مشروع الأسرة السعيدة إِختياري.. إنجازات تتحدث بلغة الأرقام خلال ثلاثة أعوام | يافع نيوز
أخر تحديث : 08/12/2016 - 12:55 توقيت مكة - 03:55 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
مشروع الأسرة السعيدة إِختياري.. إنجازات تتحدث بلغة الأرقام خلال ثلاثة أعوام
مشروع الأسرة السعيدة إِختياري.. إنجازات تتحدث بلغة الأرقام خلال ثلاثة أعوام

تقرير / مطيع بامزاحم

قبل ثلاث سنوات وبالتحديد في الـ19 من شهر اكتوبر  2013م  انطلق مشروع الأسرة السعيدة اختياري ليغطي ثلاث محافظات في الجمهورية اليمنية هي صنعاء وتعز وحضرموت, ليسعي المشروع إلى تعزيز قبول المجتمع اليمني بالأسرة التي تسعى لتغيير  مقومات “التفاخر بحجم الأسرة” إلى “الإعتزاز والتفاخر بنوع وجودة الأسرة من حيث مستوى الحياة الذي تنعم به.

وكذلك من حيث مدى مشاركتها واسهامها في التنمية المجتمعية والوطنية, كما يسعى كذلك إلى تحسين وضع الاسرة اليمنية من عدة جوانب (اجتماعيا ، اقتصاديا ، تعليميا ، صحيا ، وتنمويا) من خلال رفع مستوى الوعي لدى الشباب وصنّاع القرار بأهمية الأسرة كونها نواة المجتمع وازدهارها سيؤدي حتما إلى إزدهار المجتمع ككل، وهذا الوعي سيساعد بدوره على بناء أسرة مستقرة وسعيدة وحياة منظمة توفر لهم مستقبل مشرق.

ست مديريات

ينفذ مشروع الأسرة السعيدة اختياري الخاص بحضرموت في ست مديريات هي بروم ميفع والديس الشرقية والمكلا وأرياف المكلا وغيل باوزير والشحر بالإضافة إلى الجامعات والمعاهد.

حفل ختامي بهيج

في صباح يوم الأثنين الماضي أقيم حفل بهيج اختتمت خلاله فعاليات وأنشطة المشروع في حضرموت بحضور السلطة المحلية و مدير مكتب الصحة العالمية و مسؤولين محليين وبالإضافة إلى المشاركين في المشروع وجمع من المهتمين وتم خلاله تكريم المشاركين والكثير من الجهات التي عملت مع المشروع خلال سنوات عمله الثلاث.

مشروعاً نوعياً

وكيل محافظة حضرموت للشؤون الفنية المهندس محمد العمودي وصف المشروع خلال الحفل بأنه نوعياً يهتم بقضايا الأسرة والمجتمع عبر برامج وأنشطة توعوية هادفة, ودعا الشباب المشاركين في المشروع إلى عكس المعارف التي اكتسبوها في الواقع العملي.

إنجازات بلغة بالأرقام

لغة الأرقام هي اللغة التي كانت المسيطرة على فقرات الحفل فقد أشار ضابط المشروع المهندس هادي أحمد باجبير إلى أن المشروع في حضرموت استطاع ان يتجاوز النسبة المحددة للمستهدفين والتي قدرت بأربعين الف مستهدف خلال سنتين ليتجاوزها الى 61287 لتكون نسبة الانجاز 128%.
وأضاف بأن إجمالي عدد المتطوعين المستجدين بلغ 34 متطوعاً ومتطوعة, بينما بلغ إجمالي عدد أصدقاء الأسرة 114 صديقاً وصديقة من الذين وقع على عاتقهم توعية المجتمعات برسائل المشروع , وبلغت جلسات التوعية 2,915 جلسة استهدفت 61,287 مستهدفاً.

وفي جوانب الحملات الإعلامية فقد تم تنفيذ 23 حملة إعلامية ميدانية مركزة استهدفت 28,094 مستهدفاً, إلى جانب إنتاج 8 فلاشات توعوية و2 أفلام توعوية وبرنامج إذاعي واحد, واستطاعت صفحة المشروع على الفيسبوك جذب 23,398 معجباً إلى لحظة كتابة هذا التقرير.

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.