آلاف المعلمين الفلسطينيين يعتصمون في رام الله احتجاجا

RAMALLAH, -: Palestinian teachers protest outside the Council of Ministers building as the weekly cabinet meeting takes place in the West Bank city of Ramallah,  30 April 2007. The teachers are demanding their unpaid salaries and calling for an open ended strike. AFP PHOTOABBAS MOMANI (Photo credit should read ABBAS MOMANI/AFP/Getty Images)

يافع نيوز- سكاي نيوز عربية

اعتصم آلاف المعلمين الفلسطينيين، اليوم الثلاثاء، أمام مقر الحكومة في مدينة رام الله، من أجل المطالبة بحقوق يقولون إن الحكومة تنصلت من الالتزام بها.
وأفادت وسائل إعلام فلسطينية بأن آلاف المعلمين الفلسطينيين اعتصموا أمام مقر رئاسة الوزراء في مدينة رام الله، رغم الأحوال الجوية الماطرة.

وأشارت إلى أن عناصر الأمن نصبوا حواجز على مداخل المدن الفلسطينية بالضفة، حيث دققوا في هويات ركاب المواصلات العامة، وأجبروا الحافلات التي تقل المعلمين باتجاه رام الله على العودة من حيث أتت.

وتأتي هذه الفعاليات للمطالبة بتحقيق المساواة مع بقية الموظفين في السلطة الفلسطينية في التدرج في السلم الوظيفي ،فضلا عن تحسين رواتبهم وفقا لاتفاقات سابقة توصل إليها الطرفان.

وكان الأمين العام لاتحاد المعلمين أحمد سحويل قدم استقالته الاثنين، وتعد استقالته من مطالب المعلمين، الذين يتهمونه بمحاباة الحكومة على حساب حقوقهم.

وأضرب المعلمون الفلسطينيون في المدارس الحكومية الأسبوع الماضي لمدة يومين ونصف اليوم، وهددوا بمواصلة الإضراب، وهذا ما نفذوه اليوم فضلا عن الاعتصام.

واعتقلت قوات الأمن الفلسطينية في الفترة ذاتها، أكثر من 20 معلما قبل أن يجري إطلاق سراحهم بعد يومين.

ويصل عدد المعلمين في المدارس الحكومية إلى نحو 45 ألفا في الضفة وغزة، لكن الإضراب يقتصر على معلمي الضفة، في حين يصل عدد التلاميذ إلى مليون و200 ألف تلميذ.

ويبلغ معدل رواتب المعلمين في فلسطين 700-800 دولار، وهو رقم يبدو متواضع أمام حجم غلاء المعيشة والمسؤوليات الملقاة على عواتقهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock