حملة شبابية في عدن تدعو لصنع السلام | يافع نيوز
أخر تحديث : 04/12/2016 - 11:35 توقيت مكة - 02:35 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
حملة شبابية في عدن تدعو لصنع السلام
حملة شبابية في عدن تدعو لصنع السلام

يافع نيوز – عدن

نفذ التكتل الشبابي في مؤسسة وجود للأمن الإنساني، بمدينة عدن، حملة شبابية لصنع السلام ، تحت شعار ” بالفن والعلم والتعايش نصنع السلام” ، تزامنا مع الاحتفال باليوم العالمي للسلام الذي يصادف 21 سبتمبر من كل عام.

وتهدف الحملة التي انطلقت السبت 24 سبتمبر 2016، وتستمر على مدى أسبوعين إلى نشر ثقافة السلام بين أوساط المجتمع وإحياء السلام من خلال إرسال رسائل من بين المعالم التاريخية والحضارية في عدن.

كما تهدف الحملة إلى إرسال مطالبة عاجلة بوقف الأعمال العنصرية والمناطقية التي تحدث في مدينة عدن التي تهدد السلم والتعايش المجتمعي.

وتشتمل الحملة النزول الميداني إلى المعالم الأثرية والتاريخية وإرسال دعوات من أروقة تلك المواقع والأماكن بأهمية إحلال السلام في هذه الظروف الراهنة، إلى جانب النزول إلى المؤسسات والجامعات والمدارس وإشراك المجتمع في هذه الدعوة.

 

وأصدر التكتل في مؤسسة وجود للأمن الإنساني بيان عن الحملة فيما يلي نصه :

 

نحن التكتل الشبابي لمؤسسة وجود للأمن الإنساني نقف هنا اليوم نرفع شعارات السلام من بين معالم الفن والعلم  والتعايش في مدينتنا مدينة السلام والمحبة عدن .

إننا اليوم ندعو جميع فئات المجتمع إلى الإسهام في صناعة السلام الذي يعد السمة الأساسية في ديننا الإسلامي الذي يحثنا على ذلك وتحقيقاً لصفات السلام والتعايش الذي اتسمت بها مدينة عدن على مدى التاريخ  لكونها عرفت تاريخياً بحاضنة الأعراق والأجناس والأديان

إننا في هذا اليوم العالمي نناشدكم عبر هذه الحملة ،ونطالب بالتالي:

1-         تعزيز ونشر ثقافة السلام بين أوساط المجتمع عبر الدعوة للسلام والتعايش من قبل السلطة المحلية والتنفيذية

2-         حماية الأقليات الطائفية والعرقية  التي تتعرض إلى الانتهاكات والترحيل القسري

3-         تعزيز ثقافة السلام والتعايش في المدارس وذلك لإنشاء جيل محب للسلام

4-         الاهتمام بمعالم الفن والأدب والعلم في عدن الذي تعد هي مصادر صناعة السلام

 

كما أننا نحث الجميع وندعوهم للعمل معنا في نشر ثقافة السلام والإيمان بها والتخلص من الأفكار العنصرية والمعادية الذي أصيب بها مجتمعنا والاهتمام بالجيل الناشئ القادم الذي تعد مسؤولية تربيتهم ونشأتهم مسؤوليتنا ويجب أن ينشئ هذا الجيل بمفاهيم مغروسة عن التعايش والسلام .

 

 

صدر عن التكتل الشبابي

“مؤسسة وجود للأمن الإنساني ”

24 سبتمبر 2016

حملة صناع السلام

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.