مؤسسة المياة تصدر بيانا وتحذر من انهيار شامل و توقف خدماتها | يافع نيوز
أخر تحديث : 06/12/2016 - 09:19 توقيت مكة - 12:19 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
مؤسسة المياة تصدر بيانا وتحذر من انهيار شامل و توقف خدماتها
مؤسسة المياة تصدر بيانا وتحذر من انهيار شامل و توقف خدماتها

يافع نيوز – خاص

حذرت المؤسسة العامة للمياة والصرف الصحي من توقف خدماتها خلال الايام القادمة وذلك بسبب ما قالت انه تراكم المديونية عند المواطنيين والمرافق الحكومية، وناشدت المؤسسة رئيس الجمهورية ونائبه التدخل لوقف ما وصفوه بالكارثة التي تمر بها المؤسسة .

” يافع نيوز ” ينشر نص البيان :

الأخ /رئيس الجمهورية

الأخ نائب الرئيس

رئيس مجلس الوزراء

الأخ محافظ محافظة عدن

السلام عليكم

تمر المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي عدن في الوقت الحاضر بأوضاع سيئة للغاية وغير مسبوقة ومنذ ان تم تأسيس هذا الصرح الاقتصادي الذي ظل يخدم الناس طوال عقود من الزمن.

ان الوضع المالي يمر بكارثة بسبب عزوف وامتناع معظم المشتركين عن دفع فواتير المياه بما في ذلك المرافق الحكومية حيث بلغت المديونية أكثر من 11.6مليار منها ثلاثة مليار ونص مديونية المرافق الحكومية وبالمقابل على المؤسسة مديونية للغير أكثر من أربعة مليار.. ناهيك عن الأضرار الناتجة بسبب الحرب والتي بلغت سبعه وعشرين مليون دولار مما انعكس سلبا علی مجمل الأنشطة وبالذات خدمات المياه والصرف الصحي التي تتدهور بصوره مخيفه وخطيرة تنذر بحدوث كارثة مخيفه تهدد المؤسسة والأمن والسلم الاجتماعي في المحافظة.

لقد أعلنا مرارا ان المياه هي ركيزة أساسية من ركائز الأمن القومي للمحافظة وباستقرارها تستقر كثير من أمور الحياة لكن من  المؤسف لم نجد آذان صاغية أو استجابات فعليه لتدارك أوضاع المؤسسة  التي وصلت إلى مستوى خطير وأصبحت المؤسسة  غير قادرة علی توفير الحد الأدنى من نفقات التشغيل والصيانة  لمنظومة الخدمات و متطلبات تسيير الأعمال اليومية بالإضافة علی عجزها عن توفير المرتبات والأجور للموظفين وعدم القدرة علی صرف مستحقاتهم والتي بلغت أكثر من سبعمائة مليون ريال وكان لها انعكاسات سلبية  مباشرة بات معها الوضع أكثر تعقيدا وتفاقما تهدد بتوقف الخدمة عن سكان محافظة عدن نظراً  لتفاقم الإضرابات العمالية  المستمرة للمطالبة بمستحقاتهم والتهديد بتصعيد تلك الاحتجاجات في حالة عدم تلبية متطلباتهم .

وفي ظل هذا الوضع الذي جعلنا كقياده في فوهة المدفع وضاعف من مسؤوليتنا ورغم الجهود المبذولة إلا إننا وصلنا إلى درجة نقف فيها عاجزين عن عمل إي إجراء بعد ان استنفذنا كل السبل لمواجهة هذا الوضع الخطير وما لم  يتشارك معنا الجميع في إنقاذ المؤسسة فأن حالها سيؤول إلى الانهيار التام وتوقف الخدمة .

وإزاء هذا الوضع الخطير وبعد ان وجهنا النداءات والخطابات المتكررة إلي الجهات المعنية ولكن لاحياة لمن تنادي.

فأننا وانطلاقا من المسؤولية الملقاة علی عاتق قيادة، المؤسسة وجميع كوادر المؤسسة والمهندسين في كافة المواقع نوجه هذا البيان الهام كأجراء تحذيري للتدارك الوضع بشكل عاجل وسريع قبل الوصول للكارثة وحتى لاتصبح قيادة المؤسسة وكوادرها مسئولين عن ماتؤول إليه الأوضاع فأننا نطالب الجميع بتحمل المسؤولية مالم فأننا سنقدم  استقالات جماعية ونخلي مسؤوليتنا .

وحتى لانكون مسئولين أمام الناس بأننا سبب المشكلة بينما هي مسؤولية تشترك فيها الدولة والحكومة والمواطنين والمؤسسة وكافة الجهات الأمنية والاجتماعية والقضائية وكافة مؤسسات الدولة

وعلى الرغم  من الأدوار والجهود الجبارة  التي قدمتها المؤسسة عاملين وموظفين وقيادة في الحرب في توفير واستقرار الخدمة  الناس بالمياه في ظل ظروف صعبه إلا إننا  وإزاء ذلك  لم نجد تجاوبا ولا اهتماما يساعد ع استقرار المؤسسة رغم ان أصواتنا بحت من المناشدات والتنبيهات.

الوضع أمامكم وعلى طاولتكم لتعملون ماترونه مناسبا لتحقيق الأمن والسلام في محافظتنا الحبيبة عدن

والله من وراء القصد

عنهم

قيادة المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي عدن المهندس علي سالم عسكر القائم بأعمال مدير المؤسسة

م. زكي حداد نائب المدير للصرف الصحي

 

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.