خطة لتعقب الخارجين على القانون في لحج : شرطة عدن ترصد مكافآت للقبض على الإرهابيين | يافع نيوز
أخر تحديث : 09/12/2016 - 06:34 توقيت مكة - 21:34 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
خطة لتعقب الخارجين على القانون في لحج : شرطة عدن ترصد مكافآت للقبض على الإرهابيين
خطة لتعقب الخارجين على القانون في لحج : شرطة عدن ترصد مكافآت للقبض على الإرهابيين


يافع نيوز – الخليج:
رصدت شرطة محافظة عدن مكافأة مالية لكل من يدلي بمعلومات تؤدي إلى القبض عن المطلوبين أمنياً من عناصر وقيادات التنظيمات الإرهابية في عدن وما جاورها، كما أكدت شرطة عدن تنفيذ سلسلة من القرارات الصادرة سابقاً التي تقضي بمنع حمل السلاح بدون ترخيص وإطلاق الأعيرة النارية في المناسبات والأعراس ومنع بيع الملابس التقليدية لما يُسمى «داعش – القاعدة».

وقال مدير عام شرطة عدن اللواء شلال علي شائع في بيان صحفي تلقت «الخليج» نسخة منه، إن ما كان يُرتكب من أعمال مخلة بالأمن في عدن، ما هي إلا الأنفاس الأخيرة للمسميات الإرهابية وردة فعل أمام تنفيذ الخطة الأمنية الذي أوصلتهم إلى هذه الحالة الهستيرية.
وعبّر عن شكره وتقديره للجهود الكبيرة والمستمرة لدول التحالف العربي وفي مقدمتها الإمارات والسعودية، وأشاد بتقديمها الدعم والعون لتنفيذ كافة مراحل الخطة الأمنية ونجاحها في محاربة الإرهاب التابع للمخلوع صالح وجماعة الحوثي بدعم من إيران. كما ثمّن الأدوار التي تلعبها المقاومة الجنوبية المنضوية في إطار المؤسستين الأمنية والعسكرية في مكافحة الإرهاب. وأكد استمرار الحملة الأمنية حتى القضاء الكامل على الجماعات المسلحة الإرهابية وضبط كافة معامل ومخازن السلاح. ولفت إلى أن التحركات الأمنية ستمتد إلى المناطق والمدن المجاورة لمحافظة عدن، ودعا كافة شرائح وفئات المجتمع إلى التعاون مع السلطات الأمنية وعدم التستر على العناصر والقيادات الإرهابية والمشتبه بهم في كل مكان للتخلص منهم والخلاص من إرهابهم وتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية الشاملة.
وفي السياق، حيت اللجنة الأمنية بمحافظة لحج في اجتماعها أمس السبت قوات التحالف العربي، مثمّنة الدور الكبير الذي تقوم به، وما تقدمه من دعم لاستتباب الأمن في المحافظات المحررة، وكذلك الجهود في تخليص بقية المناطق الحدودية الجنوبية من ميليشيات الحوثيين والمخلوع صالح، وكذا في محافظات الشمال اليمني.
وترأس ناصر الخبجي، محافظ لحج، الاجتماع الموسع بحضور عدد كبير من القيادات الأمنية والعسكرية، والمقاومة الشعبية.
وفي الاجتماع، تم مناقشة ترتيبات إعادة بسط الأمن في العاصمة «الحوطة»، وتفعيل دور الأجهزة الأمنية فيها، وبقية مديريات المحافظة، تحت إشراف قوات التحالف العربي، إلى جانب الاستعدادات الجارية، على مستوى الأفراد والعتاد، لتأمين الخط العام الرابط بين محافظتي عدن ولحج، وصولا إلى قاعدة العند العسكرية، وتتبع العناصر الإرهابية والجماعات التخريبية.
وشدد الخبجي، على ضرورة العمل المشترك بين الأجهزة الأمنية والعسكرية، والمقاومة الجنوبية، وتعاون المواطنين بالمحافظة مع الإجراءات الأمنية ومساهمتهم فيها، ووقوفهم إلى جانب قوات الأمن وقيادة المحافظة الإدارية والأمنية، لحماية لحج وعاصمتها من الأعمال التخريبية، ونشاطات الجماعات الإرهابية. وقال المحافظ، إن قيادة المحافظة، تأخذ على عاتقها اليوم المهمة الأولى وهي مكافحة الإرهاب، وهي المهمة التي يسعى إليها تحالف عربي وإسلامي ودولي، مشدداً على ضرورة التنسيق المستمر في هذا الشأن.

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.