ابتكار أساليب ذكية للتخلص من فقدان الذاكرة | يافع نيوز
أخر تحديث : 07/12/2016 - 05:28 توقيت مكة - 20:28 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
ابتكار أساليب ذكية للتخلص من فقدان الذاكرة
ابتكار أساليب ذكية للتخلص من فقدان الذاكرة

يافع نيوز – البيان

تمكنت مجموعة من العلماء من الوصول إلى أساليب ذكية لإيقاف مشكلة فقدان الذاكرة تدريجياً لدى المصابين بمرض ألزهايمر، وهي الآن ما زالت تحت التجربة.

وقام الباحثون بمسح أدمغة مرضى ألزهايمر، على مدار عام كامل وتم إعطاؤهم خلال تلك الفترة جرعات من الدواء الذي يعتمد على خلايا المناعة التي أخذت من كبار السن الذين لا تظهر لديهم أعراض ألزهايمر.

وبعد سنة تقريباً اختفت كل البروتينات السامة أي «لويحات الأميلويد» التي تلتصق بالخلايا الدماغية وتخربها بإتلاف مسارات الاتصالات العصبية بين خلية وأخرى، كما لاحظ الباحثون أن المرضى أظهروا تراجع عملية التدهور في قدراتهم الإدراكية.

وقال العلماء إن نتائج الدراسة الجديدة تشير إلى أن اللويحات هي جزء من مسببات المرض وليست من نتائجه، وفي حال تأكد هذه النتائج في التجارب السريرية الجارية حالياً في جميع أنحاء العالم من المرجح أن تحدث تغييرات في الجهود المبذولة لمواجهة مرض ألزهايمر من خلال تأمين سبل الوقاية الفعالة منه مع علاجه.

وأشار البروفسور روجر نيتش من جامعة زوريخ، وهو أحد الباحثين المشاركين بالدراسة، إلى أن صور مسح المرضى في الدراسة بينت انخفاضاً كبيراً في حجم اللويحات السامة، وهو يتناسب مع حجم الجرعة التي تناولها المرضى في الدراسة.

وقال جيمس بيكات، رئيس جمعية مرض ألزهايمر البريطانية: «الملفت في هذه الأبحاث أنها أثبتت أن تناول هذا العقار أدى إلى انخفاض كمية الأميلويد كلما تناول المريض جرعة أكبر من هذا الدواء».

وأكد العلماء أن هذه النتائج لا تزال قيد التجريب وإنهم بصدد إجراء أبحاث بشأن العقار الذي يحمل اسم أدوكانوماب بهدف تقييم مدى فعاليته في معالجة المرضى دون أن يشكل أي خطر على حياة المصابين بألزهايمر.

ومن المقرر أن يخضع أكثر من 2000 شخص مصاب بمرض ألزهايمر في مراحله المبكرة لهذا العلاج من اجل معرفة مدى تأثيره على فقدان الذاكرة.

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.