ناشطون واعلاميون في عدن يستنكرون استهداف سفينة الاغاثة الاماراتية من قبل الحوثيين | يافع نيوز
أخر تحديث : 09/12/2016 - 12:07 توقيت مكة - 03:07 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
ناشطون واعلاميون في عدن يستنكرون استهداف سفينة الاغاثة الاماراتية من قبل الحوثيين
ناشطون واعلاميون في عدن يستنكرون استهداف سفينة الاغاثة الاماراتية من قبل الحوثيين

يافع نيوز – خاص

استنكر ناشطون واعلاميون في العاصمة عدن، استهداف مليشيات الحوثي وصالح لسفينة الاغاثة الامارتية بالقرب من باب المندب.

وقالوا ان استهداف السفن المدنية في الممرات الدولية، مؤشر خطير، على نوايا المليشيات، واثبتت ان تدخل التحالف لمنع سيطرت هذه المليشيات كان امر ضروري، لحماية المياة الدولية في باب المندب .

وطالبوا الأمم المتحدة التدخل، والضغط على الحوثيين وصالح لتطبيق القرارات الدولية، ووقف تمادي الحوثيين في استهداف السفن المدنية .

الناشط الاعلامي ” محمد مساعد ” قال ان أسلوب الاعتداء على سفينة الإغاثة الإماراتية في الممر الدولي باب المندب
واحد من الأساليب القذره والإجرامية التي تصدر من الانقلابيين والمتمردين مليشيات الحوثي والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح.

واضاف ان تلك ليست طارئه او عرضيه بل هي سلوكهم ونهجهم واسلوبهم الحقيقي والوجه الذي يوضح ويبين همجيتهم واجرامهم وتعديهم وخرقهم لكل القوانين والمواثيق والأعراف الدولية ومتجاوزين أخلاقيات الحرب وضاربين بالمبادئ والقيم وحقوق الإنسان عرض الحائط..

وأضاف يمكننا عبر منبر “يافع نيوز ” أن نستنكر وندين هذا الإجرام والعدوان والخرق للأعمال الإنسانية والمدنية، وبرأيي ان الادانة والاستنكار الواسعة محليا عربيا ودوليا التي اعقبت الاعتداء الصارخ أمر غير كافي، والانقلابيين في هذا الاعتداء يؤكدون الامتناع والعزوف والرفض لاي حلول سلام ولا ينفع معهم غير الحسم العسكري ونزع كافة اسلحتهم ..

بدوره قال الصحفي ” فواز الحنشي ” ان  الاعتداء الذي نفذته مليشيا الحوثي وصالح على سفينة الإغاثة الإماراتية بالقرب من مضيق باب المندب يعد مؤشراً خطيراً على أن هذه العصابة لا تلتزم بأي اتفاقيات أو مواثيق دولية، وتتعامل وفق بمنطق العصابات.. وهذا يتطلب من منظمة الأمم المتحدة أن تجرم أعمال هذه المليشيات وتقف أمامها بحزم.
واضاف نتمنى من قوات التحالف العربي أن لا تترك لهذه المليشيات الفرصة الأكبر للاستفادة من عامل الوقت وإعادة ترتيب صفوفها لارتكاب المزيد من المجازر في البر والبحر. بل يجب عليهم سرعة حسم المعركة عسكرياً دون انتظار الحلول السلمية لأنها لن تصل إلى بر الأمان طالما والانقلابيين رافضين الانصياع لأية قرارات.
واضاف ان الهجوم لن يتوقف على السفينة الإغاثية فحسب بل أطلقت يوم أمس تهديد شديد اللهجة يتضمن عدم السماح لأي سفينة بالاقتراب من مضيف باب المندب والسواحل اليمنية، وهذا يجعل المتابع يعيد النظر أن هذه المليشيات تقوم بهذه الخطوة بإيعاز من حليفهم الاستراتيجي “إيران” الذي تزودهم بمختلف أنواع الأسلحة منها الصواريخ الحرارية.. وكذا تساهل الأمم المتحدة أمام هذه الأفعال الإجرامية من خلال التصريح الذي نشرته عدد من وسائل الإعلام أمس أن السفينة الإماراتية التي تم الهجوم عليها لم تكن خاصة بالإغاثة..!

 

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.