هل سنكرر الخطأ مع الحوثي للمرة الخامسة؟!

الشيخ : عبدالرب السلامي

ارتكبت القوى السياسية اليمنية أربعة أخطاء كارثية في مسيرة تعاملها مع الحركة الحوثية..

الخطأ الأول: ارتكبه المشترك عندما تحالف مع الحوثيين ضد المؤتمر الشعبي العام، وتم استقدامهم إلى ساحة التغيير بصنعاء باعتبارهم أحد مكونات الثورة السلمية!

الخطأ الثاني: خطأ الرئيس هادي عندما أصر على إدخال الحوثيين كمون أساسي في مؤتمر الحوار الوطني وهم لا يزالون جماعة مسلحة!

الخطأ الثالث: ارتكبه الحراك الجنوبي عندما تحالف مع الحوثي سياسيا في مؤتمر الحوار الوطني وبعد دخوله صنعاء تبعا لوهم الفيدرالية من إقليمين!

الخطأ الرابع: هو أكثرها سوءا، وهو خطأ صالح عندما تحالف مع الجماعة الحوثية في الانقلاب على الشرعية، وأدخل البلاد في حرب كارثية مدمرة.

واليوم.. -ونحن على مشارف مرحلة جديدة بعد مؤتمر السلام في الكويت- ياترى هل ستكرر بعض القوى السياسية الخطأ ذاته للمرة الخامسة؟!
وهل سنسمع عن تحالفات سياسية جديدة مع حملة المشروع السلالي العصبوي ضد شركاء المشروع الوطني الكبير، مجاراة لتوجهات القوى الدولية الراعية لمشاريع التمزيق والفوضى الهدامة في المنطقة؟!

نترك الإجابة عن هذا السؤال لقابل الأيام!!!

اترك رد

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: