إنجازات القيادة الأمنية الإماراتية بحضرموت ونجاحها | يافع نيوز
أخر تحديث : 06/12/2016 - 02:44 توقيت مكة - 05:44 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
إنجازات القيادة الأمنية الإماراتية بحضرموت ونجاحها
إنجازات القيادة الأمنية الإماراتية بحضرموت ونجاحها

كتب / التوجيه الحضرمي
تحدي أمني وهو أخطر التحديات الأمنية أثبتت فيه القيادة الأمنية الإماراتية بشجاعة وبسالة جنودها قوتها الكبيرة في كسر كل الأعداء بقوة وصلابة جيشها بتدريبهم وتأهيلهم العالي
أثبت جنود الإمارات بحضرموت وخلال فترة وجيزة أنهم يمتلكون إرادة تغيير وأنهم لا تقف في وجوههم أي مصاعب رغم ضروف الحرب والأوضاع الإنسانية المعقدة
ففي حضرموت تلخص الدور الأكبر تلخص في بناء جيش لحضرموت في فترة وجيزة جيشﹴ صلب قوي بتأهيل عالي تحت إشراف مباشر وبدعم لامحدود من القيادة الأمنية الإماراتية عملوا بإخلاص ونية ومثابرة وجهود منقطعة النظير ٬ مكثوا في أرض حضرموت أشهر وأشهر يتابعون أوضاع حضرموت ومنشغلون كل الانشغال بحضرموت ٬تركوا بلادهم لخدمة حضرموت تركوا أهاليهم من أجل حضرموت
كل هذا العمل توج بانتصار وتاج وضع علی رأس كل قائد إماراتي اجتهد وعمل بحضرموت ٬ توج عملهم بانتصار على قوى الشر والقتل وتلخص هذا في دورهم القتالي في تطهير المكلا من الإرهاب
عملوا فيما بعد بجهد عال في حفظ أمن المدينة وحققوا إنجازات عظيمة وتم تفكيك عشرات الخلايا الإرهابية بالمكلا كما تم العثور على عشرات من مخازن المتفجرات وكل هذا كان بسبب حفظ الله لنا وفضله وفضل المخلصين وبفضل القيادة الأمنية ٬ لولا العمل والجهود التي بُذلت لجعلت هذه الخلايا والمخازن حضرموت في فوهة بركان كما أرادها الأعداء لكن بجهود تلك القيادات وحسهم الأمني أصبحوا يقتلعون الإرهاب يوما بعد يوم من حضرموت ويخلصوها من تلك الجرثومة الباغية
إنجازات القيادة الإماراتية بحضرموت لم تشمل الوضع الأمني وترتيباته فقد عملوا في دعم كل المجالات حرصا منهم أن تعيش حضرموت آمنة مستقرة وتعيش عيشا كريما وبما يكنونه لنا من مخوة ونخوة اتجاه إخوانهم بحضرموت بمد يد العون لانتشال الأوضاع في حضرموت جراء ما اقترفته الحرب وما اقترفته قوى الإرهاب والشر بحضرموت ٬ وقفة القيادة الإماراتية بحضرموت لن تُنسى ٬ كل بصمة لهم كانت محل تغيير في حضرموت وفرضت واقعا ٬ كل بصمة دونها التاريخ وكتبها سطرا في كتبه
لو نسرد الإنجازات بحضرموت لطال المقال ٬ اليوم القيادة الإماراتية تشارك في بناء حضرموت تشارك في بناء بلاد كانت تمثل مطمع لكل مفسد
حضرموت اليوم أصبحت قوية أصبح لها حساب وألف حساب بجهود ودعم هولاء اليوم حضرموت بقبضة أمنية باهرة تلاحق وتكبح كل محاولة لإقلاق أمنها.

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.