أخر تحديث : 08/12/2016 - 12:55 توقيت مكة - 03:55 توقيت غرينتش
القائمة الرئيسية
إعلان
هذا هو حقد صنعاء على كل جنوبي !
  • منذ 10 شهور
  • 7:50 م

 

حادثة الاغتيال البشعة التي نفذت اليوم في عدن والتي أودت بحياة اللواء / عبدربه حسين السراءيلي – ليس الإسرائيلي- والى جانبه نائب مدير جهاز الأمن السياسي بالمنصورة العقيد / جعبل علوي مراس .. تؤكد أن الاغتيالات مستمرة وفقا لمخطط وقواءم جاهزة أعدت سلفا من قبل مجرمي صنعاء.

التنفيذ وان حدث من قبل جهات أخرى إلا أنه تم تنفيذه ب ” الوكالة ” و هو جريمة مدفوعة الثمن بلا أدنى شك .. ونحن إذ نعزي أسرتي الضحيتين فإننا في نفس الوقت نلفت الانتباه إلى أن صنعاء لم تعد تفرق اليوم بين الجنوبي الذي ينتمي ل” الشرعية ” و الجنوبي الذي ينتمي لقوى ” الحراك الجنوبي ” ..! الكل في ميزان الاضطهاد والعبودية سواء .. الكل في وجهة نظرهم لابد وأن يبقوا تحت ” السيطرة ” وتحت الأوامر وتحت الاحتلال .

العقيد / جعبل مراس كان قائد حملة اعتقالي يوم 1 أبريل 2008 م ، وكان حينها من المؤمنين بنظام صالح وحتمية الوحدة ولم يتهاون معي أو مع غيري جهة تنفيذ تعليمات القمش وصالح ومراكز النفوذ في صنعاء بكل قسوة.. وحينما شعرت صنعاء انه وغيره خرجوا عن طور ” الطاعة ” عمدت بدم بارد إلى تصفيتهم. .تماما كما صفت من قبل قائمة طويلة من الكوادر الجنوبية العسكرية والأمنية.

رحمة الله تعالى عليك يا جعبل ..ورحمة الله على أخينا عبدربه. .وعلى كل جنوبي ذهب ضحية هذه الوحدة الملعونة بطريقة أو بأخرى. . و انطلاقا من نهج التسامح والتصالح الجنوبي نسامحك يا اخي العزيز وندعوا الله سبحانه وتعالى أن يغفر لك ذنوبك وان يجعل الجنة مثواك .

دماء جعبل تتحدث بلغة واضحة لجميع الجنوبيين بلا استثناء بما يفيد انه أن الأوان لأن ننصهر معا كجنوبيين متجاوزين جميع التسميات ودلالاتها التي يجب أن تزول إلى كل ما يؤكد على أن الجنوب هوية ودولة ذات سيادة لا بد أن تعود وأنه لا عزة لنا إلا بها ولا أمن واستقرار لنا وللمنطقة إلا من خلالها وعبرها .

أحمد عمر بن فريد

شاركـنـا !

أترك تعليق
ابحث في الموقع
حالة الطقس في عدن
صفحتنا علي فيسبوك
إعلان

Social Widgets powered by AB-WebLog.com.