شركة النفط بعدن ترد على المصافي وتقول: سلمنا للمصافي نحو 17 مليار كمرتبات لعمال وموظفي الشركة منذ الحرب | يافع نيوز
أخر تحديث : 06/12/2016 - 08:36 توقيت مكة - 23:36 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
شركة النفط بعدن ترد على المصافي وتقول: سلمنا للمصافي نحو 17 مليار كمرتبات لعمال وموظفي الشركة منذ الحرب
شركة النفط بعدن ترد على المصافي وتقول: سلمنا للمصافي نحو 17 مليار كمرتبات لعمال وموظفي الشركة منذ الحرب

يافع نيوز/خاص

قالت شركة النفط بعدن انه ومنذ بدء العمل المشترك مع شركة مصافي عدن وفقاً لــ ( سلة المشتقات ) والتي تم اقرارها من قبل وزارة النفط ومجلس الوزراء .. منذ ذلك الوقت الى اليوم وشركة النفط تبذل جل جهودها للوفاء بالتزاماتها من خلال عملها على تقديم كافة مستحقات عمال وموظفي المصافي اولاً باول وفي ضوء تلك ( السلة ) حتى وصلت اجمالي المبالغ المقدمة من قبلها الى شركة مصافي عدن منذ قيام الحرب الانقلابية على الدولة الشرعية وحتى يومنا الى نحو سبعة عشر مليار ريال تقريبآ .

ونفت شركة النفط في بيان صحفي توضيحي هام صادر عنها اليوم صحة ماتداولته بعض المواقع من اخبار حول عدم وفاء الشركة بالتزاماتها المالية تجاه مصفاة عدن ، مؤكدة في ذات الوقت بان الشركة قد بادرت مؤخراً بصرف مرتبات عمال وموظفي المصافي لشهر اغسطس الماضي من العام الجاري 2016م وبمبلغ مليار ريال تم استلامه من قبل عمال المصافي قبل عيد الاضحى المبارك .

وتابعت الشركة في بيانها : ” كما قمنا في شركة النفط بصرف مليار ريال خلال اليومين الماضيين كراتب لشهر سبتمبر الجاري .. نصف المبلغ منه تم تسليمه قبل يومين بينما النصف المتبقي من المبلغ تم تسليمه يوم امس الأربعاء الموافق 28 سبتمبر وذلك بحضور د. رشاد شائع – وكيل المحافظة والذي جرى تكليفه بالجلوس مع قيادة الشركتين .. حيث تم الاتفاق على فتح الاضراب من قبل عمال المصافي بمجرد استلام الشيك .. الا اننا في شركة النفط فوجئنا مساء امس ببروز مطالب جديدة من قبل نقابة المصافي والتي تريد من شركة النفط تسليم مليار ريال آخر كجزء من راتب الأشهر السابقة للعمل المشترك بين الشركتين التي لم يستلموها والتي لاتتحمل الشركة مسؤولية سدادها .. علماً بأن هناك ( لجنة مالية ) مختصة ومشتركة تم تكليفها من قبل الشركتين للبدء منذ يوم امس بعمليه المطابقة واجراء عملية التحاسب ليعرف كل طرف مستحقاته والتزاماته واقرارها وفق محضر رسمي موقع من قبل الطرفين ” .

واختتمت الشركة بيانها التوضيحي بالقول : ” في الواقع ان مايجري اليوم من تحريض من قبل نقابة المصافي لوقف عملية تموين مؤسسات خدمية هامة مثل الكهرباء والمياه والقوات المسلحة والامن والمستشفيات وغيرها من مرافق الدولة العاملة في المجالات الخدمية .. لهو امر خطير جداً بل ويهدد حياة المجتمع وأمنه واستقراره ..خاصة وان هناك تفاهمات جيدة بين قيادة شركة النفط وقيادة شركة مصافي عدن .. وقد تمكنت الشركتين خلال فترة عام ونصف من ادارة علاقات الشركتين ومصالح العمال بكل سلاسة فضلآ عن معالجة كل الصعوبات التي تبرزعبر الجلوس مع بعض وفي ظل ظروف كانت تتسم بالتعقيد مقارنه بواقع اليوم .. لذلك وفي محاولة منه لوقف التدهور الخطير الذي لحق بخدمات الكهرباء والمياه والمستشفيات والجيش والامن بسبب اضراب المصافي والذي يدخل يومه الثالث ، فقد بادر دولة رئيس الوزراء بأستدعاء قيادة الشركتين اليوم الخميس ويوم امس الاربعاء لبحث المشكلة ووجه بتقديم الدعم المالي لعمال المصافي لحل مشكلة رواتبهم المتأخرة خلال الأيام القلية القادمة ووفق الأمكانيات المتاحة .. كما تم توقيع محضر بهذا الخصوص للجهات ذات العلاقة وهي كلً من (شركة المصافي وشركة النفط ومدير مكتب المالية بعدن ) لضمان تنفيذ ماوعد به رئيس الوزراء — الا ان نقابة المصافي مازالت حتى اللحظة ترفض كل ذلك ” .

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.