافي يتسبب في زيادة ساعات الانقطاعات الكهربائية

عدن – يافع نيوز – خاص:

عادت اضرابات عمل مصافي عدن، الى الشركة، مما ادى الى زيادة ساعات الانقطاعات الكهربائية.

وقال مدير كهرباء عدن، م. امجد مانا: أن الاضرابات في مصافي عدن، تؤدي الى زيادة ساعات الانطفاءات في الكهرباء.

وكان احمد عبيد بن دغر رئيس الحكومة، قد وجه قبل اسبوع، عمال المصافي بوقف الاضراب، والاستمرار في العمل، والتزم بدفع مليار ريال.

من جهة أخرى، قالل رئيس نقابة عمال وموظفي شركة مصافي عدن، في تصريح صحفي له مساء امس حول عدم التزام البنك المركزي عدن بتوفير راتب شهر مايو ؟؟؟ قال رئيس نقابة عمال وموظفي شركة مصافي عدن، محمد عبدالله المسيبلي، أن البنك المركزي في العاصمة عدن، لم يتمكن حتى الأن من توفير مرتبات شركة مصافي عدن لشهر مايو 2016م .

وأوضح المسيبلي، أن هذا المبلغ قامت شركة النفط عدن بتوريده إلى حساب المصفاة كقيمة للمشتقات النفطية التي تم تسويقها خلال الأيام الماضية وليس له علاقة بمبلغ المليار ريال الذي وجه به رئيس الحكومة د. أحمد عبيد بن دغر، على أن يصرف بعد عشرة أيام من توقيع الإتفاق مع شركة النفط برعاية رئيس الحكومة وضمانة البنك المركزي اليمني ( راتب شهر يونيو ) .. متسائلاً بقوله “إذا لم يستطع البنك توفير مبلغ مرتبات شهر مايو الذي تم توريده إلى حساب المصفاة في البنك المركزي ، فكيف سيستطيع توفير مبلغ المليار ريال الذي وجه به رئيس الحكومة ؟” .

وأضاف المسيبلي،  أن تأخير صرف مرتبات عمال وموظفي مصفاة عدن سيكون له أثار سلبية على محافظة عدن حيث سيعود العمال للإضراب عن العمل وهو ما سينعكس على الحياة العامة في عدن .. لافتاً إلى أن عمال مصفاة عدن خلال الفترة الإستثنائية التي مرت بها عدن قدموا كل غالي ونفيس دون أن يتم تعويضهم .

وذكر المسيبلي أن العمال كانوا بصدد بدء الإضراب اليوم عقب فشل البنك المركزي في توفير مبلغ المرتبات ولكن الجهات الحكومية المختصة التي رعت الاتفاق تعهدت بتوفير المبلغ كاملاً إلى يوم الخميس القادم وهو ما خفف من غضب العمال والموظفين وأدى إلى إيقاف أي أعمال تصعيدية .

وأعرب المسيبلي عن أمله في أن يصدق البنك المركزي بوعوده ويوفر مرتبات عمال وموظفي المصفاة التي تعود إلى شهر مايو الماضي بحسب مأتم الاتفاق علية .. مؤكداً أنه في حال فشل البنك توفير المبلغ فإن النقابة لن تستطيع السيطرة على العمال والموظفين الذين أضحوا يعانون جراء المماطلة في صرف مرتباتهم ..

 

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.