جنوبيون بمؤتمر الرياض يؤكدون دعمهم للخطة الأمنية بمدينة المنصورة ويعزون دولة الامارات بحادثة استشهاد الطياران زايد الكعبي و محمد الحمودي | يافع نيوز
أخر تحديث : 08/12/2016 - 10:43 توقيت مكة - 01:43 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
جنوبيون بمؤتمر الرياض يؤكدون دعمهم للخطة الأمنية بمدينة المنصورة ويعزون دولة الامارات بحادثة استشهاد الطياران زايد الكعبي و محمد الحمودي
جنوبيون بمؤتمر الرياض يؤكدون دعمهم للخطة الأمنية بمدينة المنصورة  ويعزون دولة الامارات بحادثة استشهاد الطياران زايد الكعبي و محمد الحمودي


يافع نيوز – خاص:
عزاء جنوبيون مشاركون في مؤتمر الرياض دولة الامارات العربية المتحدة حكومة وشعباً باستشهاد الطياران الامارتيان :- الطيار زايد الكعبي-و الطيار محمد الحمودي إثر ارتطام طائرتهما الحربية نوع ميراچ بجبل في مدينة البريقة بسبب عطل فني أدى الى تحطمها و سقوطها .
واننا بهذا الجلل اذ نعزي أنفسنا أولا فأننا أيضا نتقدم ببالغ العزاء و المواساة لأشقائنا في دولة الامارات قيادة و شعبا و لذوي و أهل الشهيدين و نسأل المولى عز و جل أن يسكنهم فسيح جناته و أن يلهم أهلهم و ذويهم الصبر و السلوان و إنا لله و إنا اليه راجعون .

ودعوا أهالي المنصورة بالعاصمة عدن وكل أهالي العاصمة إلى تأييد الخطة الأمنية والوقوف إلى جانب قوات الأمن لبسط السيرة على مرافق الدولة وإعادة هيبتها بما يضمن يضمن ذلك بالحفاظ على النصر الذي تحقق بفضل الله وعلى ايدي الابطال بالمقاومة الجنوبية واحرار الجيش الوطني بمحافظات الجنوب وبمساندة اخوانهم الاشقاء لقوات دول التحالف العربي في المحافظات المحررة .

“يافع نيوز “ينشر لكم نص البيان

نص البيان
بسم الله الرحمن الرحيم
بيان صادر عن اعضاء بمؤتمر حوار الرياض ..
ببالغ الحزن و الأسى تلقينا نباء استشهاد الطياران الامارتيان :- الطيار زايد الكعبي-و الطيار محمد الحمودي إثر ارتطام طائرتهما الحربية نوع ميراچ بجبل في مدينة البريقة بسبب عطل فني أدى الى تحطمها و سقوطها .
واننا بهذا الجلل اذ نعزي أنفسنا أولا فأننا أيضا نتقدم ببالغ العزاء و المواساة لأشقائنا في دولة الامارات قيادة و شعبا و لذوي و أهل الشهيدين و نسأل المولى عز و جل أن يسكنهم فسيح جناته و أن يلهم أهلهم و ذويهم الصبر و السلوان و إنا لله و إنا اليه راجعون .
انطلاقا من المسؤولية الوطنية والحرص لما تقتضيه المرحلة الراهنة والحساسة في ظل المستجدات والاحداث على المستوى العسكري والسياسي لكافة ابناء الجنوب وعلى وجه الخصوص ابناء العاصمة عدن بما يضمن ذلك بالحفاظ على النصر الذي تحقق بفضل الله وعلى ايدي الابطال بالمقاومة الجنوبية واحرار الجيش الوطني بمحافظات الجنوب وبمساندة اخوانهم الاشقاء لقوات دول التحالف العربي في المحافظات المحررة من القوى الظلامية لمليشيات الحوثي والمخلوع صالح وكل من وآلاهم في هذه المرحلة التي تمر بها محافظات الجنوب المحررة وعدم السماح لأي جماعات او اطراف تابعه لأي قوى سياسيه او اجتماعيه او قوى دينية ذات البعد المتطرف واياً كانت منها بمحاولتها باختطاف النصر الذي جسد بتضحيات دماء شهداء التي امتزجت دماء الابطال بالمقاومة الجنوبية ودما شهداء اشقائهم بدول التحالف العربي من خلال ما تشهده هذه الفترة من محاولات وضع العراقيل المفتعلة بكل ما تؤكده الدلائل والشواهد وما تقوم به بعض القوى اليمنية سياسية أو اجتماعيه قبلية تستمد إملاءاتها من العاصمة صنعاء والتي لا يطيب او يروق لها بتحقيق الامن واستقرار في العاصمة عدن ومحافظات الجنوب المحررة وذلك لمحاولة منها لاستثمار ذلك سياسياً لصالحها والتي من خلال ما تقوم به الاطراف والجماعات الدينية والمتطرفة التابعة لها من العناصر للخلايا النائمة بأعمال الفوضى والنهب والجرائم المتعمدة للانتهاكات التي يندا لها جبين الانسانية تجاه ما تقوم به هذه الجماعات المسلحة والمتطرفة ما تسمى بــ(انصار الشريعة والقاعدة ) بمديرية المنصورة من اعمال قتل وبطش وتنكيل وعمليات اغتيال ممنهجه وفق عمل استخباراتي رفيع لمراكز تابعه لا مراء النفوذ بالعاصمة صنعاء بحق قيادات المقاومة الجنوبية والقيادات الأمنية والعسكرية والابرياء المواطنين في مديرية المنصورة وما تقوم به الخلايا النائمة والتابعة لها بقيامها بالدفع ببعض العناصر المنظويه تحت امرتها باختلاق وافتعال الازمات ووضع العراقيل امام قيادة السلطة المحلية والامنية والعسكرية بالعاصمة عدن والممثلة باللواء عيدروس الزبيدي ومدير شرطة العاصمة عدن اللواء شلال علي شائع من القيام بواجبها جنباً الى جنب لمساندة الحكومة الشرعية ممثلة بفخامة الرئيس عبدربة منصور هادي ونائبة دولة رئيس الوزراء خالد بحاح بحجة المطالب التي الجميع يؤكد بإقرارها وبمشروعية استحقاقها اضافة ما تقوم به بأعمال الفوضى والنهب واقتحامات للممتلكات الخاصة والعامة في بعض مديريات العاصمة عدن والذي الهدف منه لتحقيق ماربها سياسيا باظهار ذلك بعجز ابنائها على ادارة شوؤن عاصمتهم الجنوبية والقضاء على مكانتها وموروثها التاريخي والحضاري بالمدنية على مستوى الشرق الاوسط .
وعلية من خلال متابعتنا للأحداث والمستجدات الحاضرة على الارض في المحافظات المحررة وعلى وجه الخصوص بالعاصمة عدن وان ما تقوم به العصابات المسلحة الإرهابية في مدينة المنصورة التي عملت على استباحة دماء الابرياء وزعزعة الأمن والاستقرار والسكينة العامة وارتكاب عدد من جرائم القتل والاغتيالات والتقطع ونهب المال العام والخاص وما اقدمت عليه ووحدات من شرطة العاصمة عدن بقيادة مدير امن العاصمة عدن اللواء شلال علي شائع واشراف محافظ العاصمة عدن اللواء عيدروس الزبيدي بمساندة رجال المقاومة الجنوبية وقوات الامن والجيش الوطني بمساندة الاشقاء بدول التحالف وعلى راسهم المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية تنفيذاً للمرحلة الثانية من الخطة الأمنية التي اعلن عنها دولة رئيس الوزراء خالد بحاح يوم السبت الموافق 12/3/2016م من عملية نوعية ابتداء من مطاردة هذه العناصر بجولة كالتكس وتضييق الخناق عليها وتكبيد ها هي وخلاياها النائمة خسائر فادحة بالمعدات والأرواح لهذه العصابات المسلحة الإرهابية في مدينة المنصورة بالعاصمة عدن .
اضافة الى ذلك أن العملية النوعية التي اقدم عليها قيادة السلطة المحلية والامنيه وابطال المقاومة الجنوبية بالعاصمة عدن بمساندة الاشقاء بدول التحالف العربي بانها كشف الغطاء عن هذه العصابات المسلحة الإرهابية في حقيقة ومضمون ما تصبوا الية لخدمة امرائها في صنعاء لتشوية صورة ابنا العاصمة عدن والجنوب بمقاومتهم الجنوبية امام المجتمع الاقليمي والدولي ومحاولة منها لانتزع الثقة التي تعمدت بالدماء تضحيات شهداء المقاومة وشهداء دول التحالف والذي بمقاومتهم التي خرجت من كل مدن ومحافظات الجنوب من قوى ومكونات الحراك الجنوبي السلمي خلال انتقال مرحلة نضاله من السلمية الى المسلحة بعد ان فرضت عليه المرحلة لحمل السلاح للدفاع عن الدين والارض والوطن مشاركاً الاشقاء لدول التحالف العربي في محاربة المد المجوسي والفارسي وكسر ليحقق بذلك الشراكة الإقليمية لأمن واستقرار المنطقة من صموده بمقاومة القوى الغازية لمليشيات الحوثي والمخلوع بهدف استهداف الجنوب وقضيته تحسباً لاي استحقاقات تحقق له لأي عملية سياسيه قادمة ..
وعلية نحن اعضاء مؤتمر حوار الرياض كلاً من الشيخ حميد الكربي واحمد سالم لكمح وعبدالله محمد عفيف ومبارك الطالبي وأمين عبدالله باقادر نشيد ونثمن كل ماقامت به قيادة السلطة المحلية والأمنية وابطال المقاومة الجنوبية بالعاصمة عدن وبمساندة الاشقاء بدول التحالف بقيادة مدير شرطة العاصمة عدن اللواء شلال علي شائع واشراف محافظ العاصمة اللواء عيدروس الزبيدي بتنفيذاً للمرحلة الثانية من الخطة الأمنية التي تمت في ضبط الأمن في المدينة بضربات نوعية واستهداف اوكار هذه العصابات المسلحة الإرهابية داعين كافة المواطنين بمدينة المنصورة والعاصمة عدن بالابلاغ عن هذه الجماعات اينما وجدت وسحب البساط عنها لاي حاضنه شعبية لهذه الجماعات في كافة الاحياء بمديريات العاصمة عدن والوقوف بدعم وجهود قيادة السلطة المحلية والامنية الممثلة بالاخ المحافظ اللواء عيدروس الزبيدي وقائد شرطة عدن اللواء شلال علي شائع ومساندة دور الحكومة والاشقاء بدول التحالف العربي جنباً الى جنب بإزاحة كل العراقيل والصعاب للقيام بمهامهم لاستتباب الامن والاستقرار بالعاصمة عدن وفي السياق ذاته ننوه لكافة ابناء الجنوب بقطع الطريق عن كل محاولات او الانجرار او الانصياع لدعوات المناطقية واثارتها والتي الهدف منها زرع الشقاق بين ابناء الجنوب من قبل بعض القوى والاطراف التي لا يروق لها بان ينعم اهل العاصمة عدن ومحافظات الجنوب بالأمن والاستقرار..
صادر عن .. اعضاء مؤتمر حوار الرياض
الشيخ حميد الكربي
احمد سالم لكمح
عبدالله محمد عفيف
مبارك الطالبي
أمين عبدالله باقادر

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.