تصيب نصف سكان العالم..  “جرثومة المعدة”  حقائق علمية | يافع نيوز
أخر تحديث : 04/12/2016 - 05:22 توقيت مكة - 20:22 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
تصيب نصف سكان العالم..  “جرثومة المعدة”  حقائق علمية
تصيب نصف سكان العالم.. 

 

د. محمد عبدالرحمن

كيفية انتشار العدوى

* الطريقة الأكيدة لانتشار الجرثومة غير معروفة حتى الآن.
* العوامل المساعدة وتشمل عوامل جينية، وعوامل بيئية من أهمها الفقر، وقلة النظافة والازدحام.
* يعتبر الإنسان الحاضن الرئيس لهذه الجرثومة، لذا فهي تنتقل من إنسان إلى آخر عن طريق الفم عند انتقال أجزاء من محتويات المعدة، أو الأمعاء «التي تحتوي على الجرثومة» عن طريق الأيدي، أو تطاير بقايا القيء إلى فم إنسان آخر، وهذا ينطبق على الأجهزة التي قد تتلوث بالجرثومة عند ملامستها محتويات المعدة مثل منظارالمعدة «إذا لم يتم تنظيفه وتعقيمه جيداً».
* يمكن انتقال الجرثومة عن طريق الماء الملوث بها، حيث إنها تتمكن من البقاء حية في الماء لعدة أيام.
* يمكن لبعض الحيوانات المنزلية أن تكون حاضنة للجرثومة مثل القطط والخراف، وقد تم اكتشاف الجرثومة في العصارة المعدية ولعاب القطط المنزلية، لذا يجب توخي الحذر لإمكانية نقل هذه الحيوانات المنزلية جرثومة المعدة.
* لكنه لم يثبت علمياً انتقال الجرثومة من فم إنسان إلى فم إنسان آخر، أو من لعابه، أو عند التقبيل.

أمراض تسببها جرثومة المعدة

يمكن تقسيم الأمراض التي تسببها جرثومة المعدة إلى:
* أمراض في المعدة، وفي «الاثني عشر»، وتشتمل على التهاب مزمن في جدار المعدة: قرحة في المعدة، وقرحة في الاثني عشر، وأورام المعدة، مثل أورام الأغشية المخاطية، والأورام الليمفاوية.
* أمراض خارج المعدة والاثني عشر، وتشتمل على أنيميا نقص الحديد، ونقص عدد الصفائح الدموية غير معروف السبب، ونقص فيتامين ب12.
كيفية تشخيص جرثومة المعدة
*أن يعانى المريض من أيٍّ من الأمراض التي تسببها جرثومة المعدة، وأن تكون نتيجة اختبار الجرثومة إيجابية. وللعلم لا يلزم عمل اختبار الجرثومة لكل الناس، وإنما فقط للذين يعانون من أعراض الأمراض المذكورة سابقاً، أو لديهم تاريخ مرضي لهذه الأمراض دون أخذ علاج الجرثومة.
* بعد إزالة ورم من المعدة.
* قبل البدء في إعطاء المريض الأسبرين، أو المسكنات لمدة طويلة.
* الذين يحتاجون إلى العلاج باستمرار لمدة طويلة «أطول من عام» من مثبطات إفراز حمض المعدة.
* الأقرباء من الدرجة الأولى لمريض بورم المعدة.

منظار المعدة

توجد عدة اختبارات يمكنها فحص الجرثومة، منها ما يستلزم عمل منظار المعدة، ومنها ما لا يستلزم ذلك، ولكن لكل منها استخدامه، فمثلاً:
* عند الاشتباه في وجود ورم بالمعدة، يجب عمل منظار المعدة، وأخذ عينة من الغشاء المبطن لها.
* عند وجود قرحة نازفة في المعدة، أو أن المريض تناول مضاداً حيوياً خلال الشهر الماضي، أو مثبطات إفراز حمض المعدة خلال الأسبوعين الماضيين، حينها من الأفضل عمل فحص للدم.
* عند المتابعة بعد العلاج «لا يُستخدم فحص الدم، وإنما فحص البراز، أو النفس».
كيفية العلاج
* هناك عدة عوامل يجب مراعاتها مثل: الحساسية ضد البنسيلين، والاستعمال الحديث للكلاريثروميثين، ونسبة مناعة الجرثومة ضد كل من كلاريثروميثين والميترونيدازول.
* الأفضل عمل اختبار مزرعة وحساسية، «عادة يتم اللجوء إليه بعد فشل أكثر من طريقة للعلاج».
* هناك عدة طرق للعلاج منها: العلاج الثلاثي، والعلاج الرباعي، والعلاج التتابعي، وهذا العلاج الأخير يعطي أعلى نتائج النجاح، التي تصل إلى 95% خاصة في منطقة حوض البحر المتوسط.
* يجب التأكد من التخلص من الجرثومة، وذلك بعمل تحليل للجرثومة عن طريق البراز، أو النفس بعد مدة لا تقل عن 4 أسابيع بعد انتهاء العلاج.

كيفية الوقاية

* وذلك عن طريق النظافة الشخصية مثل: غسل اليدين قبل الأكل، و»بعد الانتهاء من التبرز».
* تطهير مصادر المياه.
* الحرص عند التعامل مع الحيوانات المنزلية مثل: القطط، والخراف، بحيث لا يصل أيٌّ من لعابها، أو محتويات أمعائها إلينا.
* يجب على الأم الحذر عند رعايتها أطفالها الصغار لاحتمالية انتقال الجرثومة إلى الصغار إذا ما قامت بمضغ الطعام وإعطائه إلى صغيرها مباشرة، أو من صغيرها إليها في حالة إصابته بقيء.
* حتى الآن لا يوجد مصل يقي الإنسان من جرثومة المعدة.

تغدية مريض جرثومة المعدة

 

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.