ياسين نعمان: التعصب والارهاب عابران للاديان وللقوميات والتحريض على الكراهية سمة مرذولة بكل لغات العالم | يافع نيوز
أخر تحديث : 11/12/2016 - 12:56 توقيت مكة - 15:56 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
ياسين نعمان: التعصب والارهاب عابران للاديان وللقوميات والتحريض على الكراهية سمة مرذولة بكل لغات العالم
ياسين نعمان: التعصب والارهاب عابران للاديان وللقوميات والتحريض على الكراهية سمة مرذولة بكل لغات العالم

يافع نيوز – خاص:

قال الدكتور ياسين سعيد نعمان، الامين العام السابق للحزب الاشتراكي اليمني، وسفير اليمن لدى بريطانيا، أن التحريض على الكراهية سمة مرذولة بكل لغات العالم ..

واضاف، نعمان في منشور على صفحته بالفيس بوك، انه لا يلجأ الى التحريض على الكراهية بين الناس الا اراذلهم .. فالرذيل هو الذي يزين الجريمة ويدفع اليها ثم يتبرأ منها .. كم هي الجرائم الدموية التي ارتكبت بسبب خطابات التحريض التي تجهز المتعصبين وتمدهم بالقوة الكافية لارتكاب جرائمهم .

واشار بقوله: العبارة المنفلتة هي رديف السلاح المنفلت .. الاولى تذهب الى الوعي لتجهزه بالجريمة ودوافعها والثانية تجد طريقها الى اليد التي ترتكب الجريمة . والمجتمع الذي تتفشى فيه هذه الظاهرة المرذولة يغرق في الصراعات  والحروب ويصبح مهددا بالتفكك والانهيار ايضا ، لان الكراهية عنوان كئيب للانحلال لا تخطئه العين عندما يتعين على اي مجتمع ان يصلح احواله .

وفي منشور آخر على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك ” قال ياسين عن التعصب: ان التعصب هو مستودع الاٍرهاب الضخم الذي تتوالد منه كل أشكال العنف ..

واضاف، بالامس اغتيلت عضوة البرلمان البريطاني عن حزب العمال جو كوكس ذات الأربعين ربيعا في وضح النهار على يد مواطنها ثوماس ماير . كانت قد أنهت على التو لقاء بناخبيها حثتهم فيه على التصويت لصالح بقاء بريطانيا في الاتحاد الأوربي .

وقال: اسدل الاغتيال ستائر من الحزن الكثيف في المجتمع البريطاني لا سيما وان الاغتيال يأتي ضمن مسارات التحضير للاستفتاء الذي سيجري يوم ٢٣ يونيه على بقاء او خروج بريطانيا من الاتحاد الأوربي . اقتحم التعصب مسارات التحضير في وقت كان يعتقد فيه البريطانيون ان صندوق الاقتراع قد اسكت الرصاص الى الأبد ..

واشار، لكن التعصب احتفظ لنفسه بمكان مظلم في اعماق المجتمع لا يمكن ان يصل اليه نور الحياة الا بجهد خارق لا يقف عند حدود ربط الاٍرهاب بدين معين او قوميات بعينها ..

واختتم مؤكداً بقوله : تثبت الوقائع يوما عن يوم ان التعصب والارهاب عابران للاديان وللقوميات ..تعازينا للشعب البريطاني .

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.