تناولات الصحف العربية الصادرة اليوم الإثنين للشأن اليمني | يافع نيوز
أخر تحديث : 02/12/2016 - 11:19 توقيت مكة - 02:19 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
تناولات الصحف العربية الصادرة اليوم الإثنين للشأن اليمني
تناولات الصحف العربية الصادرة اليوم الإثنين للشأن اليمني

يافع نيوز – متابعة خاصة:

التزاما من موقع “يافع نيوز” بإطلاع متابعيه على ما تتناقله الصحافة العربية والدولية في الشأن المحلي .

وفي الصحافة العربية تناقلت اليوم  العديد من الصحف شؤون اليمن واخر تطورات الاوضاع فيه يرصدها “يافع نيوز” لمتابعيه على النحو التالي :البداية مع صحيفة البيان الإماراتية حيث قالت عدن تحتضن مهرجاناً حاشداً في ذكرى «عاصفة الحزم»

احتضنت العاصمة اليمنية المؤقتة عدن احتفالاً جماهيرياً حاشداً أمس بمناسبة الذكرى الأولى لانطلاق «عاصفة الحزم»، التي أعلنها التحالف العربي، لردع مليشيات الحوثي والرئيس المخلوع علي صالح الموالية لإيران، من السيطرة على اليمن، ورفعت خلال المهرجان لافتات كتبت عليها عبارات الامتنان والتقدير لدول التحالف العربي، كما رفعت أعلام الإمارات، والسعودية وصور قيادتيهما.

وأشاد المشاركون بالدور الكبير لدول التحالف العربي بقيادة السعودية والإمارات في إنقاذ الشعب اليمني وإعادة اليمن إلى حاضنته العربية، وبالجهود الكبرى التي بذلتها الإمارات في دعم المقاومة وتحرير عدن والمحافظات المجاورة، وكذلك في عملية تطبيع الحياة.

وفي المهرجان الذي يأتي بالتزامن مع الذكرى الأولى لانطلاق عاصفة الحزم، ووفاء لدول التحالف العربي، واحتضنه ملعب الحبيشي في مديرية كريتر، وبحضور رسمي وشعبي كبير، أقيمت عروض كرنفالية وفنية وطلابية، رسم فيه المشاركون لوحات تعبيرية وفاء لـ«عاصفة الحزم»، ورفعوا لافتات كتبت عليها عبارات الامتنان والتقدير لدول التحالف العربي، كما رفعت أعلام الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية والسعودية وصور قيادتيهما.

كلمات

وشهد المهرجان كلمات خطابية أشادت بالدور الكبير لدول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة في إنقاذ الشعب اليمني وإعادة اليمن إلى حاضنته العربية، كما أشادوا بالجهود الكبرى التي بذلتها دولة الإمارات في دعم المقاومة وتحرير عدن والمحافظات المجاورة وكذلك في عملية تطبيع الحياة.

وكانت أبرز الكلمات للناطق باسم محافظ عدن أن جدد شكره وتقديره لقيادة دول التحالف الذين كان لهم الدور البارز في تحرير عدن والمحافظات المجاورة، وساهموا في وقف عبث إيران في المنطقة. وأشار إلى أن قوات التحالف، وعلى رأسها الإمارات، ماضية في دعم جهود إعادة الإعمار وتطبيع الحياة في عدن ودعم الأمن ومكافحة الإرهاب.

ونقلت صحيفة الإمارات اليوم تحت عنوان قوات الشرعية تسيطر على الشريط الساحلي بين ميدي وحرض فـــــــــي حجة

تمكنت قوات الجيش اليمني والمقاومة الشعبية مسنودة بقوات التحالف العربي في جبهة ميدي بمحافظة حجة من السيطرة على الشريط الساحلي بين حرض وميدي، وجبل العبدية بين مأرب والبيضاء، فيما توسعت العمليات العسكرية لمقاتلات التحالف لتشمل الانقلابيين وعناصر تنظيمي «القاعدة» و«داعش» في اليمن.

وفي التفاصيل، قال الناشط في مجال الإغاثة الانسانية في محافظة حجة محمد الرئيس لـ«الإمارات اليوم»، إن قوات الجيش مسنودة بقوات التحالف العربي ورجال المقاومة في مديرية ميدي الساحلية بحجة، تمكنت من السيطرة على عدد من المواقع والمناطق المحيطة في ميدي باتجاه مدينة حرض الجمركية.

وأضاف أن العملية كانت مباغتة ومفاجئة بالنسبة للانقلابيين الذين خرقوا الهدنة على الحدود مع السعودية أخيراً، حيث انطلقت العمليات من محورين: الشمالي من جهة حرض باتجاه ميدي، والأخير من الجهة الشرقية من سواحل ميدي باتجاه حرض، وتمت خلال العملية السيطرة على جميع المزارع الواقعة بين المدينتين، والتي كانت تتخذها الميليشيات لإطلاق الصواريخ باتجاه السعودية، فيما بات الشريط الساحلي الرابط بين حرض وميدي تحت نيران قوات الشرعية والتحالف، حيث تجري عملية تمشيط واسعة للانقلابيين على طول الشريط الساحلي بين المدينتين.

وأشار الريح إلى أن العملية التي مازالت مستمرة سقط فيها ثلاثة شهداء من الجيش وجرح 20 آخرون، فيما لقي 16 من عناصر الميليشيات مصرعهم وجرح العشرات. وأضاف أن قوات الشرعية سيطرت على مزرعة «نسيم» البالغ مساحتها 25 كم الواقعة بين ميدي والجر باتجاه حرض، إلى جانب مناطق المخازن والمداحشة غرب مدينة حرض.

وأوضح أن مقاتلات التحالف شنت غارات مكثفة واستباقية على تجمعات الانقلابيين وقوات الرئيس المخلوع صالح في المناطق التي تم تحريرها، وأن انفجارات ضخمة سمعت بالمناطق الممتدة بين حرض وميدي جراء تلك الغارات التي وصفت بالأعنف، ما دفع عناصر الميليشيات إلى الفرار باتجاه المناطق الداخلية باتجاه الحديدة.

أما صحيفة الرياض عن قيادة  قوات التحالف تعلن استعادة 9 محتجزين سعوديين وتسليم 109 من اليمنيين ممن تم القبض عليهم بالقرب من الحدود حيث قالت :

أعلنت قيادة قوات التحالف لإعادة الشرعية في اليمن في بيان أصدرته اليوم أنه جرى أمس الأحد استعادة تسعة محتجزين سعوديين وتسليم مائة وتسعة من المواطنين اليمنيين ممن تم القبض عليهم في مناطق العمليات بالقرب من الحدود السعودية الجنوبية ، وذلك في إطار التهدئة التي سبق الإعلان عنها بتاريخ 28 / 5 / 1437هـ الموافق 8 / 3 / 2016م .

وأعربت قيادة قوات التحالف عن ترحيبها باستمرار حالة التهدئة في إطار تطبيقها لخطة ( إعادة الأمل ) وتأمل في بدء التهدئة في مناطق الصراع داخل الجمهورية اليمنية بما يفسح المجال لتكثيف وصول المواد الإغاثية لكامل الأراضي اليمنية ودعم الجهود التي ترعاها الأمم المتحدة للوصول إلى حل سياسي وفق قرار مجلس الأمن رقم (2216) ، والله الموفق .

وختاماً مع صحيفة المدينة السعودية قوات الشرعية تفتح الطريق إلى صنعاء : 

تمكنت المقاومة الشعبية والجيش الوطني من إحكام السيطرة على سلسلة جبلية استراتيجية بين قبيلتي نهم وأرحب مما سيكون له الأثر الإيجابي في التقدم نحو العاصمة اليمنية صنعاء.
التطورات تعني:
فتح الطريق إلى صنعاء وإسقاط الانقلاب
فشل الوساطات يعجّل بالحسم العسكري
وقال مصدر عسكري في الجيش الوطني المرابط في جبهة نهم لـ «المدينة» إنه يجري حاليا الاستعداد لخوض المعركة النهائية لحسم صنعاء عسكريًا في حال تعثّر مفاوضات الوساطات التي يقودها نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق الركن علي محسن الأحمر مع عدد من مشايخ وقبائل ووجهاء طوق صنعاء.

منوّهًا بأن الجيش الوطني والمقاومة الشعبية مصمّمون على حسم معركة تحرير صنعاء عسكريًا دون الالتفات لأي مساعٍ أو مفاوضات مع مليشيا الحوثي لتسليم صنعاء سلميًا وإنما ذلك يندرج في إطار كسب المزيد من الوقت لقوى التمرّد والانقلاب على الشرعية في اليمن.وكانت قوات المقاومة الشعبية والجيش الوطني حررت أجزاء واسعة من مديرية نهم شرق العاصمة اليمنية صنعاء المختطفة من قبل مليشيا الحوثي الانقلابية، وقال الشيخ عبدالله الشندقي الناطق باسم مقاومة صنعاء في حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: إن قوات الجيش الوطني والمقاومة شنّت هجومًا واسعًا على مليشيا الحوثي وصالح بمديرية نهم.

و أضاف: تمكن الجيش والمقاومون من تحرير جبل العيايين وتبة الرزقي، واستعادة جبل السلطا و قرية الحول، وأوقعوا أكثر من عشرين قتيلا وعشرات الجرحى في صفوف المليشيات المتمردة.

 

 

 

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.