رسائل البريد المخادعة تكلف مدراء الشركات ملياري دولار

A computer screen inbox displaying unsolicited emails known as "spam" in Hong Kong on March 20, 2009. The territory is under siege from legions of zombies attacking people with spam and leaving in their wake a trail of destruction costing millions of dollars a year, analysts have warned.   AFP PHOTO/MIKE CLARKE (Photo credit should read MIKE CLARKE/AFP/Getty Images)

يافع نيوز- متابعات

قال مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي “أف بي آي” إن رسائل البريد الإلكتروني المخادع أو المضللة التي يستهدف بها المجرمون حسابات البريد الإلكتروني للمدراء التنفيذيين كلفت قطاع الأعمال حول العالم أكثر من ملياري دوري وذلك خلال عامين فقط.
وكشف “أف بي آي” أن هناك زيادة حادة في “جرائم البريد الإلكتروني في قطاع الأعمال”، مشيرة إلى أن رسالة مخادعة بسيطة تعرف باسم “خداع المدراء التنفيذيين” أوقعت أكثر من 12 ألف ضحية حول العالم.

وفي الرسائل المخادعة، يحاكي المجرمون، أو يقلدون، حساب البريد الإلكتروني للمدير التنفيذي ويوجهون الموظف المسؤول لتحويل الأموال إلى حسابات مصرفية في الخارج.

وفي الوقت الذي تدرك فيه الشركة أنها تعرضت للخداع، تكون الأموال قد سحبت من تلك الحسابات الخارجية.

ويقدر معدل الخسائر للشركة الواحدة بحدود 120 ألف دولار، غير أن هناك شركات تعرضت للخداع وقامت بتحويل أموال إلى حسابات خارجية تصل إلى 90 مليون دولار، بحسب مكتب التحقيقات الفيدرالي.

وفي الفترة بين أكتوبر 2013 وأغسطس 2015 تزايد خداع المدراء التنفيذيين، وقدرت الخسائر بأكثر من 1.5 مليار دولار.

غير أن هذا المبلغ زاد بحدود 800 مليون دولار في الشهور الستة الأخيرة بحسب السلطات الأميركية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock