شرطة عدن تنعي العميد القائد “حريز الحالمي ” وتؤكد مضيها في محاربة الإرهاب | يافع نيوز
أخر تحديث : 03/12/2016 - 08:21 توقيت مكة - 23:21 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
شرطة عدن تنعي العميد القائد “حريز الحالمي ” وتؤكد مضيها في محاربة الإرهاب
شرطة عدن تنعي العميد القائد

يافع نيوز – عدن:

قال تعالى ((ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتاً بل أحياء عند ربهم يرزقون فرحين بما أتاهم الله من فضله ويستبشرون بالذين لم يلحقوا بهم الاّ خوف عليهم ولا هم يحزنون )) صدق الله العظيم

تنعي شرطة العاصمة عدن استشهاد العميد المناضل ” حريز الحالمي ” قائد نقطة كالتكس والقيادي البارز في المقاومة الجنوبية وقائد جبهة المطار غزو ميليشيات الحوثي صالح للجنوب , والذي اغتالته أيادي غادرة مساء اليوم في شارع المجلس المحلي بحي المنصورة بينما كان على متن سيارته وقريب له من قبل مسلحين يستقلون سيارة هونداي
وإذ تعبر قيادة شرطة عدن عن تعازيها الحارة لأسرة وأقارب وأصدقاء وزملاء الشهيد ؛ فإنها تؤكد للجميع تكليفها لفريق متخصص من البحث الجنائي وشرطة المدينة بالنزول الى موقع ارتكاب الجريمة الشنيعة ومباشرة جمع الأدلة وملاحقة الجناة .
وتؤكد قيادة شرطة العاصمة عدن عزمها الأكيد على استئصال شأفة الإرهاب وملاحقتها للجناة أينما كانوا ولن يهدأ لنا بال حتى ينالوا عقابهم العادل جزاء ما ارتكبته أيديهم الآثمة بحق الشرفاء والأوفياء من أبناء الجنوب .
وهذه الأعمال الغادرة التي لا يقدم على ارتكابها إلا الجبناء لن تثنينا عن مواصلة حربنا لتلك العناصر الإرهابية وتصفية المدينة من شرها إذ لا متسع لها مطلقا في فضاء عدن الفسيح المتوشح بالتعايش والسلام والتسامح والتحضر والرافض لكل أشكال الخوف والقتل والإرهاب .
إن أجهزة شرطة عدن وبالتنسيق والتعاون مع قوات التحالف العربي ستواصل تنفيذ حملات دهم أوكار عناصر الإرهاب وملاحقتها أينما ثقفت .
وتؤكد ضبطها العديد من العناصر الإرهابية وبحوزتهم كل أدوات القتل بينها المتفجرات والأحزمة الناسفة والسيارات التي كانت معدة لنشر القتل والخراب والموت والدمار في عدن .

إن اغتيال الشهيد العميد ” حريز الحالمي ” قد كشف عن دناءة الجهة المنفذة كما وأبرزت الحادثة الغادرة حقيقة : أن الإرهاب يلفظ أنفاسه الأخيرة وما الضربات الموجعة التي تلقتها هذه العناصر الإرهابية أثناء تطهير مديرية المنصورة بمشاركة فاعلة للشهيد القائد “حريز الحالمي ” -رحمه الله – إلا دليل واضح وبيّن “أن هذه العناصر المأجورة لا دين لها ولا ميثاق .
والشهيد القائد ” حريز الحالمي ” كان واحدا من أبرز القيادات الأمنية التي شاركت في عملية تطهير المنصورة من الجماعات المسلحة الإرهابية وطردها من المدينة وجراء مواقفه تلك تعرض لعدة محاولات اغتيال كان آخرها قبل شهر في مدينة إنماء بعبوة ناسفة أدت الى إصابته بجروح متوسطة ولم تثني أي من تلك المحاولات الجبانة الشهيد عن أداء واجبه وإن من على كرسي متحرك .
نسأل المولى عز وجل أن يتقبل شهيدنا البطل بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جناته وإنّا لله وإنا إليه راجعون .
* المتحدث الرسمي لشرطة عدن
عبدالرحمن النقيب

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.