أخر تحديث : 09/12/2016 - 06:11 توقيت مكة - 21:11 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
القضية الجنوبية وصناع القرار الدولى
  • منذ 8 شهور
  • 11:49 م

السياسية لاتصنعها العواطف ولا الشعارات والتصريحات بل يصنعها صناع القرار الذي يتحكمون بالسياسة والمصالح العالمية ولذلك تجد البعض من الجنوبيين سرعان ما يفرحون بأي تصريح أو حديث لأي مثقف او إعلامي عربي او غربي الخ  .. يتعاطف مع القضية الجنوبية

شيء جيد ان يتعاطف مع قضيتنا اي اناس سوى اكان من أبناء الشمال و من اي وطن عربي او دولي ولكن تعاطف الناس شيء ومواقف الدول شيئ آخر ولاشك أن التأثير على الراي العام يؤثر على اتخاذ المواقف الرسمية للدول وصناع القرار العربي والعالمي ولذلك علينا ان نفرق بين تعاطف وتأييد الأفراد وبين مواقف الدول

مايحتاجة الجنوبيين وقضيتهم العادلة هو الدعم والتفهم الرسمي من قبل حكومات الدول وصناع القرار الدولى وهذا لن يتحقق دون عمل وجهد للوصول وإقناع صناع القرار بعدالة القضية الجنوبية وأهميتها دعمها وتأييدها وهو امر لن يتحقق دون عمل اعلامي وتحرك ديبلوماسي فاعل .. بل أنه من الصعب حل القضية الجنوبية بما يلبي تطلعات الجنوبيين دون عمل سياسي مباشر للتأثير على صناع القرار العربي والعالمي ودعمهم لحق الشعب الحنوبي في تقرير مصيره بنفسه

لقد أثبتت التجارب والأحداث أن الجنوبيين لايشكلون عنصرا فاعلا في صنع هذه الأحداث وحتى في بعض الأحداث التى كان للجنوبيين فيها تأثير ودور مثل المليونيات الجنوبية والمقاومة الجنوبية لم يستطيع الجنوبيين من استثمارها سياسيا لصالح قضيتهم مع الأسف فانظروا آخر مليونية التي كانت ناجحة هل هناك من خطة او فريق عمل لاستثمار هذه المليونية سياسيا وإعلاميا

الحقيقة التى يجب الاعتراف فيها ان الجنوبيبن عندهم قضية عادلة لا يختلف عليها اثنين وباتت قضية شعب قدم من أجلها تضحيات غاليه ولكن المشكله أنه في الوقت الذي وجد فيه نضوج وتحرك شعبي على صعيد الشارع الجنوبي لم يواكب هذا النضوج والتحرك نضوج وتحرك سياسي وإعلامي عربي ودولي من قبل قيادات الجنوب المحسوبة على القضية الجنوبية

فلا زال نشاطنا السياسي والإعلامي مع الاسف حبيس المجالس والمواقع والقاءات الجنوبية الجنوبية لم يستطع ان ينطلق لنقل قضيتنا للاعلام العربي والعالمي وان يوصلها لصناع القرار العربي والعالمي

وإذا لم توجد قيادة جنونية فاعله ستظل القضية الجنوبية والجنوبيين غير فاعلين في صنع السياسة لصالح قضيتهم وينتظرون ما يتصدق به الآخرين عليهم

صالح محمد قحطان

شاركـنـا !

أترك تعليق
ابحث في الموقع
حالة الطقس في عدن
صفحتنا علي فيسبوك
إعلان

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.