الجبير: لم نتجاوز عقدة مصير الأسد مع روسيا

الجبير

يافع نيوز – سكاي نيوز:

قال وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، الخميس، إن دول مجلس التعاون الخليجي وروسيا لم تتمكن من تجاوز الخلاف حول مصير الرئيس السوري بشار الأسد في المفاوضات السورية، في حين أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ضرورة التزام كل الأطراف بالقرارات الدولية كطريق وحيد للتوصل إلى حل الأزمة.

وأضاف الجبير في مؤتم صحفي مشترك عقده مع نظيره الروسي، سيرغي لافروف، في العاصمة الروسية موسكو أن على بشار الأسد أن يوقف الأعمال القتالية والسماح بدخول المساعدات الإنسانية.

وأكد أن وقف الأعمال القتالية ضروري من أجل استئناف المحادثات لتنفيذ عملية الانتقال السياسي في سوريا.

واستدرك الجبير قائلا:”على الرغم من الاختلافات بالرأي أحيانا مع روسيا لكن الرؤية المشتركة موجودة ولا نمانع التشاور حتى في الأمور العالقة”.

وجاء المؤتمر الصحفي عقب اجتماع الحوار الاستراتيجي الرابع بين دول مجلس التعاون الخليجي وروسيا، وشارك فيه  وزراء الخارجية.

وقال وزير الخارجي السعودي:”اجتماعنا اليوم مع لافروف سيؤدي إلى تطوير علاقات دول مجلس التعاون الخليجي مع روسيا”، مشيرا إلى أن الاجتماع  المقبل بين الجانبين سيعقد في البحرين.

وأشاد لافروف بالحوار الاستراتيجي الرابع بين مجلس التعاون وروسيا الاتحادية، معربا عن الأمل في أن يكون هذا الحوار دفعة جديدة لتعزيز التعاون بين الجانبين.

الدستور والانتخابات 

من جانبه، قال لافروف إن الشعب السوري هو من سيقرر مصير بلاده، مشيرا إلى ضرورة التزام كل الأطراف بقرارات مجموعة الدعم الدولية لسوريا وقرارات مجلس الأمن كطريق وحيد للتوصل إلى حل الأزمة.

وأشار إلى أهمية “الاتفاق على الآلية الشاملة التي ستتولى كتابة الدستور وإجراء الانتخابات في سوريا، وقال إن كتابة الدستور وإجراء الانتخابات في سوريا سيحصلان تحت الرقابة الدولية”.

وأشار إلى أن مجلس الأمن أقر فترة 18 شهرا كوقت محدد لكتابة الدستور وإجراء الانتخابات في سوريا.

وجاء المؤتمر الصحفي عقب اجتماع الحوار الاستراتيجي الرابع بين دول مجلس التعاون الخليجي وروسيا، وشارك فيه وزراء الخارجية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock