أخر تحديث : 10/12/2016 - 12:33 توقيت مكة - 03:33 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
الموت القادم من القرن الافريقي للجزيرة العربية
  • منذ 5 شهور
  • 3:32 م

بحت أصوات الناس الصادقين والغيورين في هذا الوطن وهم يوجهون ألنصائح بصدق وأمانة بدافع من الغيرة على الأرض والعرض والدين وخوفا من هيمنة المجوس والصهيونية ألعالمية التي تخطط لهذا ألعمل من خلال تصميم هذه ألقوى على تقسيم ألوطن ألعربي ابتداء من اليمن وبعدها ألسعودية ودول ألخليج ولكن للأسف من يسمعك ؟؟؟

من يشاهد أفواج الأفارقة ألتي تنزل كل يوم وليلة في سواحل وشواطئ المحافظات ألجنوبية بشكل هائل يشعر أن الأمر فيه مافيه وأن هناك معسكرات سرية في ألحدود مع ألسعودية تستقبل هولا وقد سمعنا قبل أيام أن في شبكة كبيرة في إثيوبيا واريتريا والصومال تقوم باستقطاب هولا الشباب الإفريقي وتتولى عملية تهريبهم إلى اليمن وأن في شبكة سرية مماثلة في أليمن تقوم باستقبال هولا المشبوهين وتتولى إيصالهم إلى المعسكرات في أوقات متأخرة من ألليالي ؟؟؟

وفي هذه المعسكرات يتم تأهيل وتدريب هذه القوة البشرية الهائلة وغسل أدمغتهم وتصوير ألسعودية بأنها العدو الأول للإنسانية حسب إفادة شخص موثوق علم بهذه ألمعلومة من احد الاريتريين في صعدة

يادول ألتحالف يا أخواننا ألسعوديين الأمر جد خطير علينا وعليكم وأنتم تتفرجون أليس من ألواجب عليكم أن تحموا ألمناطق ألمحررة وتقيمون فيها نظام ألدولة من جيش وأمن وشرطة وبحرية ودوريات ليلية وفي ألنهار وتقومون بدعمها وحثها على ألعمل للسيطرة على الأرض وحماية ألشواطئ اليمنية وإلقاء القبض على هولا وإرجاعهم إلى بلادهم بعد اخذ ألتحقيقات ألكافية معهم ومعرفة المهربين في الخارج والمستقبلين في ألداخل والله أن هولا الجيش الأسود ألمدرب خصيصا لاجتياح ألمملكة في الوقت وساعة الصفر ألمحددة إلى جانب مرتزقة كثير يدخلون مع هولا الأفارقة من لبنان وإيران وغيرها

لنا فترة طويلة من ألزمن نحذر ولا احد سمع مننا وانا وغيري نستغرب أين تختفي هذه الآلاف من ألبشر ألتي تصل إلى شواطئ بلادنا وتختفي فجأة وتأتي أفواج أخرى وكان ألحج قد رجع إلى شواطئ بحارنا وليس إلى مكة والمدينة ألمنورة أننا نحذر من هذا ألخطر ونقول لإخواننا في دول المجلس ألخليجي أن عدم اهتمامهم بسرعة دعم ألمناطق المحررة وإقامة نظام ألدولة بكل إمكانياتها في هذه ألمناطق هو مرتد عليكم وعواقب هذا الإهمال والتقاعس سيرتد ضرره عليكم وستذكرون كلامي هذا حين تعضون على أصابع الندم ولكن في الوقت الضائع أن التهريب للبشر وللسلاح يجري أمام العيون كل يوم وليلة ولامن يسأل ولامن يحاسب والكل مشغول بنفسه نحن لانجيد كلام الكذب والتسلق والتملق

نقول لكم أن ألجيش الأسود قادم إلى بلادكم لقلب عاليها سافلها ولانرجوا من احد جزاء ولاشكورا ودافعنا فقط والله شاهد هي الغيرة على الأرض والعرض والدين وألسنة والخوف من هيمنة الأعداء على أوطاننا لان مانشاهده جد خطير ومخيف والعمل جاري ليل نهار والعدو مسنود بقوة دولية كبرى اللهم إننا قد ابلغنا فاشهد وأنت خير الشاهدين ؟؟؟؟

شاركـنـا !

أترك تعليق
ابحث في الموقع
حالة الطقس في عدن
صفحتنا علي فيسبوك
إعلان

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.