اليمن تستيقظ على وقع تحرير أول محافظة شمالية وبالكامل من سيطرة الانقلابيين | يافع نيوز
أخر تحديث : 02/12/2016 - 11:19 توقيت مكة - 02:19 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
اليمن تستيقظ على وقع تحرير أول محافظة شمالية وبالكامل من سيطرة الانقلابيين
اليمن تستيقظ على وقع تحرير أول محافظة شمالية وبالكامل من سيطرة الانقلابيين


يافع نيوز – متابعات:
تمكنت مقاومة الجوف والجيش الوطني من تحرير «سوق الإثنين» و«المتون» آخر معقل الحوثيين وقوات صالح في محافظة الجوف، بحسب ما نقلت وسائل اعلام محلية يمنية .

وقال ناطق مقاومة الجوف عبدالله الأشرف أن المقاومة الشعبية استطاعت دحر الحوثيين من آخر معقل لهم في المحافظة التي أصبحت خالية من الحوثيين.

وظهر الناطق باسم مقاومة الجوف، عبدالله الأشرف، مع عدد من مقاتلي الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، على قمة جبل السفينة، غرب سلسلة جبال سدبا، بعد تطهيرها من ميليشيا الحوثي وقوات صالح أمس.

وقال مصدر محلي إن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، شنت هجوماً مباغتاً على مواقع وتجمعات ميليشيات الحوثي وصالح في منطقة «سدباء» غرب الحزم مركز المحافظة.

وأضاف المصدر، أن قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، طهرت مواقع «قرن الأبرش، وجبل السفينة، وجبل الجرف» في ظل انهيار واسع لميليشيات الحوثي وصالح وهروب جماعي لهم من المواقع المسيطر عليها.

وكشف المصدر، عن مقتل ثلاثة من أبرز القيادات الحوثية في المحافظة هم، سعيد عطوان الهواش، وسعيد القناص، ومسؤول جرحى الميليشيات في المحافظة صالح الشاذلي المكنى ( أبو رندة).

وكانت مصادر ميدانية بمحافظة الجوف شمال شرق اليمن تحدثت عن تقدم متسارع لقوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية والسيطرة على مواقع كانت تتمركز فيها ميليشيات الحوثي وصالح.

وقالت المصادر إن قوات الجيش والمقاومة حققت تقدماً كبيراً بمديرية خب والشعف – كبرى مديرات المحافظة – والسيطرة على ثلاثة مواقع استراتيجية في المديرية.

وأشارت المصادر إلى اقتحام الجيش الوطني مواقع جبل السفينة وجبل الأبرش وجبل أبو جرف.

وأوضحت المصادر عن تقدم لقوات الجيش بمديرة المتون وأصبحت مواقع الحوثيين تحت الحصار خصوصاً سوق الإثنين الموقع الأهم للميليشيات بالمديرية.

وتواصل قوات الجيش والمقاومة تطهير محافظة الجوف من قبضة الحوثيين والتقدم باتجاه محافظة صعدة ومديرية حرف سفيان – شمال محافظة عمران.
ويتوقع سياسيين وعسكريين أن تتحرك مقاومة الجوف بإسناد الجيش الوطني نحو أرحب أو عمران أو صعدة لتحرير تلك المدن من ميليشيات الحوثي وصالح قبل البدء بمعركة صنعاء.

شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.