محافظ محافظة لحج ” د. الخبجي” يشيد بيافع ومكانتها ويؤكد أن الاساءة لها اساءة لكل شعب الجنوب | يافع نيوز
أخر تحديث : 03/12/2016 - 09:46 توقيت مكة - 12:46 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
محافظ محافظة لحج ” د. الخبجي” يشيد بيافع ومكانتها ويؤكد أن الاساءة لها اساءة لكل شعب الجنوب
محافظ محافظة لحج

 

يافع نيوز – لحج – خاص:

قال محافظ محافظة لحج الدكتور ناصر الخبجي، إن الاساءات التي طفت على السطح مؤخراً، والتي تستهدف يافع المدد والنضال، تعد اساءة لكل شعب الجنوب .

واضاف المحافظ في بيان له بالقول، إننا نشيد ونثني على يافع ودور ابناءها النضالي  في مختلف مراحل التأريخ، وليس آخرها المشاركة الفاعلة والكبيرة في التصدي لمليشيات الغزو والعدوان التابعة للحوثيين والمخلوع علي عبدالله صالح .

وعبر المحافظ الخبجي، عن ادانته واستنكاره لتلك الحملات التي يشنها دعاة الفتنة والتفرقة، سواء على يافع او غيرها من المناطق الجنوبية، مؤكدا ان تلك الحملات التي يشنها المأزومين  لن تغير او تؤثر في مواقف يافع وابناءها الشرفاء قيد إنملة .

وأكد بقوله:  يافع هي المدد، بالمال والرجال . فما من مسيرة سلمية ولا جبهة او موقع قتالي إلا وفيه شهيدا او جريحا من ابناء يافع، وما من منطقة الى ووصلها خير رجال يافع قبل واثناء وبعد الحرب، ولن يستطيع احد المزايدة عليها، معتبرا ان التصرفات والتوجهات الشخصية لا تعبر ابدا عن توجه الغالبية .

ودعا المحافظ الخبجي، الى رص الصفوف والتكاتف والتآزر، وترسيخ اللحمة الوطنية الجنوبية، وهو الكفيل بتحقيق تطلعات الشعب الجنوبي وانجاز أهدافه .

بيان صادر عن محافظ محافظة لحج  :

قال تعالى: } مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ { (سورة ق : الآية 18 ).

وقال الرسول  صلى الله عليه وسلم: (مَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ فَلْيَقُلْ خَيْرًا أَوْ لِيَصْمُتْ) .

لقد ضرب شعبنا الجنوبي أروع الامثلة في التضحيات والصمود، منذ انطلاق مارد ثورتنا، وحتى اليوم، ولا يزال شعب أبي يقهر المستحيل وتنكسر المؤامرات والاستهدافات على صخرة إرادته الصماء، وفشلت كل مشاريع التفرقة والفتن التي حاول المرجفون احداثها في وطننا.

وإننا نرى انه قد طفت على السطح في الفترة الأخيرة، حملات إساءة وتشوية تستهدف مناطق ومحافظات جنوبية، وتركزت تلك الاساءات بحق يافع المدد والنضال، وهذه الاساءات والحملات لا تعد استهداف ليافع وحدها بل تستهدف كل شعب الجنوب،  وتقف خلفها مطابخ وجهات تعتمد على الشائعات وزرع الفرقة والفتن . ويجب الوقوف امامها والتصدي لها، وإلا فإنها ستستهدف كل مناطق ومحافظات الجنوب الباسلة واحدة تلو الاخرى،  وتحاول النيل من التضحيات الجسيمة والإرادة الصلبة التي قدمها شعبنا من أجل تحرير وطنه .

إننا ومن واقع مسئولياتنا الوطنية والرسمية في محافظة لحج، نشيد ونثني على يافع ودور ابناءها النضالي  في مختلف مراحل التأريخ، وليس آخرها المشاركة الفاعلة والكبيرة في التصدي المبكر لمليشيات الغزو والعدوان التابعة للحوثيين والمخلوع علي عبدالله صالح.

فيافع هي المدد، بالمال والرجال، وسباقة دوما للنضال والتضحيات . وما من مسيرة ثورية  ولا جبهة او موقع قتالي إلا وفيه شهيدا او جريحا من ابناء يافع، وما من منطقة الى ووصلها خير رجال يافع قبل واثناء وبعد الحرب، ولن يستطيع احد المزايدة عليها.

إننا نؤكد لكل شعبنا، أن الجنوب اليوم أقوى وأكثر تلاحما، ويجب ان يكون كذلك، فيرص الصفوف ويعزز التكاتف والتآزر، ويرسخ اللحمة الوطنية الجنوبية، لأن ذلك ضامن وكفيل بتحقيق تطلعات الشعب الجنوبي وانجاز أهدافه .

ان الاساءة ليافع، عمل مرفوض ومدان، ولا يحق بأي حال من الاحوال تعميم التصرفات والتوجهات الشخصية كونها لا تعبر عن توجه الغالبية .

نحن نعبر بدورنا عن ادانتنا واستنكارنا  لتلك الحملات التي يشنها دعاة الفتنة والتفرقة، سواء على يافع او غيرها من المناطق الجنوبية الأبية، ونؤكد ان تلك الحملات التي يشنها المأزومين  لن تغير او تؤثر في مواقف شعبنا قيد إنملة، ولن تنال من مكانة يافع ودورها البطولي .

صادر عن محافظ محافظة لحج

د. ناصر الخبجي

19 مارس 2016م

 

 

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.