الطلاب المبتعثون للجزائر يصدرون بيانا بشأن ايقاف مساعداتهم من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي | يافع نيوز
أخر تحديث : 10/12/2016 - 12:33 توقيت مكة - 03:33 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
الطلاب المبتعثون للجزائر يصدرون بيانا بشأن ايقاف مساعداتهم من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي
الطلاب المبتعثون للجزائر يصدرون بيانا بشأن ايقاف مساعداتهم من وزارة التعليم العالي والبحث العلمي
يافع نيوز – خاص:
تلقى “يافع نيوز” بيانا صادرا عن طلاب اليمن في الجزائر، فيما يخص ايقاف مخصصاتهم المالية .
وقال البيان، إن القرار الذي اتخذته وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مؤخرًا، والقاضي بتوقيف مخصصاتنا المالية ابتداءً من الربع الثالث للعام الجاري، قد شكل لنا عاملًا محبطاً؛ كونه جاء مخالفًأ للقانون ولمحاضر الوزارة نفسها، التي تؤكد أحقيتنا بالمساعدة المالية خلال العامين 2016_2017م.
نص البيان كما ورد:
 
بيان صادر طلاب الجزائر المنزلة والموقفة مساعداتهم المالية
 
إن القرار الذي اتخذته وزارة التعليم العالي والبحث العلمي مؤخرًا، والقاضي بتوقيف مخصصاتنا المالية ابتداءً من الربع الثالث للعام الجاري، قد شكل لنا عاملًا محبطاً؛ كونه جاء مخالفًأ للقانون ولمحاضر الوزارة نفسها، التي تؤكد أحقيتنا بالمساعدة المالية خلال العامين 2016_2017م.
إن هذا القرار الارتجالي سيضر البلاد أكثر مما سيفيدها؛ كونه يمس حوالي (ألف) طالب وطالبة، منتظمون في دراساتهم حسب وثائق كلياتهم وملحقياتهم التي أرسلت في الربع الثاني، وأن بعضهم في عام التخرج من مرحلتي الدكتوراه والماجستير، وفي تخصصات نادرة تحتاجها البلاد، وهذا ما يعني توقفهم وضياع مستقبلهم، وهم واجهة الوطن في البلدان التي يدرسون فيها.
. الإخوة في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي نثق بأن همكم النهوض بالعملية التعليمية الجامعية، ونثق في أنكم تسعون بأن يعود الحق لأصحابه في القريب العاجل.
لذا نرجو تطبيق القانون والرجوع إلى محاضر لجان وزارتكم التي تثبت أحقيتنا بمنحتنا المالية حسب المدة التي حددت لنا. كما نرجو أن يتم إرسال مستحقات الطالبين الجديدين المبعوثين للجزائر – تبادل ثقافي.
إن إيقاف منحنا المالية سيفتح أبواب مخالفات جمة أقدمت عليها الوزارة بغير حق قانوني، منها إيقاف قيمة (حق الكُتُب)، وقيمة (تذاكر الطيران) للمبتعثين والمتخرجين، ولا نعلم أين تذهب كل تلك المبالغ.
ونؤكد لكم أننا سنستمر في المطالبة بحقوقنا، وسنوصل صوتنا للجميع، حتى يتم إصلاح هذا الخلل. علمًا أن الوزارة لا تقدم لنا سوى هذه المنحة المالية، كوننا نتلقى تعليمنا مجانًا على حساب جمهورية الجزائر الشقيقة، التي نتقدم لها شعبًا وقيادةً بأسمى آيات التقدير والعرفان، على دعمهم للطلاب اليمنيين.
وفي الختام نشكر وسائل الإعلام في الداخل على تفاعلهم الايجابي والدائم مع قضايا الطلاب الدارسين في الخارج.
 
7 سبتمبر 2016 م
شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.