في اللقاء السنوي للطلاب المتفوقين بوادي حضرموت المهندس السعيدي / تلك النخبة التي نبحث عنها ونكون سندا لها | يافع نيوز
أخر تحديث : 10/12/2016 - 12:33 توقيت مكة - 03:33 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
في اللقاء السنوي للطلاب المتفوقين بوادي حضرموت المهندس السعيدي / تلك النخبة التي نبحث عنها ونكون سندا لها
في اللقاء السنوي للطلاب المتفوقين بوادي حضرموت المهندس السعيدي / تلك النخبة التي نبحث عنها ونكون سندا لها

يافع نيوز- سيئون – جمعان دويل

أكد وكيل محافظة حضرموت المساعد لشئون مديريات وادي وصحراء حضرموت المهندس / هشام محمد السعيدي في اللقاء السنوي للعام الجامعي 2015 – 2016 م الذي نظمه فرع مؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتفوقين لطلاب وطالبات المؤسسة المستمرين والخريجين بكليات ومعاهد وادي حضرموت ضمن انشطته للعام الجاري 2016م
في كلمته امام الطلاب والطلبات المتفوقين بأن السلطة المحلية بوادي حضرموت تبحث عن تلك النخبة المتفوقة ونكون سندا لها ولمؤسسة الصندوق الخيري كون الوطن بحاجة لها لما تمتلكه من قدرات ومواهب وإبداعات , مشيرا بأنه لشرف كبير ان نرى اليوم من مخرجات هذه المؤسسة كوادر قيادية في السلطة وفي مختلف المجالات وهي حاملة شهادات التفوق العلمي من خلال اهدافها ورسالتها التي لا تكتفي بالانتساب لها فقط وإنما وفق وشروط نسبة التحصيل العلمي العالية ودعمها ومتابعتها لطلابها يحق لها ان تفتخر بمخرجاتها من الكوادر التي تشرّف الوطن والمؤسسة , داعيا الطلاب والطالبات المتفوقين من نقل تجاربهم إلى اخوتهم حتى فعلا يزيد افتخارنا بهذا التفوّق في التحصيل العلمي وليس النجاح . شاكرا بأسم السلطة المحلية الشخصية الاجتماعية رئيس مجلس إدارة مؤسسة الصندوق الدكتور / عمر عبدالله بامحسون على ما يقدمه لتلك لشريحة من الطلاب والطالبات جعله الله في ميزان حسناته .
وكان في بداية اللقاء رحب مدير فرع مؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتفوقين بوادي حضرموت المهندس / عمر عبيد باعارمة المدير العام لمديرية سيئون بضيوف اللقاء والطلاب والطالبات المنتسبين للمؤسسة موضحا الاهمية التي يكتسبها هذا اللقاء السنوي لهدف التعريف على الانشطة والفعاليات التي سينظمها الصندوق خلال هذا العام الدراسي إضافة إلى الاستماع الى الملاحظات والمقترحات التي تهدف الى تعزيز عمل وبرامج الصندوق تجاه طلابه المتفوقين , وأشار المهندس / باعارمة الى اهمية تعزيز الانتماء للمؤسسة وما تقدمه لمنتسبيها ليس رجاء بل حرصا منها على مواصلة التفوّق سوى في مراحل الدراسة او مراحل العمل , لافتا بأن المؤسسة اليوم تفتخر بأن من طلابها يشغلون مناصب كبيرة في الدولة ومتواجدون في كثير من المواقع الخدمية بمحافظة حضرموت , مؤكدا للطلاب والطالبات الذين قدموا ملفاتهم هذا العام الدرسي للانتساب بالصندوق بأن جميع الملفات رفعة للإدارة العامة لعرضها على اللجنة العلمية لفحص وتدقيق لنسب التحصيل العلمي وتفوقهم الدراسي بعيدا عن الانتماءات الحزبية والمناطقية والقبلية وغير ذلك وبطرق شفافة يعرفها الجميع مناشدا الجميع الحفاظ على هذه الثقة من خلال ما تقدمه المؤسسة من دعم مادي ومعنوي والمتابعة وتقييم مستوياتكم فصليا ليكون رد هذا العطاء هو تحقيق أعلى نسب التحصيل العلمي خلال مراحل الدراسة سوى داخليا او خارجيا بعد الانبعاث في الجامعات العربية والأسيوية والأوربية للتأهيل الاكاديمي . ناقلا للجميع تحيات المؤسس والأب الروحي لمؤسسة الصندوق الدكتور / عمر عبدالله بامحسون متمنيا للجميع دوام الصحة والتفوّق المستمر وبذل المزيد من الجهد في التحصيل العلمي .
فيما عبرت الاخت سولاف عبود الحنشي المدير التنفيذي للمؤسسة عن سعادتها وهي تشارك طلاب وطالبات وادي حضرموت المتفوقين لك تستمع لهم عن احتياجاتهم المستقبلية لنقلها إلى الادارة المركزية وفقا والإمكانيات واتجاهات المؤسسة مشيرة إلى ان الظروف التي تمر بها البلد كانت عائقا امام تنفيذ عدد من الفعاليات التي تعودها طلابنا بالمؤسسة مناشدة الطلاب والطالبات بذل مزيد من الجهد والتحمل لضغط العام الجامعي نتيجة التوقف في العديد من الكليات وتأخير الانطلاقة في بداية العام الجامعي .
فيما اشار رئيس منتدى الطلاب الخريجين بفرع الصندوق الخريج / محمد مبارك بلسود إن المنتدى يعمل على اقوى وأعظم شريحة موجودة على ارض الواقع فهو يضم في ثناياه خريجين متميزين حاصلين على اعلى المعدلات والنتائج فهم خيرة وثمرة كل عام من مختلف التخصصات لافتا بان المنتدى يعمل على تضاف الجهود وبذل المجهود للوصول بهذا الخريج إلى واقع يضع فيه بصمته وعلى الظفر به وتأهيله علميا وصقل موهبته وترجمتها في ارض الواقع بمتابعة حثيثة وتدريبه في ارقى وأفضل المراكز العلمية كلا حسب تخصصه ,
كم القيت في اللقاء كلمتان عن الطلاب الخريجين القتها الخريجة تهاني مبيروك وكلمة ن الطلاب والطالبات المستمرين والمستجدين القتها الطالبة أسماء بادعام
أشادت بما يلاقيه الطلاب من دعم الصندوق في مسيرتهم التعليمية معنويا وماديا وناشدت الكلمتان جميع الطلاب والطالبات ببذل اقصى الجهود في التحصيل العلمي لرد الوفاء لهذا الصرح الخيري كواجب يتحتم على الجميع رافعين شكرهم وتقديرهم لوالدهم الفاضل مؤسس الصندوق الخيري الدكتور / عمر عبدالله بامحسون داعيين له بطولة العمر والصحة والسعادة .
وتخلل الحفل الذي حضره قيادة إدارة فرع الصندوق بالوادي استعراض روبرتاج مصور عن نشاط المؤسسة ومخرجاتها وأهدافها السامية و قصيدتان شعريتان من منتسبي الصندوق للشاعرين عمر بن هشلان ونهى بن حميد .
وفي ختام اللقاء استمع المهندس / باعارمة والأخت سولاف الحنشي ورئيس المنتدى الى عدد من الملاحظات والمقترحات من قبل الحاضرون تتعلق بأوضاع الدراسة بالكليات والمعاهد إضافة تنويع الانشطة والفعاليات لمنتسبي الصندوق . شاكرين الدكتور بامحسون على ما قدمه ويقدمه لأبنائه المتفوقين من دعم مادي ومعنوي وكذا قيادة فرع الصندوق على متابعتهم وحرصهم الدائم على أبنائهم خلال المراحل الدراسية . وتمت الإجابة على جميع تلك الملاحظات والمقترحات والتي ستأخذ بعين الاعتبار بعد مناقشتها ودراستها مع الجهات المختصة بمؤسسة الصندوق مشيدين بما وصل اليه الطلاب والطالبات من وعي وإدراك لمعرفة الاهداف الحقيقية للصندوق .

مراه

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.