محافظ لحج يرأس اجتماعا موسع للمكتب التنفيذي بالمحافظة هو الأول من نوعه لمناقشة مشروع خطة المحافظة والاوضاع فيها | يافع نيوز
أخر تحديث : 09/12/2016 - 11:56 توقيت مكة - 02:56 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
محافظ لحج يرأس اجتماعا موسع للمكتب التنفيذي بالمحافظة هو الأول من نوعه لمناقشة مشروع خطة المحافظة والاوضاع فيها
محافظ لحج يرأس اجتماعا موسع للمكتب التنفيذي بالمحافظة هو الأول من نوعه لمناقشة مشروع خطة المحافظة والاوضاع فيها

يافع نيوز  – خاص:

رأس محافظ محافظة لحج الدكتور ناصر الخبجي، صباح اليوم، الاجتماع الموسع الأول من نوعه للمكتب التنفيذي بالمحافظة.

وفي الإجتماع، الذي ينعقد لأول مرة منذ ما بعد الحرب، ناقش اجتماع المكتب التنفيذي، مشروع خطة عمل الدورات الاعتيادية، للمكتب التنفيذي م / لحج، للفترة المتبقية من عام 2016 ( سبتمبر – ديسمبر 2016 ).

كما تم مناقشة اوضاع المحافظة، وسير العمل في المكاتب التنفيذية بالمحافظة ضمن المستجدات في الاجتماع.

وافتتح المحافظ الاجتماع، بالترحيب بالجميع، ثم قراءة الفاتحة على ارواح الشهداء، ثم تلى ذلك القاء المحافظ لكلمته الرسمية في الاجتماع.

وفي كلمته، شرح محافظ لحج للمكتب التنفيذي، اوضاع المحافظة، وظروفها،  وما وجدت نفسها فيه من دمار وانهيار في جميع المرافق الحكومية، والجهود التي بذلت، حتى تم اخراج  لحج من حالة الجمود، وتطبيع الحياة فيها، وتفعيل عمل الادارات والمكاتب التنفيذية ووضع الحلول لبعض المشكلات.

وفي الاجتماع قرأ امين عام المجلس المحلي، الاستاذ عوض بن عوض الصلاحي، مشروع خطة عمل الدورات الاعتيادية للمكتب التنفيذي م /لحج، للفترة المتبقية من العام الجاري ( سبتمبر – ديسمبر2016).

وتم  المصداقة واقرار مشروع الخطة، مع أخذ الملاحظات المطروحة عليها.

كما أقر المكتب التنفيذي بمحافظة لحج، عقد دورة استثنائية في منتصف شهر اكتوبر، لمناقشة اوضاع مكتبي التربية والتعليم، والصحة العامة والسكان بمحافظة لحج.

 

وعقب المصادقة على الخطة، فتح باب النقاش، في المستجدات بالمحافظة، حيث وضع العديد من المدراء، مداخلات عديدة، فيما يخص إعادة تفعيل العمل في البنك المركزي فرع لحج، ورواتب الموظفين، ومشكلة مكاتب المالية، ومكتب الزراعة ومشكلة انتشار الجراد، ومشكلة توفير بدائل للمدارس التي تعد خارج الجاهزية بالمحافظة،  وكذا مشكلة البسط على المواقع الاثرية، والحفاظ على الاثار.

كما استمع الاجتماع الى هموم مؤسسة الكهرباء بالمحافظة، حيث قدم مدير الكهرباء شرحا مختصرا للمشكلة، ومسألة الطاقة المشتراة التي لا تزال تصرف حكوميا لشركات، في حين محافظة لحج تعاني من ازمة كهربائية في ظل انعدام الميزانيات التشغيلية.

وحث المحافظ في الاجتماع، مدير المالية، الزام المحاسبين، بصرف مرتبات الموظفين كل في إدارته، وكذا الزام مدراء عموم المديريات ومدراء الامن بالمديريات، بالتنسيق مع الحزام الامني، التعاون مع فريق مكافحة الجراد وتسهيل مهمته.

واوصى المحافظ الخبجي،  في الاجتماع اعضاء المكتب التنفيذي الى مضاعفة الجهود، والعمل على خلق روح التكامل والتآزر، مطمئنا اياهم، بان أي مدير يقدم عملا ايجابيا، لن يتم تغييره، وان المعيار الحقيقي لأي تغييرات هو ( العمل )، مشيدا بالجميع، وحضورهم.

 

وكان المحافظ الخبجي،  قد قال في كلمته، التي القاها بداية الاجتماع، انه منذ تعييننا بقرار من قبل فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي، كمحافظ لمحافظة لحج، ورغم علمنا ومعرفتنا بالمرحلة العصيبة والخطيرة، أمنيا وخدمياً، ما كنا لنقبل منصب المحافظ ، لولا دافعنا الوطني، وهدفنا الذي حملناه منذ البداية، بخدمة شعبنا ومواطنينا، وتخليصهم من مرحلة التهميش والضيم والظلم، الذي مارسه نظام الحرب والغزو منذ ما قبل 22 عاماً.

 

واشار، يدرك الجميع، حجم الصعوبات التي واجهتنا، والتحديات التي لا تزال تواجهنا جميعاً، في مختلف الجوانب والاتجاهات، حتى أننا وبكل تحدي، اصبحنا نخوض معركة حقيقية في أكثر من جانب مع أكثر من جهة، وسنحقق النصر بإذن الله تعالى، طالما تمسكنا بقيمنا واهدافنا النبيلة، وإرادتنا النابعة من إرادة شعبنا في لحج وعموم الوطن، التواق للعيش الكريم والتطور والنماء .

 

واضاف بقوله: لقد عملنا بكل تفاني، رغم انعدام الميزانيات التشغيلية، وفي ظروف صعبة ومرحلة استثنائية، والتي يفترض تتوفر فيها ميزانيات تشغيلية مضاعفة للتغلب على المشاكل والعوائق، لكننا وبفضل الله اولاً، ثم الإرادة عملنا بلا امكانيات، ووسط ظروف معقدة، وحققنا  نجاحات متعددة، باتت بسببها محافظة لحج تعيش حالة استقرار كبيرة، وإعادة تطبيع الحياة، وانعاش المدارس والمعاهد التعليمية، والقطاعات الصحية، والخدمية، والمرافق الحكومية وعودة العمل فيها، وحافظنا على مستوى الخدمات بالحد الادنى، في وسط انهيار كامل، وانعدام كل الامكانيات والدعم.

 

وقال المحافظ الخبجي، إن هناك الكثير من المهام تنتظرنا، واعمال جسيمة، تحتاج منا التهيئة والاستعداد لإنجازها، ونحن نضع العديد من تلك المهام نصب أعيننا، ونوليها اهتمام كبير، وفي مقدمتها ( ملفات الخدمات) وخاصة الكهرباء والمياه، وكذلك ملفات إعادة الإعمار، وتعويض المتضررين، وملفات الشهداء والجرحى . كما نسعى لتوسيع نطاق العمل، والسعي الإعادة استكمال العمل في المشاريع المعتمدة سابقاً، واقتراح مشاريع حيوية جديدة فيما تخص البنية التحتية .

واشاد الخبجي، بخطوة نقل البنك التي اتخذها فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي، وما لها من تأثير في مسار العمل بالمحافظات وعلى حياة لمواطنين.

 

وفي نهاية كلمته، وجه المحافظ الخبجي، التحايا، والتقدير للقيادة السياسية ممثلة بفخامة الرئيس عبدربه منصور هادي.

واضاف، كما هي فرصة لنجدد شكرنا  لدول التحالف العربي، وعلى رأسها المملكة العربية السعودية، والامارات العربية المتحدة، على ما من مواقف مشرفة في انقاذ اشقائهم، والتصدي لمليشيات العدوان التابعة للحوثين والمخلوع صالح.

كما نشكر المنظمات الداعمة العربية  والدولية، كهيئة الهلال الاحمر الاماراتي، ومركز الملك سلمان للاغاثة والاعمال الانسانية، وهيئات الاغاثية الكويتية، ومنظمات الامم المتحدة .

وحيا المحافظ في الختام، أسر الشهداء، والجرحى، وقوات الجيش والمقاومة الجنوبية، كما حيا المقاومين في جبهات الصبيحة وكرش، والذين لا يزالوا يقدموا التضحيات، ويطروا اروع الملاحم للدفاع عن لحج والمحافظات المحررة.

 

 

 

 

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.