أخر تحديث : 07/12/2016 - 11:32 توقيت مكة - 14:32 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
في الكويت
  • منذ 8 شهور
  • 7:16 م

سيجتمعون ويناقشون، ومن ثم السلطة سيقتسمون، وكل واحد منهم الا من رحم الله ليس همه وطن ولا شعب، فقط همه أن تكون له قدم صدق في التقسيمات الجديدة، كما هي العادة…..
سيتفقون على كيان مستقل توافقي ويسلمون له الأسلحة، وكل واحد منهم يتمترس خلف حزبه ومذهبه ، حريص على تعطيل كل شي، لينتهوا بعد الاتفاق الى صراع جديد، لأنهم هم من يصنع الأزمات وهم من يفروعونها…
ورسالتنا لمن في الكويت رجاء لا تذكروا الجنوب، وحينما تريدوا ان تناقشوا قضيته عليكم ان تتجهوا الى رجال الله الذي يخوضون أشرف المعارك في أبين وحضرموت…..
القيادة الجنوبية ليست تلك التي أتخمت من الكبسات والمكيفات في فنادق الرياض انها هنا، يلهب وجوهها هجير الشمس ، وتنتظر الموت في أي لحظة …
وقفت وما في الموت شك لواقف …..كأنك في جفن الردى وهو نائم …
عندما تذكرون الجنوب تذكروا ان هناك سبعة ألف شهيد وعشرة ألف جريح، هم ضحايا غبائكم الساسي، وانتهزيتكم المذهبية …
ليس بعد الموت لغة، وليس لأحد الحق ان يتكلم بسم الجنوب، عدا أسر الشهداء، وتلك القيادة الفتية التي ترسم الجنوب الجديد بأروع صوره ….
الخريطة تغيرت والميدان أفرز قيادة حقيقية جديدة، خرجت من رحم المقاومة، وامتزج كيانها باهداف ملايين الجنوبيين….
أبلغو مكاوي والشدادي وبن عرب وعمي هادي ومدير مكتبه وولده …. ان دم وقهر وألم الجنوبيين بلغ منتهاه…. دعوا رجال الميدان تتحدث كما كانت بنادقه ورشاشاته تتحدث …

 
د.عبد المجيد العمري

شاركـنـا !

أترك تعليق
ابحث في الموقع
حالة الطقس في عدن
صفحتنا علي فيسبوك
إعلان

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.