احتضنته المنارة التاريخية وتضمن عرض افلام وثائقية وفقرات موسيقية وانشطة متعددة معرض عدن الثقافي يدشن فعالياته برعاية من الهلال الاحمر الاماراتي | يافع نيوز
أخر تحديث : 08/12/2016 - 04:44 توقيت مكة - 19:44 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
احتضنته المنارة التاريخية وتضمن عرض افلام وثائقية وفقرات موسيقية وانشطة متعددة معرض عدن الثقافي يدشن فعالياته برعاية من الهلال الاحمر الاماراتي
احتضنته المنارة التاريخية وتضمن عرض افلام وثائقية وفقرات موسيقية وانشطة متعددة معرض عدن الثقافي يدشن فعالياته برعاية من الهلال الاحمر الاماراتي


يافع نيوز – عدن .بسام القاضي :
بمناسبة اليوم العربي للمكتبة شهدت العاصمة عدن الخميس 10 مارس الجاري تدشين فعاليات معرض عدن الثقافي “عدن تقرأ ” برعاية من الهلال الأحمر الاماراتي .
معرض ” عدن – تقرأ ” يقيم فعالياته نادي الناصية الثقافي بالاشتراك مع مؤسسة جدارية للتنمية والاعلام ، ونادي كلمن للقراءة وجمعية ملتقى الالوان .
وتحتضن باحة منارة عدن المعلم التاريخي الشهير بالمدينة القديمة ” كريتر ” فعاليات المعرض الثقافي خلال الفترة من 10 إلى 12 مارس الجاري .
ويتضمن معرض عدن الثقافي إقامة عدد من الأنشطة الثقافية منها تنظيم معرض كتاب مصغر يقدم الكتب بأسعار رمزية مقارنة بأسعارها في المكتبات .
كما يتضمن معرض آخر للرسومات التشكيلية ، وغيره للصور الفوتوغرافية ، الى جانب تنظيم حلقة نقاش ، واقامة أمسية أدبية شعرية وقصصية ، وتخلل افتتاحية الفعالية الثقافية عرض فلم وثائقي ، ووصلات موسيقية متعددة .
رئيس نادي الناصية الثقافي أمجد عبدالرحمن أكد ان معرض عدن الثقافي الذي يتزامن تنظيمه مع اليوم العربي للمكتبة 10 مارس الجاري يهدف بدرجة رئيسية إلى الاسهام في تطبيع الأوضاع العامة والحياة المدنية في العاصمة عدن وتوجيه رسالة للجميع بأن عدن مازالت منارة للعلم والثقافة .
مضيفاً المعرض يهدف أيضاً إلى إعادة الحياة الثقافية ، واستعادة عدن لميدانها الثقافي والادبي والعلمي الرائد, والتوعية بأهمية القراءة حد تعبيره .
نادرة نادر ناشطة مدنية شكرت في سياق حديثها الشباب القائمين على المعرض لأن هذا المعرض أعاد لنا الروح الثقافية والمدنية لعدن , بالرغم من الظروف الصعبة التي تمر بها عدن وبالذات المنطقة التي يقام بها هذا المعرض .
ومضت قائلة رغم انه بالأمس حصلت أعمال خراب وشغب إلا أنهم قاموا بالعمل على هذا المعرض الذي كان مميز جدا ، ضم مجموعة من كتب الرسم والشعر ووجدنا فيه كل الملامح الثقافية في عدن .
الطالب الجامعي خالد باعزب تحدث عن انطباعه حول المعرض بالقول : جئت باحة المنارة وشاهدت أشياء كثيرة منها معرض صور ومعرض كتاب وحلقة نقاش ، استمتعت فيه لأنه بصراحة كانت الأجواء رائعة جدا وفيها شباب أتوا رغم الظروف التي عشناها .
واردف عاد لي الأمل ، وأيضا حضرت إلى نادي كلمن للقراءة وكانوا يناقشون رواية غرناطة ، كثيرا استمتعت بحضوري للنقاش لمعرض منوع وفيه كل شيء للأطفال والكبار وفيه حلقة للسرطان ، نشكر القائمين على مثل هذه الأشياء التي تعيد الأمل لنا ولعدن .
الناشطة الشابة نور سريب عضو نادي الناصية الثقافي قالت أن المعرض يأتي ضمن مشروع “عدن – تقرأ ” الذي أقيم سابقاً وينظم بالإشتراك مع مؤسسة جدارية وملتقى الألوان ونادي كلمن وجميعها مؤسسات شبابية عدنية رائدة حد قولها .
مشيرة بأن المعرض أحتوى على روايات ولوحات فنية قام بها رسامين وفنانين مبدعين من شباب عدن ، بالإضافة الى العديد من الكتب الشعرية والثقافية وفقرات موسيقية وفلم وثائقي وغيرها .
وأكدت سريب بان تنظيم المعرض يأتي كرسالة واضحة يدل على عدن وسكانها بخير وعدن مدينة السلام والحياة ، ونحن نسعى للارتقاء بعودتها متوهجة كما كانت .
الشاب العشريني محمد علي عضو نادي كلمن للقراءة تحدث بالقول نحن اليوم نتواجد في المعرض الثقافي الذي أقمناه ضمن مجتمعات مدنية شريكة وبرعاية من الهلال الأحمر الإماراتي .
قائلاً : أن المعرض يضم العديد من الكتب والقصص وفيه من المواهب الشبابية ، نحاول من خلاله اعادة الحياة المدنية والطبيعية لعدن وأفضل من ما كانت عليه في السابق حد تعبيره .
وشدد محمد في سياق حديثه على أن مدينة عدن اليوم بحاجة إلى الجانب الفني والثقافي لتعود عدن هدوئها وسلامتها أفضل من ما كانت عليه قبل الحرب بإذن الله .
ويسعى القائمون على الفعالية الثقافية إلى عرض اكثر من 2000 كتاب للبيع ، وإستهداف أكثر من 1000 شاب وشابة وإستقطابهم للقراءة وتقديم لهم الكتب الأدبية والعلمية والفكرية وغيرها بأسعار رمزية .
المعرض يهدف أيضاً الى إظهار إبداعات شباب عدن في مجال الرسم التشكيلي والتصوير الفوتوغرافي والعزف الموسيقي وكتابة الشعر والقصة وصناعة الأفلام عبر الفعاليات التي سيتخللها المعرض ، وكذا إجتذاب الشبان للمشاركة في حلقات النقاش التي سيقيمها المعرض خلال أيامه الـ 3 المتوالية .
وكانت باحة المنارة قد شهدت خلال الفترة من 21 الى 23 يناير الماضي تنظيم المرحلة الأولى من مشروع “عدن تقرأ ” تضمن حينها عرض أكثر من 2000 كتاب متنوع من مختلف المجالات الأدبية والثقافية والفكرية والعلمية والدينية وكتب التنمية والمجلات الثقافية وكتب للأطفال .
حضر الفعالية حينذاك اكثر من 1000 شخص بينهم مسؤولين حكوميين وكتاب وادباء وفنانين وشخصيات إجتماعية وسياسية وأمنية كما كان نسبة الشباب هي الأعلى من بين الحاضرين إضافة الي الأطفال الذين حظوا بوجود طاولة كتب تخصهم وتشبع رغبتهم .
9ead803a-3dc4-4ec3-8708-dc7e8ecdb8b5
eca97612-df6a-42e4-b145-0bebb10e6604

*تصوير/ احمد الطحطوح

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.