غارات مكثفة لطيران التحالف في محافظتي مأرب والجوف | يافع نيوز
أخر تحديث : 03/12/2016 - 11:10 توقيت مكة - 02:10 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
غارات مكثفة لطيران التحالف في محافظتي مأرب والجوف
غارات مكثفة لطيران التحالف في محافظتي مأرب والجوف

يافع نيوز – الأناضول

كثف طيران التحالف العربي، بقيادة المملكة العربية السعودية، اليوم الجمعة، غاراته على مواقع مسلحي جماعة “أنصار الله” (الحوثي) في محافظتي الجوف ومأرب شرقي اليمن، بحسب مصدر في المقاومة الشعبية الموالية للحكومة.
وقال المصدر من الجوف لـ “الأناضول”، إن طيران التحالف العربي شنّ اليوم الجمعة 5 غارات استهدفت تعزيزات عسكرية ومواقع للحوثيين في مديريتي الغيل والمصلوب بالمحافظة.
وأضاف أن “الغارات أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى في صفوف الحوثيين، فضلا عن تدمير عتاد عسكري لهم، من بينه رشاشات متوسطة وثقيلة”.
وأشار إلى أن “قتلى الحوثيين سقطوا بعد استهداف طيران التحالف لخمس دوريات عسكرية تابعة لهم في منطقة الساقية بمديرية المصلوب، وهى في طريقها لتعزيز مواقعهم بمديرية الغيل”.
وفي سياق متصل، شنت مقاتلات التحالف العربي غارتين استهدفتها تعزيزات الحوثيين في مديرية حريب القراميش بمحافظة مأرب، بحسب مصدر آخر في المقاومة بالمحافظة.
وأفاد المصدر لـ “الأناضول”، إن “طيران التحالف دمّر دورية عسكرية للحوثيين محملة بالأسلحة والذخائر، كانت في طريقها لإمداد جبهات القتال في مديرية صرواح”.
في المقابل قالت جماعة “الحوثي”، إن “الغارات في حريب القراميش استهدفت سيارات محملة بالمسافرين”.
وقال مصدر محلي في تصريح نقلته وكالة “سبأ” للأنباء الخاضعة لسيطرة الحوثيين، إن “5 مواطنين قتلوا وأصيب 9 آخرون، اليوم جراء غارتين لطيران العدوان السعودي الأمريكي استهدفتا سيارات مسافرين بمديرية حريب القراميش بمأرب”.
بدوره قال مصدر عسكري، موالي لجماعة الحوثي، إن طيران التحالف “شن 16 غارة على عدد من المحافظات خلال الساعات الماضية”.
وأشار المصدر في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الخاضعة للحوثيين، إن الطيران “شن 7 غارات على منطقة مران بمحافظة صعدة، وخمس على مديرية حرض بمحافظة حجة، وغارتين على مديرية الغيل بمحافظة الجوف، وغارة على منطقة يام بمديرية نهم بمحافظة صنعاء، وغارة في حريب القراميش بمحافظة مأرب”.
ومنذ 26 مارس/ آذار 2015، يشن التحالف العربي، عمليات عسكرية في اليمن ضد الحوثيين، وذلك استجابة لطلب الرئيس عبد ربه منصور هادي بالتدخل عسكرياً لـ”حماية اليمن وشعبه من عدوان المليشيات الحوثية”.
وتتزامن حدة المعارك مع انتقال لجنة التهدئة والتنسيق لوقف إطلاق النار من الكويت، إلى مدينة “ظهران الجنوب” السعودية، بعد موافقة طرفي النزاع في مشاورات السلام اليمنية بالكويت.
ويشهد اليمن حرباً منذ أكثر من عام بين القوات الموالية للحكومة مدعومة بالتحالف من جهة، ومسلحي الحوثيين وقوات صالح من جهة أخرى، مخلفة آلاف القتلى والجرحى، فضلًا عن أوضاع إنسانية صعبة، فيما تشير التقديرات إلى أن 21 مليون يمني بحاجة إلى مساعدات.

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.