اهم ثلاث جهات في الاقليم والعالم ترحب بوقف القتال في اليمن وانطلاق محادثات السلام بالكويت | يافع نيوز
أخر تحديث : 07/12/2016 - 07:23 توقيت مكة - 22:23 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
اهم ثلاث جهات في الاقليم والعالم ترحب بوقف القتال في اليمن وانطلاق محادثات السلام بالكويت
اهم ثلاث جهات في الاقليم والعالم ترحب بوقف القتال في اليمن وانطلاق محادثات السلام بالكويت

 

يافع نيوز – خاص:

أعلنت أهم ثلاث جهات في الاقليم والعالم، اليوم الخميس، ترحيبها بوقف أعمال القتال في اليمن، المعلن عنها من قبل الأمم  المتحدة .

وفي بيانات تابعها “يافع نيوز” صادرة عن تلك الجهات، رحب مجلس التعاون الخليجي، اليوم الخميس عند دعمه لمحادثات السلام اليمنية، التي من المتوقع ان تكون في الكويت منتصف ابريل القادم.

وقال  الأمين العام المساعد للشؤون السياسية والمفاوضات بالأمانة العامة للمجلس الدكتور عبدالعزيز العويشق، في بيان عنه، انه يأمل في أن تسفر هذه المفاوضات عن تحقيق الأمن والاستقرار في اليمن.

وفي بياننقلته ” وكالة الانباء السعودية، اعلن أعضاء مجلس الأمن الدولي ترحيبهم بإعلان المبعوث الخاص لليمن وقف الأعمال القتالية بأنحاء البلاد بدءًا من 10 أبريل، وبانطلاق محادثات السلام في 18 الشهر نفسه في الكويت.
وفي البيان الصحفي الصادر عن المجلس واعضاءه، دعا البيان ” الى التزام جميع الأطراف بمحادثات السلام، ووقف الأعمال القتالية، حاثاً أطراف الصراع كافة للتهدئة على الفور والامتناع عن أية أعمال قد تؤدي إلى زيادة التوترات، وذلك من أجل تمهيد الطريق لوقف الأعمال القتالية.
ودعا أعضاء مجلس الأمن الدولي جميع الأطراف إلى الانخراط، بحسن نية وبدون شروط مسبقة، في محادثات سياسية بشكل مرن وبما يتوافق مع قرارات المجلس ذات الصلة وخاصة القرار رقم  2216 ” ” .
وبحسب واس، فقد حث الأعضاء، في بيانهم جميع الأطراف على الوفاء بالتزاماتها بتيسير توصيل المساعدات الإنسانية بما في ذلك تدابير ضمان الوصول الإنساني العاجل والآمن بدون عوائق، ودعوا إلى الامتثال للقانون الإنساني الدولي وحماية المدنيين.
وشدد البيان على أهمية إيصال البضائع التجارية والوقود للأغراض المدنية لجميع أجزاء اليمن كون ذلك حتمية إنسانية.
وأعرب الأعضاء عن دعمهم القوي للمبعوث الخاص إسماعيل ولد الشيخ أحمد ولجهودة الحثيثة لدعم استئناف المحادثات ووقف الأعمال القتالية، مؤكدين التزامهم القوي بوحدة وسيادة اليمن وسلامته الإقليمية.

وفي سياق آخر، نقلت وكالة ” واس” بخبر عن ترحيب جامعة الدول العربية اليوم الخميس، باستضافة دولة الكويت للحوار اليمني – اليمني المقرر انعقاده  في 18 من شهر إبريل المقبل.
وقال نائب الأمين العام للجامعة العربية السفير ” أحمد بن حلي ”  في تصريحات له، “إنه جرى اتصال  بين الأمين العام للجامعة العربية الدكتور نبيل العربي ومعالي النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وزير خارجية دولة الكويت الشيخ صباح خالد الحمد الصباح حيث أبلغ الأمين العام للجامعة باستضافة الكويت لهذا الاجتماع “.
وأشار بن حلي إلى أن الأمين العام للجامعة العربية الدكتور نبيل العربي أكد خلال الاتصال الهاتفي ضرورة وضع الأزمة اليمنية على طريق الحل.، مؤكدا حرص ودعم جامعة الدول العربية لهذا الحوار، مطالبا اليمنيين أخذ الأمور بالجدية اللازمة من منطلق المرجعيات التي تم الاتفاق عليها سابقا من قبل اليمنيين أنفسهم وهي المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني اليمني، وكذلك مخرجات مؤتمر الرياض، وقرار مجلس الأمن 2216 الخاص بالنزاع في اليمن.
كما أكد بن حلي دعم الجامعة العربية وتأييدها لما ورد في خطة مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد من خلال خارطة الطريق التي طرحها والبنود التي اقترحها لحل الأزمة وتتضمن وقف إطلاق بدءاً من يوم 10 إبريل المقبل وما يتلوه من خطوات لبناء الثقة وصولا إلى إطلاق جلسات الحوار اليمني – اليمني في دولة الكويت.
وعبر عن أمله في أن تتجاوب الأطراف اليمنية مع الجهود المبذولة للخروج من هذه الأزمة، مؤكداً ضرورة البدء بتخفيف المعاناة عن أبناء الشعب اليمني من خلال تقديم المزيد من المعونات الإنسانية والإغاثية والطبية.
وعد بن حلي أن وقف إطلاق النار ابتداء من 10 إبريل المقبل سيكون فرصة كبيرة لدخول هذه المساعدات.

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.