أنقاض روح..

aden2

 ( خاطرة) أنقاض روح …

بقلم/ نرجس الملاحي
وجوه زائفة تختلط بالزحام
أمرآة تائهة تجر يد طفلها
أصوات البائعين تملئ المكان
رائحة الخبز يفوح من أحدى المطاعم
سائق تاكسي يبحث عن أشباه بشر
وفجأة من أمام جولة الفل بكريتر
تصرخ أمرآة مسنة بصوتها الهزيل
عدن عدن ياعدن أين أنتي !
هاهي عدن تغتسل من بحر صيرة
وشعرها الطويل النحيل يداعب أمواج البحر
وهي تبتسم وعيناها مليئتان بالدموع
وخليج الفيل يلوح لها ضاحكآ
أعاد لها روحآ كادت أن تموت..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock