استخدام النساء لبودرة “التلك” يعرضهن للسرطان

Bottles of Johnson & Johnson baby powder line a drugstore shelf in New York in this October 15, 2015 file photo. Johnson & Johnson was ordered by a Missouri state jury to pay $72 million of damages to the family of a woman whose death from ovarian cancer was linked to her use of the company's talc-based Baby Powder and Shower to Shower for several decades.    REUTERS/Lucas Jackson/Files

يافع نيوز- تكنولوجيا:

أشارت دراسة حديثة إلى أن النساء اللائي يستخدمن بودرة “التلك” بانتظام للمناطق الحساسة، معرضات أكثر بواقع الثلث للإصابة بسرطان المبيض.
وأوضحت دراسة في علم الأوبئة أنها سألت 2041 من النساء اللائي يعانين من سرطان المبيض و2100 ممن لا يعانين منه عن مدى استخدامهن لمسحوق “التلك”.

ووجد التقرير أن النساء اللائي كن يستخدمن “التلك” بصفة منتظمة عند المنطقة التناسلية وحولها أو بوضعه على الملابس الداخلية ترتفع لديهن مخاطر الإصابة بسرطان المبيض بنسبة 33 في المئة.

وحاول دانييل كرامر، كبير الباحثين في الدراسة، في وقت سابق، أن يلزم الشركات بوضع تحذير على عبوات المسحوق، وفق ما نقلت رويترز.

وقال كرامر وهو رئيس مركز النساء والتوليد وعلوم الأوبئة في بريغام وبمستشفى النساء في بوسطن، إن التلك قد يتحول إلى عامل خطر بسهولة.

وأضاف أن التلك مسحوق جيد لإزالة الرطوبة، لكن يتعين أن تعرف المرأة أن استخدامه المتكرر يمكن أن يجعله ينتقل إلى المهبل والمنطقة التناسلية العليا.

اترك رد

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock
%d مدونون معجبون بهذه: