الهلال بسيئون بطلا لكاس سوبر الوسيم بسيئون | يافع نيوز
أخر تحديث : 05/12/2016 - 11:36 توقيت مكة - 02:36 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
الهلال بسيئون بطلا لكاس سوبر الوسيم بسيئون
الهلال بسيئون بطلا لكاس سوبر الوسيم بسيئون

يافع نيوز- رياضة:

حقق الهلال بالمساكن بطل دوري الوسيم عصر اليوم الجمعة الموافق 1 ابريل 2016 لقب كاس سوبر الوسيم على حساب شقيقة فريق الأهلي بتريس بطل الكاس في للقاء السوبر والذي جمعهم على ميدان ملعب الشهيد جواس بسيئون في ختام بطولات مركز الوسيم للموسم الأول مع الفرق الشعبية بمديرية سيئون .
مباراة السوبر وفت بكل وعدها على مدار شوطي المباراة حيث ظهرت المدرجات وهي تهتز بطرب رابطتي الفريقين بينما كان الحماس والبحث عن كاس السوبر في ميدان الملعب متهلباً لدى لاعبي الفريقين .
5 دقائق فقط على بداء صافر الحكم حتى أشعلها وبصاروخ أرض جو لا يصدى ولا يرد بتسديدة قوية من الاعب محمد فضل بن مهري من منتصف ملعب هلال المساكن استقرت في الزاوية 90 لحارس الهلال بالمساكن معلناً تقدم الاخضر التريسي واسط شيلات واغاني رابطة الاهلي .
لم ينتهي بعد الترويسيون من فرحة الهدف وسط فرحة الاهلاويين بالتقدم كان الرد أسرع من الهلال بهدف التعديل الذي كان عن الطريق المهاجم خميس سلمي معدلاً النتيجة للهلال في الدقيقة السادسة من الشوط الأول .
هدفين في ست دقائق هنا وهناك اشعلت النهائي الكبير بين الفريقين ,
بعد هدف التعديل واصل الفريقين اللعب السريع والمفتوح من الجانبين حيث كانت الهجمات تتوالى على المرميين في كرات سهلة ذهبت جميعها بعدين عن الشباك و وانتهت عليه نتيجة الشوط الأول بالتعادل الايجابي بهدف لهدف .
الشوط الثاني شوط المدربين بدأت بتغييرات من الجانب حيث استمر الحماس من الطرفين في رغبتهم تسجيل هدف التقدم هو طموح لاعبي الفريقين وسط ضغط نسبي للهلال كان في بداية الشوط الثاني مع اعتماد الاهلي على الهجمات المرتدة التي شكلت خطورة كبيرة على المرمى الهلال .
آخر ربع ساعة من المباراة كانت قاتلة للفريقين وللجماهير في المدرجات عرضيه هلالية من محمد ميسرة داخل منطقة الجزاء في غلفة من دفاعيات اهلي تريس ينطلق البديل العيدروس من خلف المدفعين ويلدغ كرة وهو وجها لوجه امام ديان حارس اهلي تريس ليتصدى لها بكل براعة وينفذ مرمى الاهلي من هدف محقق .
بعدها بدقائق من بينه مثالية لأهلي تريس وجد قائد اهلي تريس علي صالح توفيق نفسه أمام مرمى هلال المساكن غير أنه تأخر رواغ فيها المدافع الهلال قبل أن يسدد كرة قوية ترتد من الحارس الهلالي لتصل مرة أخرى لنفس الاعب على بعد أقل من ثلاثة متر ليسدد كرة قوية مرة ثانية وبشكل غريب إلى خارج الملعب وسط غضب لاعبي اهلي تريس من ضياع هذه الفرصة .
لتنتهي المباراة على نتيجة التعادل الايجابي بهدف لهدف .
ليتجه بعدها الفريقين لركلات الترجيح التي كانت كذلك مثيرة هدف لهدف حتى الركلة الرابعة التي اضاع فيها لاعب اهلي تريس مجاهد بن زيمة ركلة جزاء لينهي جمال باوزير الركلة الخامسة والأخيرة لهلال المساكن يتوج بطلا لكاس سوبر الوسيم .
أدار المباراة طاقم تحكيمي مكون من داود بن مهري حكم ساحة داود بن مهري وحكم مساعد أول فهمي قنيزع ومساعد ثاني ابراهيم الحسني وفؤاد باغيث رابعاً راقب المباراة ابوبكر شيخ الحبشي رئيس البطولة .
حضر النهائي الأخوة رشيد مهدمي رئيس نادي سيئون وصالح عاشور عبدون مدير مكتب الاتحادات والاندية بمكتب الشباب والرياضية وتركي بن شعبان راعي المباراة صاحب مطعم تركي بن شعبان .

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.