«عاصفة الحزم في أوراق الصحافة» | يافع نيوز
أخر تحديث : 07/12/2016 - 12:58 توقيت مكة - 15:58 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
«عاصفة الحزم في أوراق الصحافة»
«عاصفة الحزم في أوراق الصحافة»


يافع نيوز – متابعات:
برز من المؤلفات الحديثة في معرض الرياض الدولي للكتاب، كتاب “عاصفة الحزم في أوراق الصحافة” لاختصاصي الإعلام سيف بن سالم السويلم، الذي يستعرض العمل الإعلامي المصاحب لعمليات “عاصفة الحزم” التي قادتها المملكة بمشاركة عدد من الدول العربية والإسلامية، استجابة لطلب الحكومة الشرعية اليمنية لحماية الشعب اليمني من اعتداءات وانتهاكات ميليشيات الحوثي وأعوان المخلوع صالح.

وقال الإعلامي سيف السويلم، “إن الكتاب يبحث جهود وسائل الإعلام بمختلف أشكالها في التغطية لسير العمليات سواء صحفياً أو تلفزيونياً أو حتى إذاعياً أو إلكترونياً، إلى جانب تسليط الضوء على دور وزارة الدفاع في إيصال المعلومات الصحيحة في الوقت المناسب للجمهور المتلقي من خلال مجموعة من الطرق، يأتي أبرزها الإيجاز الصحفي اليومي الذي يقدّمه العميد ركن أحمد بن حسن عسيري المتحدث باسم قوات التحالف المستشار في مكتب وزير الدفاع، ويجيب من خلاله عن تساؤلات واستفسارات عدد من الإعلاميين المحليّين والدوليين.

وأضاف، أن “الكتاب تناول نجاح الوزارة في تمكين وسائل الإعلام من القيام بمهام التغطية الميدانية سواء في الحد الجنوبي أو في الأراضي اليمنية انطلاقاً من ضرورة تفعيل العمل الإعلامي في مثل هذه الحالات”.

وأشار إلى أن الكتاب يحتوي على تحليل كمي وكيفي لمضمون خمس صحف سعودية هي “الشرق الأوسط، والحياة، وعكاظ، والوطن، والجزيرة”، من حيث الأخبار، التقارير، والحوارات، والمقالات، والقصص الإخبارية، والجرافيكس، وعناوين الصفحات الأولى، كما يتطرّق إلى الاستراتيجيات الإعلامية المصاحبة لبعض العمليات العسكرية التاريخية ومنها عمليات “عاصفة الصحراء” عام 1990م، إضافة إلى استعراض تجارب بعض الإعلاميين الذين قاموا بمهام التغطية الإعلامية في الحد الجنوبي وفي الأراضي اليمنية تحت إشراف وزارة الدفاع.

ويقدّم الكتاب آراء بعض المختصين والأكاديميين والكتّاب حول العمل الإعلامي المصاحب لعمليات “عاصفة الحزم” ومدى نجاحه في تقديم المعلومات المتكاملة للمتلقي وتصدّيه للشائعات والأكاذيب التي يبثها الإعلام المضاد، إضافة إلى التطرّق لمدى الحاجة إلى تعزيز الوعي في شأن الإعلام الحربي والعسكري وإيجاد جيل إعلامي يكون ملمّاً بشؤونه كافة.

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.