بيان إدانة واستنكار للأحداث والجرائم الجنائية في المناطق المحررة بمحافظة شبوة | يافع نيوز
أخر تحديث : 11/12/2016 - 12:51 توقيت مكة - 15:51 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
بيان إدانة واستنكار للأحداث والجرائم الجنائية في المناطق المحررة بمحافظة شبوة
بيان إدانة واستنكار للأحداث والجرائم الجنائية في المناطق المحررة بمحافظة شبوة

يافع نيوز – شبوه

ادانت مؤسسة خطوات للتنمية بمحافظة شبوة ما يحصل من جرائم في المناطق المحررة بالمحافظة جاء ذلك في بيان صادر عنها ” يافع نيوز ” ينشر نصه :

نص البيان .
اننا في مؤسسة خطوات للتنمية المدنية, ندين ونستنكر ما حصل ويحصل في المناطق المحررة بمحافظة شبوة من وقائع إجرامية تتنافى مع كل الشرائع والقوانين واعراف وقيم المجتمع من اعمال قتل وتقطع وتعدي على المصالح العامة وكل ما من شانه اقلاق السكينة العامة وإعاقة الجهود الرامية لبسط الامن وتطبيع الحياة العامة.

تراقب مؤسسة خطوات للتنمية المدنية عن كثب الاوضاع التي تعيشها المناطق المحررة بمحافظة شبوة وقد قامت برصد العديد من الجرائم والوقائع المخالفة للقانون خلال هذا العام. ووفق معلومات الرصد المتوفرة لدينا فقد بلغت عدد تلك الجرائم والوقائع المخالفة للقانون حوالي (87) جريمة وواقعة مخالفة للقانون حدثت خلال الفترة من 1 يناير 2016 وحتى 9 يوليو 2016م وعلى النحو المبين أدناه:
• جرائم القتل او الشروع في القتل: تم رصد (24) واقعة قتل راح ضحيتها (36) قتيل و(15)جريح -بعض الوقائع كانت حصيلتها اكثر من قتيل وجريح – وبمعدل شهري نسبته (3.4) واقعة قتل شهرياً، اي (5) قتلى شهرياً. على خلفيه ثأر أو تقطع وبلطجة او خلافات اهلية إضافة لـ (1) محاولة اغتيال.

• أعمال مخالفة للقانون: تم رصد (61) حالة أعمال مخالفة للقانون مثل (1) اختطاف، (11) تقطع، (5) سرقة سيارات، (13) اعتداء على المصالح العامة، احتلال (6) مرافق حكومية، و(25) أخرى مثل اطلاق النار في الاسواق وابتزاز اشخاص وغيرها من الاعمال المخالفة للقانون.
ان الاحصائية أعلاه تعد مؤشر يوضح مدى تدهور الاوضاع الامنية وتفاقمها وخطورتها في ضل غياب السلطة ودورها في توفير الامن للمجتمع.

إن مؤسسة خطوات للتنمية المدنية من خلال هذا البيان تدين كافة الاعمال الاجرامية والغير قانونية وكل ما من شأنه إقلاق السكينة العامة وإشاعة الفوضى وعرقلة الجهود الرامية لبسط الامن والاستقرار. وندعو السلطة بكافة اجهزتها على تحمل مسؤوليتها الكاملة في تثبيت الامن والاستقرار ومحاربة الجريمة وحماية المصالح العامة والعمل الجاد على توفير الخدمات الاساسية للمواطنين. مؤكدين وقوفنا إلى جانبها في القيام بتلك الواجبات.

اننا اذا نحيي المقاومة الجنوبية على جهودها المبذولة في تامين مدينة عتق واسنادها الملموس للمؤسسة الامنية ودورها في مكافحة الجريمة معتمدين في ذلك على امكانيات محدودة وبسيطة جدا، وندعو الحكومة الشرعية سرعة العمل على دمج افرادها في المؤسستين الامنية والعسكرية.

كما ندعو كافة مكونات شبوة” قبائل، ومكونات سياسية، وخطباء المساجد، منظمات المجتمع المدني، الاعلام، الاكاديميين والمرأة والشباب وباقي المكونات إلى العمل من اجل امن واستقرار المحافظة وان يكونوا عون للسلطة في القيام بتلك الواجبات عموما والامنية على وجه الخصوص. والعمل على خلق مناخ ينبذ كافة اشكال الجريمة والاعمال المخالفة للقانون وذلك من خلال التعاون مع الجهات الامنية والتبليغ عن أي حوادث او جرائم او اشخاص مشتبه بهم وعدم التستر على الجرائم والمجرمين وتوفير الحماية لهم. وتوعية المجتمع بأهمية التعاون مع الجهات الامنية.
وننتهزها فرصة لدعوة الحكومة الشرعية ودول التحالف العربي للاهتمام بالسلطة المحلية ودعمها وسرعة توفير متطلبات واحتياجات المؤسسة الامنية بالمحافظة.

إننا في مؤسسة خطوات للتنمية المدنية، نتوجه ببالغ التعازي والمواساة لجميع اسر ضحايا تلك الاعمال الاجرامية، وإذ نعلن عن وقوقنا وتضامننا الكامل مع أسر الضحايا والمتضررين ودعمهم في حصولهم على حقهم في القصاص من الجناة.

بيان صادر عن/ مؤسسة خطوات للتنمية المدنية – محافظة شبوة – عتق – تاريخ/ 12 يوليو 2016م

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.