بحاح في سقطرى .. ولا تأكيدات حول توجهه لعدن ام عودته الى السعودية | يافع نيوز
أخر تحديث : 09/12/2016 - 12:07 توقيت مكة - 03:07 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
بحاح في سقطرى .. ولا تأكيدات حول توجهه لعدن ام عودته الى السعودية
بحاح في سقطرى .. ولا تأكيدات حول توجهه لعدن ام  عودته الى السعودية

يافع نيوز – سقطرى :

وصل نائب رئيس الجمهورية رئيس الوزراء خالد بحاح إلى محافظة أرخبيل سقطرى، وكان في استقباله أعضاء السلطة المحلية والقيادات العسكرية والأمنية والشخصيات الاجتماعية بالمحافظة.

وفور وصوله، اجتمع نائب الرئيس بقيادة المحافظة، واطلع على سير العمل في مختلف القطاعات وما يتعلق بإعادة الإعمار، وناقش معهم آلية سبل تقديم الدعم الممكن للمتضررين من الأعاصير التي عصفت بعدد من مناطق الأرخبيل أواخر العام الماضي.

وشدد نائب الرئيس على تكثيف الجهود لتوفير الخدمات للموطنين .

كما تفقد عدد من المناطق في جزيرة سقطرى التي وصلتها المساعدات من قبل دول التحالف العربي.

وأشاد بجهود المنظمات الاغاثية وفي مقدمتها مركز الملك سلمان و الهلال الأحمر الإماراتي و مؤسسة خليفة للأعمال الخيرية والانسانية وكافة المؤسسات الخيرية في كل من سلطنة عمان والكويت وقطر.

وأعرب أبناء المحافظة وسلطتها المحلية، عن أملهم الكبير بأن تكلل الجهود بالنجاح، مثمنين ما تقوم به الحكومة والقيادة السياسية، خاصة في ظل الظروف الاستثنائية التي تمر بها البلاد.

واشار المحافظ سالم السقطري الى ما يجري تنفيذه من المشاريع التي وجه بها نائب الرئيس خلال زيارته السابقة للمحافظة.. مفيدا بأنه تم توزيع (40) قارب صيد كدفعة أولية من القوارب من إجمالي (200) قارب التزمت بها الحكومة، إضافة إلى المساعدات العاجلة والاغاثية للأسر المنكوبة من إعصاري تشابالا وميدي.

الجدير بالذكر أن نائب الرئيس رئيس الوزراء رعى توقيع اتفاقية إعادة الإعمار للمناطق المتضررة من الأعاصير بين السلطة المحلية والهلال الأحمر الإماراتي خلال زيارته للجزيرة.

حيث سيتولى الهلال الاحمر بناء وترميم المنازل المتضررة من الاعاصير التي ضربت المحافظة ، بالإضافة إلى دعم القطاعين الصحي والتربوي، وتعويض الصيادين بقوارب صيد توزع عبر السلطة المحلية.

  • هذا ولم تؤكد وكالة الانباء سبأ التي نشرت الخبر ( اعلاه ) من ان بحاح سيتوجه الى عدن للبقاء فيها في ظل الفراغ لحكومة الشرعية الذي خلفته، ام سيعود ادراجه الى المملكة العربية السعودية.
شاركـنـا !

أترك تعليق
فيسبوك

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.